جائزة التميز العالمية كأفضل بطاقة ذكية تحصل عليها (كي) في حفل بهيج في دبي ترنيمة عاشق * شمول 600 ألف أسرة ببرنامج الحماية الاجتماعيَّة خلال العام الحالي التربية تؤكد استمرار الدوام بالمدارس والانتهاء من الاستعدادات لإمتحانات نصف السنة أمانة بغداد تضع خططًا طارئة للسيطرة على مياه الأمطار في العاصمة ( أقضم الخوف قضما ) نسخةٌ مُعدلةٌ ..منه الى ..؟ نادي سفراء الإنسانية والسلام في العراق ينظم دورة بشأن فن الاتكيت وتعايش السلمي المركز العراقي للثقافة والآداب يقيم احتفاليته المركزية بمناسبة الذكرى الثانية لتأسيسه المركزي للإحصاء يكشف عدد خطوط الهاتف النقال في العراق ثَمَّة حُرُوف … وزارة العمل ومركز الهوية يوزعان سلة غذائية وملابس على الاسر الفقيرة الدينار سيبقى قويا ومستقرا التعليم تحدد الاجور الدراسية لطلبة ذوي الشهداء في الكليات الاهلية رذاذ الجمر …

إشراك القطاع الخاص في إدارة الاقتصاد يساهم بتعظيم الموارد

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

بقلم المستشار الاقتصادي والمصرفي سمير النصيري  –

تشير جميع المؤشرات الواردة في الموازنة لعام 2017 بأن الإيرادات غير النفطية ستكون بنسبة أعلى بالمقارنة بما تم تخصيصه للأعوام السابقة.  وهذا يعني ان الحكومة تخطط لبدء الانتقال من الاقتصاد الريعي الى الإنتاجي، وتنويع الموارد، وتقليل نسبة الاعتماد على النفط من 95 بالمائة الى 85 بالمائة في عام 2017 من مجموع الايرادات.  ولكي يتحقق ذلك لابد ان يكون هناك دور واضح وبرنامج مرسوم لإشراك القطاع الخاص في ادارة الاقتصاد.  ويأتي ذلك من خلال اعادة بناء الهيكل المؤسسي للقطاع الخاص في الجوانب التشريعية والتحفيزية والإجرائية وبما ينسجم ويتطابق مع ما ورد بالمحور (ثالثا) من البرنامج الحكومي (تشجيع التحول للقطاع الخاص) ومراحل تنفيذ استراتيجية تطويره للسنوات (2014-2030) التي اطلقتها الحكومة في شباط 2015 على ان تبدأ فعلاً هذه البرامج فورا بوضع آليات لإشراك القطاع الخاص الوطني في صناعة القرارات الاقتصادية وفق نظرة شاملة لتحفيز القطاعات الإنتاجية كافة ومنها بشكل اساسي في الزراعة والصناعة والتشييد (الاسكان والاعمار) والطاقة والخدمات والسياحة،وان يكون هناك دور اساس للقطاع المصرفي في التمويل وان تتبنى الحكومة وممثليات القطاع الخاص برامج ومساهمات واجراءات تنفيذية محسوبة ومدعومة ماديا وقانونيا، وان يكون عامي2017 و٢٠١٨هي فعلا عامي القطاع الخاص.

ولغرض تحقيق ذلك لابد ان تتولى الحكومة بالدرجة الأولى تأسيس مجلس اعلى للشوؤن الاقتصادية (مجلس السوق) يتشكل من ممثلين للقطاع الخاص والحكومة يتولى الإدارة والاشراف والمراجعة والتقييم للبرامج والسياسات الموضوعة لصناعة القرارات المطلوبة لتحقيق الاهداف الاقتصادية المركزية بالمشاركة والتعاون بين القطاعين الخاص والعام.

 لذلك فإني ارى بأن المرحلة والتجربة التي يعيشها العراق اقتصاديا منذ (2003-2016) تحتاج إلى وقفة تحليلية وتقييمية مخلصة من أجل بناء اقتصاده الوطني وفق نظرة استراتيجية جديدة للانتقال إلى اقتصاد السوق وفقاً لبرنامج أعدته الحكومة وصادق عليه مجلس النواب العراقي تضمن ستة محاور أساسية ومن أبرزها المحور الاقتصادي، والذي يؤكد على ضرورة تطبيق مراحل مهمة باتجاه بناء استراتيجية لتنمية الاقتصاد ودعم وتطوير القطاع الخاص ليأخذ دوره في المساهمة في البناء الجديد للاقتصاد وتنويع موارده للموازنة دون الاعتماد بنسبة كبيرة على النفط.

ولغرض مناقشة ودراسة الواقع الاقتصادي الذي يمر به العراق  لابد من الوقوف بالتحليل المنطقي والعلمي والاقتصادي على أبرز المحاور التي يتطلب ايجاد الحلول بهدف بناء المقدمات السليمة للانتقال إلى آليات اقتصاد السوق الناجزة.  ويتطلب لغرض تنفيذ استراتيجية تطوير القطاع الخاص قيام الحكومة والقطاع الخاص بكافة مجالاته المصرفية والصناعية والزراعية والخدمية المشاركة والتعاون في تطبيق استراتيجية التطوير بالاتجاهات التي تحقق الاهداف المرحلية والمتوسطة والطويلة.  وهذا يعني إشراك القطاع الخاص بدور أكبر في صناعة القرار الاقتصادي وقيادة السوق من خلال ما يأتي:

 1- المساهمة في تحسين بيئة الأعمال في العراق وتوفير المناخ الاستثماري المشجع لجذب رؤوس الاموال الوطنية والأجنبية وتشجيع تحقيق الشراكات بين القطاع العام والخاص.

2- المساهمة في تهيئة بيئة تشريعية جديدة تستند في مرجعيتها إلى المادة (25) من الدستور الدائم والاستراتيجيات والقوانين الخاصة بالإصلاح الاقتصادي وتطوير القطاع الخاص بما يضمن تفعيله وقيادته للسوق مستقبلاً.

3- إدامة وتفعيل الشراكة والحوار والتعاون بين القطاع الخاص والحكومة.

4- المساهمة في وضع السياسات والآليات والاستراتيجيات والمشاركة في متابعة تنفيذها لحسم الانتقال إلى مراحل مبرمجة زمنياً إلى اقتصاد السوق.

5- العمل على توفير مصادر تمويل اضافية للموازنة العامة للدولة باعتماد تنمية وتنويع الموارد باتجاه رفع نسبة الموارد الأخرى غير النفط في الناتج المحلي الإجمالي.

6- العمل على تشجيع انشاء وتطوير المشاريع الصغرى والصغيرة والمتوسطة بما يحقق التنمية الشاملة والمستدامة بما في ذلك تشكيل المؤسسات المتخصصة لهذا الغرض.

7- التعاون في ضمان تنفيذ الخطط المركزية في توفير البنى التحتية لتشجيع وتطوير القطاع الخاص في الصناعة والتجارة والزراعة والسياحة والثروات المعدنية والطاقة والخدمات.

8- تفعيل دور المصارف المتخصصة والمصارف الخاصة لتوفير القروض الميسرة للقطاع الخاص الوطني وكذلك إيجاد حلول لمشاكل الضرائب والفوائد المتراكمة التي ترتبت على أصحاب المشاريع المتوقفة عن الإنتاج ووضع سياسة مالية قصيرة ومتوسطة الامد.

9- التنسيق والتعاون مع الوزارات والمؤسسات المالية والاحصائية المعنية في بناء قاعدة معلومات مالية واحصائية وضمان شفافيتها.

10- المشاركة الفاعلة مع الحكومة في تنفيذ إجراءات إعادة هيكلة الشركات العامة وتسهيل الشراكات مع القطاع الخاص.

11- المساهمة في ضمان معايير الجودة للمنتجات والخدمات المحلية والمستوردة.

12- التعاون والمساهمة مع المؤسسات ذات العلاقة في تأهيل وتدريب الموارد البشرية المتخصصة في القطاع الخاص.

13- تشجيع المصارف الخاصة في الاستثمار في المشاريع الاقتصادية بما يعزز نسبة مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي والإسراع بالتعديلات التشريعية لتحقيق هذا الهدف .

جائزة التميز العالمية كأفضل بطاقة ذكية تحصل عليها (كي) في حفل بهيج في دبي
ترنيمة عاشق *
شمول 600 ألف أسرة ببرنامج الحماية الاجتماعيَّة خلال العام الحالي
التربية تؤكد استمرار الدوام بالمدارس والانتهاء من الاستعدادات لإمتحانات نصف السنة
أمانة بغداد تضع خططًا طارئة للسيطرة على مياه الأمطار في العاصمة
( أقضم الخوف قضما )
نسخةٌ مُعدلةٌ ..منه الى ..؟
نادي سفراء الإنسانية والسلام في العراق ينظم دورة بشأن فن الاتكيت وتعايش السلمي
المركز العراقي للثقافة والآداب يقيم احتفاليته المركزية بمناسبة الذكرى الثانية لتأسيسه
المركزي للإحصاء يكشف عدد خطوط الهاتف النقال في العراق
ثَمَّة حُرُوف …
وزارة العمل ومركز الهوية يوزعان سلة غذائية وملابس على الاسر الفقيرة
الدينار سيبقى قويا ومستقرا
التعليم تحدد الاجور الدراسية لطلبة ذوي الشهداء في الكليات الاهلية
رذاذ الجمر …
الموارد المائية : لامخاوف من سيول مقبلة لإنحسار الأمطار وتشتت المنخفضات الجوية
العمل النيابية تعلن عن زيادة في رواتب الرعاية الاجتماعية
اتحاد القيصر للآداب والفنون يقيم أمسية دولية للشعر الشعبي
مؤيد اللامي يؤكد اهمية عدم اطلاق التهم تجاه دول الجوار
حديث الروح …
سينما الزمن الجميل تودع الممثل المصري سعيد عبدالغني
القائد العام للقوات المسلحة يلتقي قادة الحشد الشعبي ويبارك الانتصارات على داعش
وزارة الهجرة تغلق مخيم نزراو !
رحلة الى نهر الاشواق ..
المنتخبات ترشح رسميا (3) مدربين لقيادة الأسود في الاستحقاقات المقبلة
المشاعر غير السارة يمكن أن تكون مصدرا للسعادة
الحكيم : كل الامور والازمات قابلة للحل شرط تحلي الاطراف بثقافة التنازل للشركاء
العمل تقبض على موظف يبتز المواطنين ماليا مقابل اصدار بطاقات (كي كارد) مزورة
محافظة بغداد : جباية اجور الماء لاتتجاوز الخمسة الاف دينار لكل شهرين ولاصحة لزيادتها
رئيس الجمهورية يشيد بعلاقات الصداقة التاريخية بين العراق وايران
مصرف الرافدين يدعو وزارات ودوائر الدولة الى توطين رواتب موظفيها
ريال مدريد يتلقى دفعة قوية قبل مواجهة أوساسونا
العبادي يبحث مع السفير الروسي في العراق تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين
وزير التخطيط من الكويت:العراق بحاجة إلى 23 مليار دولار على المدى القصير و(65) مليار دولار
السهلاني: سياسة تغيير الوجوه والدفع بدماء جديدة ستؤطر عمل الكتل السياسية
الحكيم يستقبل الخزاعي ويبحث معه مستجدات الاوضاع الامنية والسياسية
الحكيم : أهمية توفير الأجواء المناسبة للأطباء من اجل القيام بواجبهم الوطني
كلية طب المستنصرية تباشر بتدريب الطلبة في المختبرات التعليمية في مستشفى اليرموك
وزير الخارجيّة يستقبل وفدا من كبار الإعلاميين الكويتيين
تنفيذ أكثر من 20 ألف طلعة على الموصل منذ سقوطها
تابعونا على الفيس بوك