أمطار وعواصف رعدية مع انخفاض للحرارة في اليومين المقبلين سلسة أفكار ….١ الصحة : الشخص الإيراني المصاب دخل العراق قبل قرار خلية الأزمة الوزارية رئيس الجمهورية : إتاحة الفرص المتساوية في التعيين أمام العراقيين فيروس كورونا يفرمل قطار الدوري الايطالي الزراعة: كورونا لا ينتقل عبر المنتجات الزراعية الحلبوسي يدعو إلى عقد اجتماع لرئاسة المجلس غداً الاثنين محاكاة شهرزادية ،،،، قسم الرصد الميداني يوزع سلَّة غذائية بين العوائل الفقيرة بالتعاون مع مركز الهوية للدراسات والأبحاث والتدريب ملعب التاجي يحتضن نجوم الكرة بمباراة دراماتيكية تربية الرصافة الثانية : نسعى لانتظام كافة شرائح ذوي الاحتياجات الخاصة في الصفوف المدرسية الحشد يصد تعرضا لداعش الارهابي جنوب غرب كركوك ابتهالات الهوى.. القضاء والخارجية يبحثان ملفات متابعة المطلوبين الهاربين خارج العراق إعلان … أرض زراعية للبيع في منطقة رئاسة العبيدي

وزير الخارجية : ان العراقيين جميعا ساهموا في الدفاع عن أمن واستقرار وسيادة العراق

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

البلاد اليوم – بغداد –
استقبل وزير الخارجية الدكتور إبراهيم الاشيقر الجعفري اليوم ، الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس والوفد المرافق له في بغداد .
وجرى خلال اللقاء استعراض مجمل الأوضاع الإنسانية والأمنية والسياسية وجهود العراقيين وانتصاراتهم المتحققة ضد عصابات داعش الإرهابية والتأكيد على أهمية زيادة حجم المساعدات المقدمة للعراق.
وافاد بيان صادر عن الوزارة ، ان “الجعفري عبر في مستهل اللقاء، عن شكر وتقدير العراق لمواقف الأمم المتحدة في تقديم مختلف أنواع الدعم للشعب العراقي، واشاد بعمل البعثة في بغداد وتضحياتهم وجهود كوادرها في توفير المستلزمات الضرورية للعراقيين في مختلف المجالات منذ العام 2003 ولغاية الآن”، مشيرا إلى أن “العراقيين خططوا للحرب ضد عصابات داعش الإرهابية ويحققون انتصارات كبيرة ويكبدون إرهابيي داعش خسائر كبيرة ويلاحقونهم من مدينة بعد أخرى والآن نعمل على مرحلة ما بعد تحرير الموصل”.
واكد الدكتور الجعفري، ان “العراقيين جميعا ساهموا في الدفاع عن أمن واستقرار وسيادة العراق من مختلف المحافظات والانتماءات وهذه رسالة وجهها العراق بأنه شعب واعي وقوي في مواجهة الإرهاب”، مشددا على أن “المدن العراقية بحاجة لإعادة إعمار البنى التحتية وتوفير المستلزمات الضرورية لعودة النازحين لمناطق سكناهم وهذه مسؤولية كبيرة تقع على عاتق جميع دول العالم التي دافع العراق نيابة عنهم ضد إرهابيي داعش، وأن العراق بحاجة لخطة شبيهة بمشروع مارشال الذي ساهم في بناء ألمانيا بعد الحرب العالمية الثانية لتقديم المساعدات للعراقيين ودعم التنمية وتجاوز آثار الحرب ضد عصابات داعش الإرهابية”.
ولفت الجعفري الى أن “العراق يدعم أمن واستقرار المنطقة ويحرص على ضرورة تبني الحلول السياسية للأزمات التي تعيشها المنطقة لأن الحلول العسكرية تساعد الإرهابيين على تنفيذ جرائمهم ويساهم في انتشاره في ميادين العالم المتعددة”، مبينا ان “القوات التركية لا تزال منتهكة للسيادة العراقية بالرغم من مطالبة العالبلاد اليوم – بغداد –
استقبل وزير الخارجية الدكتور إبراهيم الاشيقر الجعفري اليوم ، الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس والوفد المرافق له في بغداد .
وجرى خلال اللقاء استعراض مجمل الأوضاع الإنسانية والأمنية والسياسية وجهود العراقيين وانتصاراتهم المتحققة ضد عصابات داعش الإرهابية والتأكيد على أهمية زيادة حجم المساعدات المقدمة للعراق.
وافاد بيان صادر عن الوزارة ، ان “الجعفري عبر في مستهل اللقاء، عن شكر وتقدير العراق لمواقف الأمم المتحدة في تقديم مختلف أنواع الدعم للشعب العراقي، واشاد بعمل البعثة في بغداد وتضحياتهم وجهود كوادرها في توفير المستلزمات الضرورية للعراقيين في مختلف المجالات منذ العام 2003 ولغاية الآن”، مشيرا إلى أن “العراقيين خططوا للحرب ضد عصابات داعش الإرهابية ويحققون انتصارات كبيرة ويكبدون إرهابيي داعش خسائر كبيرة ويلاحقونهم من مدينة بعد أخرى والآن نعمل على مرحلة ما بعد تحرير الموصل”.
واكد الدكتور الجعفري، ان “العراقيين جميعا ساهموا في الدفاع عن أمن واستقرار وسيادة العراق من مختلف المحافظات والانتماءات وهذه رسالة وجهها العراق بأنه شعب واعي وقوي في مواجهة الإرهاب”، مشددا على أن “المدن العراقية بحاجة لإعادة إعمار البنى التحتية وتوفير المستلزمات الضرورية لعودة النازحين لمناطق سكناهم وهذه مسؤولية كبيرة تقع على عاتق جميع دول العالم التي دافع العراق نيابة عنهم ضد إرهابيي داعش، وأن العراق بحاجة لخطة شبيهة بمشروع مارشال الذي ساهم في بناء ألمانيا بعد الحرب العالمية الثانية لتقديم المساعدات للعراقيين ودعم التنمية وتجاوز آثار الحرب ضد عصابات داعش الإرهابية”.
ولفت الجعفري الى أن “العراق يدعم أمن واستقرار المنطقة ويحرص على ضرورة تبني الحلول السياسية للأزمات التي تعيشها المنطقة لأن الحلول العسكرية تساعد الإرهابيين على تنفيذ جرائمهم ويساهم في انتشاره في ميادين العالم المتعددة”، مبينا ان “القوات التركية لا تزال منتهكة للسيادة العراقية بالرغم من مطالبة العراق بانسحابها والحصول على إجماع عربي من الجامعة العربية ومطالبة الكثير من الدول الصديقة من تركيا الانسحاب من الأراضي العراقية”.
وجدد الدكتور الجعفري، “دعوة العراق الى تبني مشروع تجريم الفكر الإرهابي ومحاربة التطرف وحماية المجتمعات من خطر تجنيد أبنائها والانخراط في المجاميع الإرهابية”، داعيا “لدعم مرشح العراق للحصول على مقعد لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا “الأسكو” وتمثيل العراق في المزيد من المنظمات الدولية”.
من جانبه اشار الأمين العام للأمم المتحدة الى أن “زيارته للعراق تاريخية وتأتي للتضامن مع الشعب العراقي في حربه ضد الإرهاب، وأن تحرير الموصل وهزيمة داعش سيساهم في دعم وحدة العراق والعمل على تطوير مؤسساته في المرحلة المقبلة”، مشددا على أن “البعثة الأممية في بغداد تبذل جهودا كبيرة لدعم وحدة واستقرار العراق وتساعد الحكومة العراقية وتقديم الخدمات المطلوبة للعوائل النازحة كما تعمل وتساعد الحكومة العراقية في بناء المؤسسات وتقديم الخدمات المطلوبة للعراقيين”، معبرا عن سعادته بعودة العراق للحاضنة العربية ويعمل على تعزيز علاقاته مع مختلف بلدان العالم.
واكد أنطونيو غوتيريس، “استعداده لدعم العراق وتبني القرارات الداعمة له في الأمم المتحدة وإنهاء آثار بعض القرارات التي شمل بها العراق بسبب النظام البائد والتعاون ودعم مقترح العراق الخاص بتجريم الفكر الإرهابي والعمل على منع انتشاره كما يدعم حصول العراق على المناصب القيادية في منظمات الأمم المتحدة”، موضحا بأن “الأمم المتحدة ستستمر في خدمة العراق في مرحلة ما بعد القضاء على عصابات داعش الإرهابية وإعادة الإعمار وتقديم المساعدات بمختلف المجالات للعوائل النازحة والمساهمة في استقرار وازدهار العراق”.
راق بانسحابها والحصول على إجماع عربي من الجامعة العربية ومطالبة الكثير من الدول الصديقة من تركيا الانسحاب من الأراضي العراقية”.
وجدد الدكتور الجعفري، “دعوة العراق الى تبني مشروع تجريم الفكر الإرهابي ومحاربة التطرف وحماية المجتمعات من خطر تجنيد أبنائها والانخراط في المجاميع الإرهابية”، داعيا “لدعم مرشح العراق للحصول على مقعد لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا “الأسكو” وتمثيل العراق في المزيد من المنظمات الدولية”.
من جانبه اشار الأمين العام للأمم المتحدة الى أن “زيارته للعراق تاريخية وتأتي للتضامن مع الشعب العراقي في حربه ضد الإرهاب، وأن تحرير الموصل وهزيمة داعش سيساهم في دعم وحدة العراق والعمل على تطوير مؤسساته في المرحلة المقبلة”، مشددا على أن “البعثة الأممية في بغداد تبذل جهودا كبيرة لدعم وحدة واستقرار العراق وتساعد الحكومة العراقية وتقديم الخدمات المطلوبة للعوائل النازحة كما تعمل وتساعد الحكومة العراقية في بناء المؤسسات وتقديم الخدمات المطلوبة للعراقيين”، معبرا عن سعادته بعودة العراق للحاضنة العربية ويعمل على تعزيز علاقاته مع مختلف بلدان العالم.
واكد أنطونيو غوتيريس، “استعداده لدعم العراق وتبني القرارات الداعمة له في الأمم المتحدة وإنهاء آثار بعض القرارات التي شمل بها العراق بسبب النظام البائد والتعاون ودعم مقترح العراق الخاص بتجريم الفكر الإرهابي والعمل على منع انتشاره كما يدعم حصول العراق على المناصب القيادية في منظمات الأمم المتحدة”، موضحا بأن “الأمم المتحدة ستستمر في خدمة العراق في مرحلة ما بعد القضاء على عصابات داعش الإرهابية وإعادة الإعمار وتقديم المساعدات بمختلف المجالات للعوائل النازحة والمساهمة في استقرار وازدهار العراق”.

أمطار وعواصف رعدية مع انخفاض للحرارة في اليومين المقبلين
سلسة أفكار ….١
الصحة : الشخص الإيراني المصاب دخل العراق قبل قرار خلية الأزمة الوزارية
رئيس الجمهورية : إتاحة الفرص المتساوية في التعيين أمام العراقيين
فيروس كورونا يفرمل قطار الدوري الايطالي
الزراعة: كورونا لا ينتقل عبر المنتجات الزراعية
الحلبوسي يدعو إلى عقد اجتماع لرئاسة المجلس غداً الاثنين
محاكاة شهرزادية ،،،،
قسم الرصد الميداني يوزع سلَّة غذائية بين العوائل الفقيرة بالتعاون مع مركز الهوية للدراسات والأبحاث والتدريب
ملعب التاجي يحتضن نجوم الكرة بمباراة دراماتيكية
تربية الرصافة الثانية : نسعى لانتظام كافة شرائح ذوي الاحتياجات الخاصة في الصفوف المدرسية
الحشد يصد تعرضا لداعش الارهابي جنوب غرب كركوك
ابتهالات الهوى..
القضاء والخارجية يبحثان ملفات متابعة المطلوبين الهاربين خارج العراق
إعلان … أرض زراعية للبيع في منطقة رئاسة العبيدي
شركة (كي) تقدم منتجات ائتمانية سريعة وتتجاوز المخاطر الإلكترونية في 2020
“فقط أخبرني”…
تربية الرصافة الثانية تنظم ندوة تثقيفية صحية حول الوقاية من مرض كورونا
يحترق قلبي …
الرافدين يؤكد إلتزامه بصرف رواتب موظفي الدولة وفق توقيتات محددة
حصريا … معمل حدائق العراق … نموذج ثلاث وردات أصفر مقاس 50سم درجة أولى
ابتسام الهلالي : ملتقيات المصالحة المجتمعية خطوة مهمة نحو تعزيز الوحدة الوطنية
المالية النيابية : الحكومـة الحالية لن تقدم مشروع جديد لتعديل قانون الموازنة العامة
اوفرتور .. طائرة أسرع من الصوت
الجعفري يلتقي رئيس الجمعيَّة العامة للأمم المتحدة في نيويورك
مفارز مكافحة اجرام بغداد تعلن القبض على (17) متهما بجرائم جنائية مختلفة
ابطال الحشد يحبطون محاولة تسلل لـ”الدواعش” في الزوية
( اغنية لبغداد )
رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي يستقبل المقرر الخاص للامم المتحدة بحالات الاعدام
حمودي : سنعلم الأولمبية الدولية بمستجدات ازمة القانون
لجنة الاقتصاد والاستثمار تناقش المبادرة الحكومية لتاهيل القطاع الخاص
رئيس الجمهورية يعرب عن أسفه للمستوى المتدني للخدمات الأساسية في بغداد
تغريدة…
المستشار الاقتصادي الأستاذ سمير النصيري لـ((وكالة أنباء البلاد اليوم الدولية)) : الشعب يريد من المرشحين والكتل والأحزاب ان يعتمدوا برنامجا وطنيا شاملا للإصلاح الاقتصادي
مفقودٌ بعد المنتصف..
المريخ على الأرض بعد هدوء البركان
شعبة الناقلات في دائرة الوحدات الانتاجية عين ساهرة لتكون بغداد اجمل
المرجعية الدينية تنتقد تقديم المصالح الخاصة والحزبية الضيقة على حساب المصالح العامة
ربيع ….
العيبي : قرب تسيير الحافلات عبر خط بغداد ـ عمان البري
تابعونا على الفيس بوك