🎗عروض خاصة من واحة الاحلام 🎗 في الشتاء … ما كمية الماء التي يجب شربها ؟ لجنة تحقيق مع الهاربيّن من سجن التاجي في بغداد الإمارات لا تسجل أي حالة وفاة بكورونا إجرام بغداد تلقي القبض على عصابة لسرقة السيارات التربية : خطة لشمول 5 ملايين طالب وطالبة بلقاح كورونا محافظ البنك المركزي العراقي يلتقي رئيس هيئة التراخيص والرقابة على البنوك في تركيا العراقية مارينا .. تفوز بلقب ملكة جمال العرب 2021 واحة الأحلام للعناية بالبشرة … عروض خاصة للعـرائـــس(حنة + زفاف) في بداية 2202 … بريطانيا تبدأ عصر السيارات الكهربائية التربية تحدد موعد امتحانات الدور التكميلي للثالث المتوسط ثاني دولة أوروبية تعلن حالة الطوارئ إطلاق رواتب متقاعدي العمال المضمونين مع المكافأة لابورتا يتوقع انتصار برشلونة على بايرن ميونخ القاء القبض على عدد من المتهمين بالدكة العشائرية في بغداد

التصويت الخاص بين الحقيقة والتشكيك

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

بقلم عضو مجلس المفوضين مقداد الشريفي –

استمرارا لما قدمناه في مقال  سابق الذي نشر قبل ايام في بعض الصحف و وسائل الاعلام تحت عنوان ( الانتخابات بين الحقيقية والتزوير) والذي اظهرنا فيه بعض الإحصائيات الدقيقة التي تهم كل من يبحث عن الحقيقة  في عمل المفوضية واليوم نسلط الضوء على  ملف مهم وخطير وكثيرا ما استهدفت المفوضية  من خلاله وهو موضوع التصويت الخاص اي تصويت قوات الجيش و الداخلية  والفرية التي ايضا اتهمت فيها المفوضية بخصوص انحيازها  بهذا الملف الى جهة سياسية وسهلت وحولت الاف الأصوات لهذه الجهة كما يدعي البعض اما جهلا أو عدم اطلاع لذا سوف نبين وبالارقام والاحصائيات الدقيقة زيف هذا الادعاء .. كون المفوضية اتخذت جميع الإجراءات الدقيقة في ملف التصويت الخاص ابتداء من إعداد سجل ناخبين دقيق للتصويت  الخاص بعد توقيع مذكرة تفاهم بين وزارة الدفاع والداخلية بخصوص بيانات هذا السجل حيث قامت المفوضية استنادا لهاتين المذكرتين بحذف اسماء قوات الجيش ومنتسبي الداخلية من سجل التصويت العام واعداد سجل للتصويت الخاص وايضاً وفرت المفوضية بطاقة ناخب خاصة للتصويت الخاص واجهزة تحقق خاصة ايضا وبخطوات مدروسة ومحسوبة وبدقة ولأول مرة المفوضية تتخذ هكذا اجراءات شديدة في موضوع التصويت الخاص لتجاوز التصويت المتكرر وحشو الصناديق .. ولمعرفة الحقائق مفصلة بدون تحريف ولا تزييف  سوف نبين بعض الإحصائيات الدقيقة التي أغمض البعض عينيه عنها متعمداً .. حيث سوف نجري بعض المقارنات والمقاربات  في هذا الملف بين اخر حدثين لانتخابات مجلس النواب  ، جرت في البلد في  عام 2010 كان عدد المصوتين في التصويت الخاص ( 625655) حصل فيها التحالف الكردستاني ( الديمقراطي الكردستاني و الاتحاد الوطني الكردستاني ) 160849 ناخبا   اي بنسبة (25.7% ) وائتلاف دولة القانون على 151605 ناخبا اي بنسبة (24.2%) والقائمة العراقية 123513 ناخبا اي بنسبة (%19.7) والائتلاف الوطني العراقي بجميع مكوناته 104723 ناخبا اي بنسبة ( % 16). هذه أكبر الكتل التي حصلت على اصوات  الخاص ..  وفِي عام 2014 كان عدد المصوتين في التصويت الخاص من الدفاع والداخلية (855660 ) ناخبا من اصل (1023829 ) ناخبا توزعت على الكيانات السياسية حيث  حصل فيها ائتلاف دولة القانون على 216884 ناخبا اي بنسبة (25%)   وقوائم التيار الصدري  على 71387 ناخبا اي بنسبة (8% ) بزيادة عن اصواتهم اكثر من عشرين الف صوت عن انتخابات مجالس المحافظات 2013 التي حصلوا فيها على 50413 ناخبا .. وحصل ائتلاف الوطنية على 54977 في برلمان 2014 اي بنسبة ( 6.4% ) ناخبا و ائتلاف المواطن على 59119 ناخبا بنسبة (7% ) بزيادة اربعة آلاف صوت تقريبا عن انتخابات مجالس المحافظات 2013 ومتحدون للإصلاح على 53199 ناخبا اي بنسبة (%6.2 )   و الديمقراطي الكوردستاني حصل على 80455 ناخبا و الاتحاد الكوردستاني 70396 ناخبا وتحالفهما في نينوى حصل على 15673 اي مجموع أصوات الحزبين في التصويت الخاص كان  166524 ناخبا اي بنسبة( 19.4% ) وباقي القوائم المشاركة حصلت (%40) ومن خلال مقارنة هذه  الإحصائيات  فان دولة القانون كانت نسبة  التصويت الخاص لها في عام 2010 (%.2 24 ) وفي عام 2014  كانت ( 25% )  والائتلاف  الوطني العراقي كانت نسبته في 2010. ( 16) وفِي عام 2014 اذا ما جمعنا اصوات مكوناته من المواطن والاحرار و الفضيلة الاسلامي و تيار الاصلاح حصل على 164528 ناخبا اي بنسبة (19.2 % ) اي بزيادة تقريبا ( 2.4 %) ومن ذلك تتضح عدة حقائق بأن ائتلاف دولة القانون  زادت (0.8 )  فقط عن 2010 ونسب الحزبين الكرديين كانت في 2010 هي (25.7 ) و في عام 2014 ( 20% ) وأما بخصوص القائمة العراقية ومتحدون للإصلاح وديالى هويتنا وجبهة التوافق والعربية ايضا اذا ما تم مقارنتها في عام 2010 و2014 ستجد النسبة غير متاثرة كون هذه القوائم  اجتمعت في عام  2010 و لم تتفق على قوائم محددة في عام 2014 فأصبحت اكثر من عدة قوائم منها على مستوى البلد ومنها على مستوى المحافظة ومن خلال المقارنات والمقاربات أعلاه تتضح حقيقة كالشمس في رائعة النهار ان عمل المفوضية خلال  انتخابات برلمان 2014 لم ينحاز ولم يجامل كيانا دون كيان فان النتائج ونسبها كانت متطابقة ومنطقية  مع الانتخابات السابقة وهنا لابد من الاشارة الى موضوع جدا مهم وهو اشادة الامم المتحدة بهذا العمل الكبير عبر رسالة مقدمة من رئيس فريق المساعدة الانتخابية في اليونامي بتاريخ ( 4 أيار 2014 ) يذكر ما هذا نصه(استثمرت المفوضية أحدث التقنيات لتطوير العمليات الانتخابية لمكافحة عمليات التزوير . ازدادت ثقتنا بان المفوضية العليا اتخذت التدابير اللازمة لضمان سرية الناخبين اثناء العملية الانتخابية ..انتهى )  وهل في هذا المقام بعد ما ذكرناه عناد او تعصب او اتهام بدون وجه حق ادعو جميع من يشكك بهذا الملف مراجعة هذه الإحصائيات الدقيقة  ويؤشر  لنا  على الخلل وأين حصل تحويل الأصوات في اي مكان وفِي اية محافظة وما حجم هذا التحويل من الأصوات..  الاتهام بدون دليل  و الظواهر الصوتية  فقط والتشكيك اعتقد هذا سلاح الذي لا يدرك ماذا يريد ..وماهو الا لتشويه عمل مؤسسة وموظفين وكوادر واصلت الليل بالنهار لإنجاز الانتخابات التي نفتخر بها امام دول العالم والمنطقة .. ان الطعن في عمل المفوضية بدون ادلة واقعية سوف يجعل من الناخبين في المرحلة المقبلة عدم الوثوق باي مفوضية حتى لو تبدل رئس المؤسسة فالشبهات سوف تعلق في اذهان المواطنين .

🎗عروض خاصة من واحة الاحلام 🎗
في الشتاء … ما كمية الماء التي يجب شربها ؟
لجنة تحقيق مع الهاربيّن من سجن التاجي في بغداد
الإمارات لا تسجل أي حالة وفاة بكورونا
إجرام بغداد تلقي القبض على عصابة لسرقة السيارات
التربية : خطة لشمول 5 ملايين طالب وطالبة بلقاح كورونا
محافظ البنك المركزي العراقي يلتقي رئيس هيئة التراخيص والرقابة على البنوك في تركيا
العراقية مارينا .. تفوز بلقب ملكة جمال العرب 2021
واحة الأحلام للعناية بالبشرة … عروض خاصة للعـرائـــس(حنة + زفاف)
في بداية 2202 … بريطانيا تبدأ عصر السيارات الكهربائية
التربية تحدد موعد امتحانات الدور التكميلي للثالث المتوسط
ثاني دولة أوروبية تعلن حالة الطوارئ
إطلاق رواتب متقاعدي العمال المضمونين مع المكافأة
لابورتا يتوقع انتصار برشلونة على بايرن ميونخ
القاء القبض على عدد من المتهمين بالدكة العشائرية في بغداد
الصحة تحذر من موجه رابعة شديدة لجائحة كورونا
النصيري يهدي تكريمه بوسام الإبداع الدولي الى البنك المركزي ورابطة المصارف الخاصة العراقية
قيادة العمليات المشتركة: أغلب القوات القتالية الأجنبية خرجت من العراق
المفوضية تحدّد موعد إعلان النتائج النهائية واسماء الفائزين بمقاعد البرلمان
واحة الأحلام … ما أروع الشتاء وأنت في أفضل استرخاء 🤍
البنك المركزي العراقي في مواجهة تحديات الأزمة الاقتصادية والمالية
سَاعَة مَكذُوبَة عَن الزَّمنِ.. سَاعَة حَقيقَة مِن الزَّمنِ..
أسعار النفط تواصل التراجع مع وفرة المعروض وارتفاع المخزونات
صالح للسيسي: التعاون المشترك ضرورة لحل الخلافات وتجاوزها
المرجع الصدر يستقبل الأستاذ فالح الفياض
شرطة بابل تلقي القبض على مطلوبين للقضاء
تحرير المجمع السكني التابع لتل قصب في محيط جبال سنجار شمال القيروان
التعادل مع اتالانتا يفوت على يوفنتوس فرصة الاقتراب من اللقب الايطالي
امرأة …
العمل النيابية : العام المقبل سيشهد حسم موضوع مجلس الخدمة الاتحادي
دي ليخت يخون يوفنتوس
هيئة الحج تنظم ممارسة الحج الافتراضي للفائزين بالقرعة
شركة اللورين … حولت الموانئ العراقية من موانئ طاردة إلى جاذبة
التحالف الوطني يؤكد فشل المفاوضات مع وفد اربيل حول الاستفتاء
النائب الربيعي: القضاء كان صاحب الكلمة الفصل بايقاف تجديد عقود الهاتف النقال
((نبض الروح ))
المحمداوي يطالب بالإسراع في اقرار قانون حماية المعلم والمدرس
القيسي يؤكد انتشار زراعة محصول الفراولة في مناطق واسعة من البلاد
الكاظمي يقرع جرس بدء العام الدراسي الجديد
العبادي:الإرهاب لن يستثني أحد ويُعرض المنطقة جميعها إلى الخطر
تابعونا على الفيس بوك