رونالدو يُهدد مستقبل دي ليخت أسرع طرق لاستعادة حاسة الشم والتذوق بعد التعافي من الكورونا للأبوين: طرق لمنع الطفل من ضرب الأطفال الآخرين محمد رمضان يطرح رسميا أغنية ‘أنا البطل‘ مـــن وَراءِ حِــجَــاب الحلبوسي يستقبل رئيس فريق التحقيق الدولي بجرائم داعش الإرهابي خيبة … قائد عمليات بغداد يجتمع مع القيادات الامنية بالعاصمة تحضيرا لزيارة البابا تحويل أقساط السلف والقروض للموظف على راتبه التقاعدي اللجنة المالية تستبعد إعادة أسعار الدولار السابقة رئيس الجمعية العراقية للتوحد الاستاذ فارس مهدي كمال الدين : طالبنا بتشريع قوانين تراعي ظروف أسر أطفال التوحد لتمكينهم من تقديم دعم ورعاية مميزة لهم قراءة في نص الشاعر عبد الامير الماجدي العمل تعلن إطلاق رواتب شبكة الحماية وذوي الإعاقة خلال اليومين المقبلين كيف نحمي الهاتف الذكي من الاحتراق؟ كعكة الشوفان لمرضى السكر.. لذيذة وصحية

قصة قصيرة … الرصيف والأخر ..

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

بقلم فوز الكلابي –

بعد جهد كبير أستنزف الباقي من ذاكرته المتعبة ووقت ليس بالقصير جعله ينسى قهوته حتى بردت وسيجارته الى أن احترقت .. استطاع أن يتذكرها .. شعور بالغربة والحزن أعتراه حين رأها .. غاص في الزمن حتى اختنق .. لم ينقذه الا التفاتتها نحوه وقد رسمت نصف ابتسامة على شفتيها الغائرتين .. كل شيء فيها تغير الا نظرة عينيها وشال رأسها الذي أخفى شعرا ارعنا كان يرقص لأرق نسمة هواء تداعبه ..

هذه اللحظة جعلته يفكر بعدد الايام التي اجترها الزمن عليه .. هل ثلاثون سنة قادرة على أن تستبيح اعمارنا هكذا ؟ مَنْ اعطاها الحق لتجلد الايام فينا حتى تخرج ألاّه من أفواهنا ثقيلة بعد أن توسد الحزن في قلوبنا ..

لم يشغل نفسه في تذكر اسمها لانه كان يعرف أنها امنية بعيدة .. وهل كان يهتم يوما لأسم أحدى عشيقاته ؟! .. لكنه لم ينس ضحكتها واندهاشها حين أخبرها أن رقمها كان الخامس والعشرون .. لان عمرها حينها كان خمسة وعشرون عاما .. أربع ليالٍ قضاها معها لم ينس أيّ شيء منها .. حول كل ما حصل فيها الى حروفٍ وكلمات .. رسم بها ابهى صور الغرام والهيام .. بعدها تخلص منها كما يتخلص البحر من ركام سفينة محطمة ليأمر امواجه في البحث عن اخرى حتى امتلأ ساحله بالجثث .. غادرت بعد أن أمست عنوانا لاحدى قصصه في دفترهِ الأحمر .. تغير لون الصفحات .. امسى بلون الموت .. لكن سطورهِ لازالت متماسكة تحفظ ما نثرعليها قلمه .. شعر ان جسده ينوء بحمل روحُ غريبة لا يعرفها .. تغيرت أشكال الوجوه والصور ..تداخلت ملامحها واختلطت الوانها .. باتت لا تعرفه ولا يعرفها .. حتى حروفه تبرأت منه .. هل للايام عودة ليعيد بها ترتيب السطور من جديد ؟ هل ستمنحه حق الندم ليمحي منها ما تعثر من كلمات ؟ لكن سطوره تركته حائرا وحيدا يعوم في حروف صحراءه الباردة في ليل لا فجر له .. التفت حول رقبته .. فلم يجد سوى انفاس مختنقة ورصيف هشمته اقدام المارة القاسية .. الاّخر ..

لم يحتج الامر منها سوى نظرتين ولحظة حتى تذكرته .. كل شيء فيه تغير .. لم تعد لعينيه تلك النظرة الاّسرة .. تحول الى بقايا روح تسكن جسد انهكته الحروب مع الزمن .. فلم يعد قادراعلى التلويح ليعلن الخسارة .. فاكتفى بالصمت .. لحظات مرت .. أعادت اليها الزمن الهارب .. دخلتْ للتو بهو الذكريات .. شعرت بالهواء القادم من بعيد يملأ رئتيها .. همسه .. عطره .. الدفء الذي تشعر به وهو يحيطها بذراعيه .. انفاسهُ المليئة برائحة السجائر .. لم يجرؤ الزمن أن يسرق منها كل ذلك ..

هل كان يعرف انها احبته ؟ نعم أحبت رجل يعشق كل النساء .. يهيم بهنّ كما تهيم السحب بحبات المطر فتروي بها كل يوم ارض جديدة ..

كانت تعرف ان هذا الحب سينتهي مع اخر سطر سيخطه قلمه .. سيلتهمه النسيان وتهظمه الذكرى .. لكنها ستظل حية على الورق .. تعيش بين ثنايا دفتره .. تستمد انفاسها من تلك الحروف الملتهبة بالحب .. ترتوي من مداد كلماته الغارقة في العشق .. وهي لا زالت تحدق به .. تمنت ان تقول له :

كم اعشقك ! .. كم اشفق عليكَ !

رونالدو يُهدد مستقبل دي ليخت
أسرع طرق لاستعادة حاسة الشم والتذوق بعد التعافي من الكورونا
للأبوين: طرق لمنع الطفل من ضرب الأطفال الآخرين
محمد رمضان يطرح رسميا أغنية ‘أنا البطل‘
مـــن وَراءِ حِــجَــاب
الحلبوسي يستقبل رئيس فريق التحقيق الدولي بجرائم داعش الإرهابي
خيبة …
قائد عمليات بغداد يجتمع مع القيادات الامنية بالعاصمة تحضيرا لزيارة البابا
تحويل أقساط السلف والقروض للموظف على راتبه التقاعدي
اللجنة المالية تستبعد إعادة أسعار الدولار السابقة
رئيس الجمعية العراقية للتوحد الاستاذ فارس مهدي كمال الدين : طالبنا بتشريع قوانين تراعي ظروف أسر أطفال التوحد لتمكينهم من تقديم دعم ورعاية مميزة لهم
قراءة في نص الشاعر عبد الامير الماجدي
العمل تعلن إطلاق رواتب شبكة الحماية وذوي الإعاقة خلال اليومين المقبلين
كيف نحمي الهاتف الذكي من الاحتراق؟
كعكة الشوفان لمرضى السكر.. لذيذة وصحية
عزيزتي الام: أمور مهمة يتعلّمها منكِ ابنك
شمول 300 الف عائلة فقيرة بإعانات شبكة الحماية الاجتماعية
سوق العراق للأوراق المالية يتصدر الارتفاعات الاسبوعية المسجلة للبورصات العربية بنسبة4,18 %
القاء القبض على متهم بالنصب والاحتيال قام ببيع عقار بقيمة مليار دينار
المخاوف تملأ ريال مدريد قبل موقعة أتالانتا
يسرا تعاني من “أزمة تنفس” وأبو يشكو من تدهور حالته الصحية
معصوم يصادق على قانون الاحتراف الرياضي
قلبي يسافر
عاجل … عاجل … النائب هيثم الجبوري ….
عاجل …وزارة الكهرباء تتمكن من نقل الطاقة الكهربائية الى عدد من محطات التوزيع في الموصل
حقل صغير ينبت على سطح القمر!
طموح علمي بتمكين المشلولين من استخدام الكمبيوتر
تلك الحياة ….
تفاصيل غريبة عن اللحظات الأخيرة قبل موت النجوم
الحرارة تنخفض غداً الى 47 مْ
الجبوري : شريحة المحامين قدمت اروع الأمثلة في دعمها العملية السياسية
وزير الخارجيَّة يصل القاهرة لحُضُور اجتماع مجلس جامعة الدول العربيَّة
صالح لبري: ثوابت العراق تتجسد بانفتاحه نحو عمقه العربي وجواره الاسلامي
العمل تبحث مع المالية تبسيط اجراءات منح الاعانة الاجتماعية في وقتها المحدد
الخارجية النيابية تدعو الى محاسبة الموظفين الاكراد في البعثات العراقيـة لتعاطيهم مع الاستفتاء
هاتـــــــــــــــــف القبور
وزير التربية يؤكد عرض موضوعي الدور الثالث وتحسين المعدل على مجلس الوزراء
( عزة النفس )
البياتي يدعو المنادين بالمؤتمرات الخارجية لعقدها بمخيمات النازحين
وزير النفط يبحث مع شركة روسية سبل تطوير القطاع النفطي في البلاد
تابعونا على الفيس بوك