العمل تعلن موعد إطلاق استمارة التقديم على رواتب الرعاية التربية تُحدد الـ25 من نيسان الجاري موعداً لإجراء امتحانات التلاميذ والطلبة المؤجلين لنصف السنة رئيس مجلس النواب يستقبل ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة القبض على عصابة متخصصة بالنصب والاحتيال سندي أنتِ ومتكىء المالية النيابية : لا حاجة لاستقطاع رواتب الموظفين وما يجري الآن هو معاقبة للمواطنين إحباط محاولة لابتزاز فتاة في بغداد التربية: الأحد المقبل موعد انطلاق الدوام الحضوري هزة أرضية بقوة 5.2 درجة تضرب اليابان حيلة ذكية تخلص طفلك من خوف النوم بمفرده! زيدان أمام تحد صعب في مواجهة برشلونة الرافدين يمنح الأولوية لفئة من الموظفين للحصول على شقق بسماية إجراءات جديدة لضمان توفر المحاصيل والمنتجات بأسعار مناسبة زيدان يغيّر خططه المعتادة قبل الكلاسيكو.. وهازارد يظهر بقوة بشرى سارة من محافظ بغداد إلى المحاضرين المجانيين

التسيب الوظيفي… ظاهرة زادت من طوابير المراجعين أمام الدوائر

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

البلاد اليوم – بغداد –

لا تزال مشكلة زحمة المراجعين أمام شبابيك مختلف الدوائر الخدمية، تدعو الى حلول جذرية وعدم التهاون بها، فعدم اهتمام وجدية بعض الموظفين لاداء واجباتهم ومسؤولياتهم تجاه المواطن، العامل المباشر في انتشار هذه الظاهرة بشكل ملفت للنظر، إذ انعكست سلباً على غالبية المواطنين بصورة يومية، وإستدعت ضرورة إلحاق الموظفين بدورات متخصصة تمكّنهم من فهم أدبيات الوظيفة ومعطيات التعامل مع المراجعين بصورة جيدة، وتعطيهم صورة أوضح عن طبيعة عملهم في خدمة المراجعيـــن.

 فهل سيكون عدم إنضباط بعض الموطنين سبباً مؤثراً على سير عمل الدائرة؟  وكيف يمكن لساعة من التسيب الوظيفي أن تقلل من إنتاجها؟ ولماذا لا يطبق مبدأ الثواب والعقاب من قبل المدارء لضمان سير عمل دوائرهم بصورة جيدة ؟.

 ظاهرة مستشرية

 فقالت حسناء عبد الوهاب محمود (موظفة) إن جميع القطاعات إن كانت في العام أو الخاص تعاني من هذه الظاهرة التي يبدو أنها إستشرت بشكل كبير.

 وعزت حسناء أسباب إنتشارها الى التهاون والمجاملات الحاصلة بين الموظفين والمسؤولين، وعدم فهم هؤلاء المسؤولين بدورهم في متابعة ما يجري بدوائرهم.

 مشيرة إلى أن كثير من المواطنين عندما يشاهدون تعسف الموظفين وتأخيرهم في متابعة معاملاتهم، يطلبون مراجعة المدير، ولكن المدير يبدو أنه يدخل مكتبه مبكراً ويبقى فيه إلى أن يغادره من دون القيام بأي جولة على المكاتب الموجودة ضمن نطاق إدارته.

 انشغال الموظف

شكا خالد غريب فارس (كاسب) من انشغال بعض الموظفين الشباب بهواتفهم وبالأحاديث الجانبية فيما بينهم وترك المراجعين يقفون أمام الشباك لساعات طويلة.

 وأكد أن مشكلة عدم الانضباط الوظيفي أصبحت أزمة يومية وبمشاركة مسؤوليهم المباشرين في العمل، نظرا لعدم جديتهم وصرامتهم مع الموظفين الذين غالباً ما ينسجون علاقات مجاملة تجعلهم في حل من الالتزام الوظيفي لأتفه الأسباب.

 وقص حكايته عندما رغب باستلام صك من أجل إنجاز معاملة جواز السفر من أحد المصارف حيث واجه صعوبة منذ دخوله وحتى استلامه والتي امتدت طيلة ساعات النهار وحتى نهاية الدوام نتيجة وجود إثنين من الموظفين، أحدهم منشغل بهاتفه والتفاعل مع ما يصله من رسائل، والآخر بالكاد يسير العمل، ليظل عشرات الزبائن ينتظرون دورهم.

 زيادة الوعي

طالبت رنا هادي صادق (طالبة جامعية) بتخصيص دورات لبعض الموظفين المهملين لعملهم من أجل زيادة توعيتهم باهمية الخدمات المقدمة للمراجعين وبالسرعة الممكنة والتي تتطلب ملء كل دقيقة والبقاء في المكتب إلا في حالة الضرورة القصوى.

 وشاهدت رنا، أن هناك قطاعات خدمية كثيرة يعاني المراجعون لها من عدم إنضباط الموظفين أثناء تأديتهم لوظائفهم وعدم حضورهم وانصرافهم في الأوقات المحددة.

وقالت، إن هذه الامور تؤدي الى تدني الإنتاج والتعدي على مصالحنا وأوقاتنا التي غالباً ما نجد أنفسهم في طوابير ننتظر هذا الموظف كي ينهي فطوره أو مكالمته أو الدردشة في هاتفه الجوال أو يحضر إلى مكتبه متأخراً وعلامات الغضب والضجر تبدو على وجهه صباحاً.

 المحسوبية والمجاملات

  أوضح طارق عبد الحسين شاكر (صاحب محل لبيع المواد الكهربائية) أن المحسوبية والمجاملات هي التي تسهم في التسيب الإداري وعدم إلزام الموظفين بالكف عن كل مشاغل تتنافى مع عملهم.

وأكد أن الموظف بعمله هذا يأخذ راتبه بغية تقديم خدمة للمراجعين وليس فضلاً منه عليهم والذي يشاهد أنهم يقطعون يومياً مسافات لإنجاز معاملاتهم.

 ورجا من الموظفين ومدارائهم الشعور بالمسؤولية وأن يقدروا حجمها وحجم الضغوط الكبيرة على الخدمات، لان وجود المجاملة على حساب العمل يؤدي الى البطء في إنجاز المعاملات وتكدس المراجعين على شباك القطاعات الخدمية بشكل كبير.

 تواطؤ خفي

 تذمرت هناء عبد الاحد مراد (متقاعدة) من وجود نوع من مجاملة المسؤول مع الموظف وهو يشاهد بعينه طوابير الناس تزداد أمام شباكه من دون توجيهه أو الطلب منه بتمشية معاملاتهم بسرعة، وكأنهم يطلبون منهم أن يعملوا كما يحلو لـهم.

وسخرت من تملق بعض الموظفين لمدارئهم عند زياتهم الى غرفهم، ما يؤدي الى تجاهلهم وتسيبهم أو عدم إنجازهم معاملات الناس، وهذا يشكل تهديدا خطيرا لسير العمل وإنتاجيته بشكل يومي.

 وشددت على أن كثيرا من المسؤولين همهم الوحيد هو الدخول الى مكاتبهم بعد دخولهم الى دائرتهم وتوقيع ما يعرض أمامهم من أوراق وعند نهاية الدوام، يغادر من دون أن يكلف نفسه بتفقد سير العمل في المكاتب التي تباشر إنجاز معاملات المواطنين.

 التطور التكنولوجي

تذمر وميض حميد مجيد (سائق أجرة) من كثرة الطوابير التي واجهها عندما رغب باخراج جوازات سفر لعائلته أو مراجعته لاصدار اجازة سوق له أو تبديل لوحات سيارته.

 وأشار الى أن سهولة تمشية معاملات الناس تؤدي الى إزاحة الكثير من المعاناة التي يشعرون بها، لاسيما الذين يأتون من مناطق بعيدة وبسبب هذا التسيب الوظيفي الذي يؤدي الى مراجعتهم لاكثر من مرة.

وتمنى أن تكون دوائر الدولة في العراق حالها حال جميع الدول المتحضرة التي وصلت الى مطالبة المواطن بالمكوث في المنزل والطلب من هناك بأي معاملة يريد إنجازها وفق التطور التكنولوجي التي تعيشه تلك البلدان، فيشاهد أن معاملته قد أنجرت من دون وقوفه في طوابير طويلة في حر الصيف وبرد الشتاء.

 المصلحة العامة

 طالب الباحث الاجتماعي قاسم حميد محمد بضرورة إدخال كافة الموظفين إلى دورات إدارية متخصصة تمكّنهم من أداء عملهم بشكل محترف يساعدهم على الانضباط في العمل.

وعزا أسباب ذلك الى ان هذا الاجراء سوف يعود بالفائدة على المصلحة العامة بشكل يساهم في وتيرة عمل الموظفين وتطوير أدائهم بما ينسجم وعمل دوائرهم.

 وأوضح ان المراجعين الذين يزورون بعض الدوائر هم كذلك موظفون أو يعملون لحسابهم الخاص، وأي تأخير يعطلهم بسبب إهمال بعض الموظفين عملهم يضر بالمصلحة العامة في بقية القطاعات.

 استحقاق الراتب

 تساءلت الناشطة المدنية منتهى زهير حامد، هل الموظف التي يسهم في جعل الناس يقفون بالطوابير يومياً من دون الاحساس بمعاناتهم يستحق الراتب الذي يستلمه شهريا؟ .

 ودعت الموظف المهمل الى أن يشعر بالناس في حالة تعطليه معاملاتهم، إن تأخر راتبه عن موعده، كيف يكون شعوره وهو يعيل أسرته منه؟ .

 ورجت من جميع الموظفين أن يتقنوا عملهم، كي يكونوا مستحقين لهذا الراتب ومدرائهم كذلك في متابعتهم يوميا طيلة ساعات العمل والذي توفره الدولة حالياً في ظل هذا التقشف الكبير الذي يمر بالبلد .

 خلاصة القول

يبدو أن بعض الموظفين حتى الان لا يعون حجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم، لاسيما في الدوائر الخدمية، فمشكلة الهواتف الذكية ما زالت تشكل عامل ضجر يعيشه المراجع وهو يشاهد الموظف لا يتورع في الانشغال به وبكل ما يرد عليها من رسائل ودردشة على الشات، في الوقت الذي يقف العشرات أمام شبابيكم ينتظرون دورهم لانجاز معاملاتهم، ولم يشاهد أي دائرة تفعل مع الموظفين كما تفعل مع المراجعين في وضع هواتفهم في استعلامات الدائرة، كي لا ينشغلوا بها، وعندما يريدون أن يجروا مكالمة ضرورية بامكانهم أن يطلبوا هاتفهم ومن ثم يعودون الى مكانهم لانجاز معاملات الناس ، فابتكار حلول عملية تساعد على التخفيف من التسيب الإداري في العديد من القطاعات الخدمية سواء العامة منها والخاصة، تبعد عن المراجع حالة القلق التي سوف يعشها وهو يتجه لانجاز معاملة، كونه يعرف أنه سيمر في أوقات صعبة ضمن زحمة الطوابير التي سيدخلها، لذلك وجب على الجهات المعنية العمل على تخفيف هذه الطوابير من أجل خدمة الموطن والذي من أجله وجدت هذه الدوائر.

العمل تعلن موعد إطلاق استمارة التقديم على رواتب الرعاية
التربية تُحدد الـ25 من نيسان الجاري موعداً لإجراء امتحانات التلاميذ والطلبة المؤجلين لنصف السنة
رئيس مجلس النواب يستقبل ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة
القبض على عصابة متخصصة بالنصب والاحتيال
سندي أنتِ ومتكىء
المالية النيابية : لا حاجة لاستقطاع رواتب الموظفين وما يجري الآن هو معاقبة للمواطنين
إحباط محاولة لابتزاز فتاة في بغداد
التربية: الأحد المقبل موعد انطلاق الدوام الحضوري
هزة أرضية بقوة 5.2 درجة تضرب اليابان
حيلة ذكية تخلص طفلك من خوف النوم بمفرده!
زيدان أمام تحد صعب في مواجهة برشلونة
الرافدين يمنح الأولوية لفئة من الموظفين للحصول على شقق بسماية
إجراءات جديدة لضمان توفر المحاصيل والمنتجات بأسعار مناسبة
زيدان يغيّر خططه المعتادة قبل الكلاسيكو.. وهازارد يظهر بقوة
بشرى سارة من محافظ بغداد إلى المحاضرين المجانيين
العكيلي يوجه الالتزام بالتعليمات الامتحانية والوقاية الصحية لتجنب الإصابة بفايروس كورونا
التربية تعلن إيقاف التعليم الالكتروني واستئنافه مرتبط بقرارات لجنة الصحة
صالح عند مصادقته على قانون الموازنة : ضرورة تبنّي الإصلاح المالي والاقتصادي ودعم القطاعات الاقتصادية المختلفة
الأستاذ منذر الحمد : الاديب مهدي الربيعي لديه القدرة على إمساك زمام النص والسير نحو أعماق القارئ وملامسة اللاوعي فيه
صناديق الاستثمار مع الدول الخليجية
معصوم يدعو الى تعويض وحماية حقوق الناجيات الايزيديات
شنيشل يصف مباراة استراليا بالـ(صعبة)
التربية توضح بخصوص الأوامر الإدارية الخاصة بالمحاضرين
النصيري: مكافحة غسل الأموال مهمة وطنية يقودها البنك المركزي العراقي
عباءته الفضية ..
السماء على موعد قريب مع أطول خسوف للقمر
الساعدي: ما طرح حول زواج القاصرات زوبعة إعلامية
النفط تعلن إطلاق البطاقة الوقودية الجديدة رقم 10
وزير الخارجيَّة : العالم اليوم يعيش حرباً عالميَّة ضدَّ عدوٍّ يستهدف الإنسانيَّة كلـَّها
كريستيانو يحتفل بانجازه الأوروبي
آلام الظهر تقضم أعمار النساء
أعراض جفاف العين لا تستهيني بها
هيئة التقاعد تطلق حملة لإيصال الهويات للمتقاعدين في محل سكناهم ببغداد والمحافظات
نبض المرايا
اعلان … إداري معمل حدائق العراق يتفقد سير العمل
عاجل … الحشد الشعبي يحرر محطة عين الجحش وعين الجحش الشرقي والرحمانية وصهل عباس
ديبالا يتذمر ضد قرار بيرلو
الامانة العامة لمجلس الوزراء تنفي تخفيض رواتب الموظفين بنسبة 20 %
حضارة بمخلوقات عملاقة في أكبر كهف غارق بالعالم
حماية ساحات التظاهر … واجب وطني
تابعونا على الفيس بوك