رئيس مجلس النواب يستقبل ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة القبض على عصابة متخصصة بالنصب والاحتيال سندي أنتِ ومتكىء المالية النيابية : لا حاجة لاستقطاع رواتب الموظفين وما يجري الآن هو معاقبة للمواطنين إحباط محاولة لابتزاز فتاة في بغداد التربية: الأحد المقبل موعد انطلاق الدوام الحضوري هزة أرضية بقوة 5.2 درجة تضرب اليابان حيلة ذكية تخلص طفلك من خوف النوم بمفرده! زيدان أمام تحد صعب في مواجهة برشلونة الرافدين يمنح الأولوية لفئة من الموظفين للحصول على شقق بسماية إجراءات جديدة لضمان توفر المحاصيل والمنتجات بأسعار مناسبة زيدان يغيّر خططه المعتادة قبل الكلاسيكو.. وهازارد يظهر بقوة بشرى سارة من محافظ بغداد إلى المحاضرين المجانيين العكيلي يوجه الالتزام بالتعليمات الامتحانية والوقاية الصحية لتجنب الإصابة بفايروس كورونا التربية تعلن إيقاف التعليم الالكتروني واستئنافه مرتبط بقرارات لجنة الصحة

لا نستطيع التخلي عنها … النكات سلطان المجالس

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

البلاد اليوم – خاص –

يتجه أغلب العراقيين للتخفيف عن همومهم اليومية التي تصادفهم في إتباع اسلوب النكتة بكلماتها وصورها المضحكة لغرض الترويح عن النفس من منغصات الحياة التي لا تنتهي ، ما يجعلها وسيلة للتفريغ عما يحمله الإنسان وعملية إخراج ما مكنون في داخله عن طريق التنفيس عن المشاكل والهموم التي يعانيها الفرد والمجتمع ، حيث اعتبروها وسيلة من وسائل الاعتماد على الخيال في وضع النكات التي تهدف إلى الترفيه والضحك ضمن مؤشرات رصد الأخطاء ، حيث لم يكتفوا بالضحك على همومهم من خلال هذه النكات التي تحتاج الى وقفة تأمل بل تعدت إلى أمور أخرى جوهرية حاولت من خلالها إحداث تغيير بطريقة تعبيرية مضحكــة وهادفة .

( البلاد اليوم ) تحدثت مع بعض المواطنين والباحثين الاجتماعيين حول أرائهم بهذا الموضوع .

أحاديث شيقة

محمد هادي علوان  ( صاحب محل بيع المواد الكهربائية  )  الذي يمتاز  بأحاديثه الشيقة حين  تتخللها النكات ، إن كانت قديمة أم جديدة ، فقال ، النكتة تنساب من لساني من دون أن أحاول تصنعها ، حيث كانت هذه الصفة قد لازمتني منذ كنت صغيراً وأصبحت شيئاً معي لا استطيع أن أتخلي عنها ، حتى بدا للناس إني لا أتكلم بصورة جادة نهائيا ، ولكني وجدت النكتة في أكثر الأحيان وسيلة للتسلية والتروح عن النفس وتعتبر كذلك أداة يعبر من خلالها المجتمع عن آراء ومواقف وانتقادات في مختلف مجالات الحياة الاجتماعية والسياسية والثقافية وغيرها وغالبا ما يكتسي هذا التعبير طابع السخرية والاختزال واعتماد كثير من الخيال ، ما يقربها حيث تنال بعض النكات التي نسمعها استحساننا وليست جميع من نسمعها .

الجلسات العائلية

تذكر باسمة عباس جبر  ( ربة بيت )  ( التي لا تفارق البسمة محياها ) بقولها ، أن اغلب النساء تستهويهن سماع النكتة التي استطيع أن اعبر عنها بحركات لا يستطيع احد إلا أن يضحك في الجلسات العائلية التي تحصل في كافة المناسبات السعيدة بين الحين والآخر ، كحفلات الزفاف ، وياويلها العروس إذا كانت غير جميلة ، لان النكات تنهال عليها من كل صوب وجانب حيث يحيطونني ونظراتهم متلهفة للاستماع إليها التي تتخللها المفارقات مع بعض النكات والكلمات التي تستحدث في تلك المناسبة وعلى إحدى النساء التي تعلم أنني أتحدث عنها ، ليضحك الجميع فرحاً بما فيها من أتكلم عنهم .

نحو الأحسن

يدعو علي زامل محمد  ( سائق أجرة ) الى عدم الانزعاج من النكتة حينما تطلق عندما تجتاح الإنسان العراقي الكثير من القضايا الحيوية التي لم يجد لها حلولا جذرية والتي تمس حياته ، حين تساهم  في صنعها تلك الظروف  ، كانعدام الكهرباء وقلة الإمكانيات التي تجعله يفكر في إعادة استعمال ( اللالة ) مع شحة في المياه ، والقائمة تطول لتكون مادة دسمة ، لإطلاق الكثير من النكات التي تهدف الى تغيير مسار المجتمع نحو الأحسن  بدلالات المحبة ، لا الإساءة لشخص معين ، وإنما نحاول أن نشير الى خلل ما قد حصل وحل بهذه النكات التي اعتبرها جادة وهادفة .

حفظ النكات

توصف هدى حامد علاوي ( طالبة جامعية ) بقولها ، إن اغلب النكات التي أحفظها لا تتعدى عدد الأصابع ولكنها تتماشى مع حياتنا الطلابية التي أحفظها على ظهر قلب ، لأحاول ترديدها  بصورة مستمرة حيث كنت مع صديقاتي  في الكلية نتجمع في فترات الاستراحة لنتبارى في ذكر النكات الجديدة التي لم تطرق مسامعنا لتظهر علينا الابتسامات في جو جميل ملؤه الفرحة بعيداً عن هموم الدراسة وما تحمله من تعب وسهر لتربح ما جاءت بنكتة جديدة بوجبة غذاء شهية على حسابنا ، ما حفزنا يومياً عن البحث عن ما هو جديد ومضحك حتى نفوز بتلك الوجبة الغذائية .

علاج نفسي

من جانبه قال الباحث الاجتماعي حبيب مهدي فهد ، أن الابتسامات التي ترافق النكتة نعدها من العلاجات النفسية الضرورية لأغلب المرضى الذين يعانون من اكتئاب ، لان أي مواطن يحاول أن يبحث عما يخفف من وطأة  ضغوطات الحياة بابتكار بعض النكات التي تتماشى مع الظروف التي يعيشها بصورة ساخرة تبعث في النفوس مع الابتسامة صور الأسى الذي يحمله ليحاول ترديدها في كل مناسبة تحصل ولا يستطيع أن يغير من الأمر شيئا ، في حين أصبحت لدى البعض المتنفس الذي يزيح الهموم التي جثمت على صدره بضحكات ساخرة في المواقف التي تحتاج وربما تحتاج إلى صنعها تلقائياً .

رئيس مجلس النواب يستقبل ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة
القبض على عصابة متخصصة بالنصب والاحتيال
سندي أنتِ ومتكىء
المالية النيابية : لا حاجة لاستقطاع رواتب الموظفين وما يجري الآن هو معاقبة للمواطنين
إحباط محاولة لابتزاز فتاة في بغداد
التربية: الأحد المقبل موعد انطلاق الدوام الحضوري
هزة أرضية بقوة 5.2 درجة تضرب اليابان
حيلة ذكية تخلص طفلك من خوف النوم بمفرده!
زيدان أمام تحد صعب في مواجهة برشلونة
الرافدين يمنح الأولوية لفئة من الموظفين للحصول على شقق بسماية
إجراءات جديدة لضمان توفر المحاصيل والمنتجات بأسعار مناسبة
زيدان يغيّر خططه المعتادة قبل الكلاسيكو.. وهازارد يظهر بقوة
بشرى سارة من محافظ بغداد إلى المحاضرين المجانيين
العكيلي يوجه الالتزام بالتعليمات الامتحانية والوقاية الصحية لتجنب الإصابة بفايروس كورونا
التربية تعلن إيقاف التعليم الالكتروني واستئنافه مرتبط بقرارات لجنة الصحة
صالح عند مصادقته على قانون الموازنة : ضرورة تبنّي الإصلاح المالي والاقتصادي ودعم القطاعات الاقتصادية المختلفة
الأستاذ منذر الحمد : الاديب مهدي الربيعي لديه القدرة على إمساك زمام النص والسير نحو أعماق القارئ وملامسة اللاوعي فيه
صناديق الاستثمار مع الدول الخليجية
عاجل … مجلس الوزراء يوافق على التعاقد مع المحاضرين والاداريين المجانيين وفق الغطاء المالي المخصص اليهم بالموازنة
التربية توضح بخصوص الأوامر الإدارية الخاصة بالمحاضرين
الدكتور محمد سعيد محمد العتيق لوكالة (( أنباء البلاد اليوم الدولية )) : الشعر هو النور المسافر في دمي قبل التكون
خميس الجهيناوي : تونس تحمّلت العبء الأكبر من الأحداث في ليبيا
حلم مر…
النجيفي والبارزاني يبحثان ملف اغاثة النازحين و عمليات تحرير الموصل
أَللَّيْلُ ….
وزير الداخلية يستقبل وفداً من التيار الصدري
نوايا..معلنه…خارج مساحة الصحو
وحده صوتك …
المرجعية الدينية تستعرض المواقف المشرفة التي سطرها الشعب العراقي وتدعو الى توثيقها
مكافحة اجرام بغداد تلقي القبض على مطلوبين بقضايا جنائية في العاصمة
((فرقة صدى الحق)) تشارك في المهرجان المسرحي الدولي للمونودراما في البصرة
الرافدين يعلن منح قروض 50 مليونا للموظفين للبناء والترميم
اللواء 24 في الحشد يقتل ثلاثة دواعش قرب قضاء الحويجة
150 مليون طالب حول العالم فريسة للتنمر
العيسى يدعو إلى إيجاد مساحة لمتطلبات البحث العلمي في موازنة الجامعات
الجعفري : ضرورة عقد مُؤتمَر للمانحين لدعم العراق في الكويت
المالكي وصالح يتفقان على اهمية اكمال الكابينة الوزارية
امانة بغداد تزيل اكثر من (500) تجاوز وزراعة اكثر من (17000) شتلة
بدانة الذكور في سن المراهقة تفتح الباب لداء العصر
( وقد رحلتْ أُمــي )
تابعونا على الفيس بوك