كيا تطرح نسخا شبابية قوية وسريعة من سيارة Ceed الاقتصادية مواصفات الرجل الذي تحبه النساء.. هكذا تمتلك قلوبهن الوباء يقفز بالإحتياجات الإنسانية الى مستوى قياسي أرقام زيدان تنحدر مع ريال مدريد بشكل واضح إعادة النظر في تعيين الطلبة الثلاثة الأوائل وشمول خريجي السنوات السابقة الرافدين يعلن منح قروض 50 مليونا للموظفين للبناء والترميم الإعلامي علي أبو الريش نـبـأ مـن جـنّــة الـكـتـمـان رئيس الجمعية العراقية للتوحد يلتقي بطفل كفيف يعاني من عدم التركيز واضطرابات بالنطق رجل الأعمال ياسر حلاوة التربية: قرار بدء العام الدراسي صدر من خلية الأزمة التربية تنشر آلية الدوام للعام الدراسي 2020 – 2021 في ظل انتشار جائحة “كورونا” إدانة زوج نانسي عجرم بالقتل والعقوبة تصل إلى 20 سنة سجن وفاة اسطورة كرة القدم الارجنتيني دييغو مارادونا ظلالُ هواجسِ اللا أين

ظاهرة التسول الأسباب و النتائج

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

بقلم زينة حامد –  

تعتبر ظاهرة التسول من الظواهر المرضية التي تضرب المجتمعات كافة ، ونحن اذ نتطرق الى هذه الحالة إنما نحاول الخروج بخلاصة مجتمعية من اجل وضع الحلول المناسبة لها ولو بـاقل تقدير عبر الحد منها و تحجيمها من اجل عدم الانتشار و تحولها الى ثقافة غير إنسانيه لها إبعادها في الزمان و المكان و نظم و روابط تبنى عليها هذه الظاهرة ، ونحن اذ ندرس هذه الظاهرة على انها ظاهرة مرضية تضرب المجتمع و ذلك لفداحة ما نشاهده من مشاهد تؤلم القلب و تبكيه في بعض الأحيان و تُقابل بالرفض و الازدراء عبر أحايين اخرى لما تحمله هذه الظاهرة من تأثير على سير النظم المجتمعية و محاولة عرض المنظور الإنساني و الحضاري على انه بناء هزيل و غير مستقر سيما وأنها تلعب على وتر الأحاسيس و المشاعر و محاولة استدراجها للحصول على كسب غير مشروع هذا و قد اصبح الشارع مسرحا لكل ما هو غريب و عجيب من المشاهدات بكثرة العدد و تنوع الأساليب و بات يبعث بالتساؤل لما وصلت الحالة الى هذه الدرجة المرضية العضال التي اصبح شفاءها ان لم يك مستحيلا فشبه مستحيل فظاهرة التسول التي اصبح يمارسها الكثيرون بمختلف أجناسهم و أعمارهم تحت عناوين عدة و أسباب كثيرة ضاعت حالة العوز الحقيقي الذي يسمى بــ(التسول الاضطراري لكثير من المحتاجين ) الذي يختلف بدوره عن التسول الذي يسمى بالتسول الاحترافي الذي يمارسه بعض هؤلاء و يقصدون الثراء المادي ، و مما يلفت النظر و يتوجب الدراسة شريحة الاطفال لما لهؤلاء من تأثير مهم في بناء المجتمعات و تطورها ، التي بدأت ُتُستخدم استخداما لا انسانيا عبر زجهم في سوء الوضع ، و محاوله الثراء المادي من خلال امتصاص طفولتهم البريئة فتراهم يفترشون الشوارع و التقاطعات الى وقت متأخر حتى بعد منتصف الليل ،و تتنوع اساليب هذا الاستجداء بطرق عدة منها مد اليد و التلفظ بتعابير الطلب الممزوج بالالم و الملابس الرثه ، و محاولة عرض الخدمات التي لا نحتاج لها مثلا محاولة مسح زجاج السيارات ، او حمل اكياس التسوق عند ابواب المحلات عنوة من المتسوق و في بعض الاحيان حمل علب الحلوى و العلكة البائسة و استعمال اسلوب العاهات المصطنعة و طرق التحايل المتنوعة و ما ينطبق على شريحة الاطفال نراه شاخصا مع شرائح الاعمار الاخرى من النساء التي تتفاوت اعمارهم من السادسة عشر و حتى السبعين ، و اللاتي يكن عرضة للجنوح و الاستغلال الجنسي بـ اعمارهن الصغيرة عبر تحويل الجسد الى مادة ربحية و دخل مادي مؤقت ، وسنمر سريعا على بعض الاسباب التي تدعو الى التسول كالفقر والحاجة الى المادة ، الكسل الذي يدفع هؤلاء الى الكسب الوفير بجهد وزمن قليل ، تحول الحالة الى مرض وراثي اجتماعي ، تحول الحالة الى مرض نفسي يحاول المتسول من خلاله تعويض مركب النقص ومحو عقدة الشعور بالذل التفاوت الطبقي الحاد ، والادهى والامر في هذه الحالة هو تحولها عند هؤلاء الناس الذين يشكلون مجموعه ليست بالقليلة هو ايمانهم بان التسول مهنه حالها حال المهن الاخرى ، وعلى هذا الاساس ومن هذا المنطلق يتبين لنا اننا ازاء حاله خطرة سيما وان بعض هؤلاء يعتبرون قنابل موقوتة تنتظر اشعال الفتيل من اجل الانفجار باقل كسب مادي سيما ونحن نعيش حالة من الاضطراب وعدم الاستقرار جراء الصراعات السياسية والحياتية الاخرى والحرب ضد قوى الظلام المتمثلة بداعش واعوانها من الفاسدين والعصابات الاخرى التي باتت تستغل هذه الشرائح .

كيا تطرح نسخا شبابية قوية وسريعة من سيارة Ceed الاقتصادية
مواصفات الرجل الذي تحبه النساء.. هكذا تمتلك قلوبهن
الوباء يقفز بالإحتياجات الإنسانية الى مستوى قياسي
أرقام زيدان تنحدر مع ريال مدريد بشكل واضح
إعادة النظر في تعيين الطلبة الثلاثة الأوائل وشمول خريجي السنوات السابقة
الرافدين يعلن منح قروض 50 مليونا للموظفين للبناء والترميم
الإعلامي علي أبو الريش
نـبـأ مـن جـنّــة الـكـتـمـان
رئيس الجمعية العراقية للتوحد يلتقي بطفل كفيف يعاني من عدم التركيز واضطرابات بالنطق
رجل الأعمال ياسر حلاوة
التربية: قرار بدء العام الدراسي صدر من خلية الأزمة
التربية تنشر آلية الدوام للعام الدراسي 2020 – 2021 في ظل انتشار جائحة “كورونا”
إدانة زوج نانسي عجرم بالقتل والعقوبة تصل إلى 20 سنة سجن
وفاة اسطورة كرة القدم الارجنتيني دييغو مارادونا
ظلالُ هواجسِ اللا أين
رواتب الموظفين لشهر كانون الثاني مرهونة بموازنة 2021
كيف نسرع عمل أجهزة الكمبيوتر ؟
مرشح لرئاسة برشلونة يستبعد نيمار من أولولياته
كيف تكونون شخصيات مؤثرة ؟ اليكم الطرق
صلاح سينضم لريال مدريد الصيف المقبل في حالة واحدة
العبادي يؤكد على اهمية التمسك بالنصر الذي اصبح قريبا جدا
البيت الثقافي الفيلي يحتفي بالمصممة والفنانة نفوذ عبيد حسن
المرجع الصدر (دام ظله) : العمل اذا كان فيه وجه الله (سبحانه وتعالى) يكون منتجاً
وزارة التربية تصادق على مشروع قانون كلية المعلمين الجامعة
مكتب الجعفري ينفي الأخبار المغلوطة بشأن طلبهِ استثناء موظفين مشمولين بقانون المساءلة والعدالة
الزاملي: المهمة الاساسية للوزارة تطبيق القانون وحماية مصالح المواطنين
السهلاني تستبعد عقد الجلسة الاستثنائية ليوم الاثنين
((فرقة صدى الحق)) تشارك في المهرجان المسرحي الدولي للمونودراما في البصرة
واقع الصناعة العراقية المتردي (أسباب وحلول)
النائبة اقبال عبد الحسين: من الضروري اشراك الارمن في التشكيلة الحكومية
محافظ بغــداد يعلن تشكيل مجلس عشائري لمقارعة الاٍرهاب في مناطق جنوبي العاصمة
العراق يطلب مواجهة استراليا وديا
الحكيم : اوضاع العراق في طريقها الى قطف ثمار الصبر والتضحيات
الخزرجي: من اولوياتنا اقرار قانون حماية المعلم خلال الجلسات المقبلة في مجلس النواب
البرازيل تتوق للثأر من ألمانيا ومحو كارثة ‘بيلو هوريزونتي’
بقايا إنسان
السفير الألماني في العراق : علي بن أبي طالب شخصية لها مقومات إنسانية ليس للمسلمين فقط
العلاق : للمرأة العراقية دور في إعادة الاستقرار والمصالحة المجتمعية في المناطق المحررة
الياسري : الفساد ليس قيمةً متأصِّلةً في المجتمع العراقيِّ، بل هو حالةٌ دخيلةٌ وطارئةٌ عليه
جعفر يرجح تأخر التصويت على الموازنة إلى شباط المقبل
تابعونا على الفيس بوك