يدا بيد نبني عراق أفضل … انتخبوا المرشحة الاستاذة جميلة رضا الغانمي ميسي يفكر في شراء ” القصر الوردي “ النفط تنفي رفع أسعار النفط الأسود المجهز الى معامل الطابوق التعليم:غداً الجامعات العراقية تباشر دراساتها العليا اندومي بالدجاج والفول السوداني لماذا يتجمّل القمر باللون الأحمر أحيانا؟ للبراعم كتبت…… ☆ براعم الحياة ☆ الأغنام تطرد رونالدو من قصره استثمار – خدمات – اعمار – شعارات أفعال وليست أقوال للمرشحة للانتخابات الاستاذة جميلة رضا الغانمي مكافحة اجرام بغداد تلقي القبض على متهمين بسرقة دور سكنية الصين تعلن تلقيح أكثر من مليار مواطن ضد كورونا الرافدين يحدّد الفئات المشمولة بقروض الـ50 مليوناً المرشحة الأستاذة جميلة الغانمي تحضر ندوة عن دور المرأة في الانتخابات عهد جديد للعراق والوطن أمانة في أعناقنا .. انتخبوا المرشحة المشرفة التربوية جميلة رضا الغانمي نقابة الصحفيين العراقيين تدعو أعضاءها الى مراجعتها لتحديث استمارة المكافآت التشجيعية

النصيري يدعو الحكومة الى تفعيل الشراكة مع القطاع الخاص في موازنة 2018

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

البلاد اليوم – دريد ثامر – تصوير – محمد صباح –  

دعا المستشار الاقتصادي والمصرفي لرابطة المصارف الخاصة العراقية الأستاذ سمير النصيري ، الى “قيام الوزارات و الحكومات المحلية الى تفعيل الماده 14 من قانون موازنة 2018 والخاصة بالشراكة مع القطاع الخاص  والتي لم تفعل خلال عامي 2016 و2017. وان تكون هذه المشاركة منسجمة مع المرحلة الثانية من إستراتيجية تطوير القطاع الخاص للسنوات  2108-2020 ” .

وأضاف في حديث خص به ((وكالة انباء البلاد اليوم الدولية)) أثناء لقائها معه في مقر رابطة المصارف الخاصة العراقية ، ان “جميع المؤشرات الواردة في مسودة مشروع الموازنة لعام 2018  ، تؤكد ان الاعتماد على الإيرادات  النفطية ستكون بنسبه  86% وهي مقاربة بما تم تخصيصه لعام 2017، وهذا يعني ان  الموارد غير النفطية ستستمر تعتمد على استحصال الرسوم الكمركية والتحاسب الضريبي ولم يتحقق ما تخطط له  الحكومة  للانتقال من الاقتصاد الريعي الى الإنتاجي، وسيكون العجز بحدود 23 تريليون دينار ، وفي ضوء تحليل الإيرادات  والنفقات للسنوات (2018 – 2022) ، يتضح لدينا ان القطاع النفطي سيستمر هو القطاع القائد ، وهذا يؤكد ان القطاعات الإنتاجية الصناعة والزراعة والسياحة ، ستبقى  قاصرة في تنويع مصادر الإيرادات وتقليل نسبة الاعتماد على النفط .  ولكي يتحقق ذلك لابد ان يكون هناك دور واضح وبرنامج مرسوم لإشراك القطاع الخاص في ادارة الاقتصاد ، ويأتي ذلك من خلال إعادة بناء الهيكل المؤسسي للقطاع الخاص في الجوانب التشريعية والتحفيزية والإجرائية وبما ينسجم ويتطابق مع ما ورد بالمحور (ثالثا) من البرنامج الحكومي (تشجيع التحول للقطاع الخاص) ومراحل تنفيذ إستراتيجية تطويره للسنوات (2014-2030) التي أطلقتها الحكومة في شباط 2015 على ان تبدأ فعلاً هذه البرامج فورا بوضع آليات لإشراك القطاع الخاص الوطني في صناعة القرارات الاقتصادية وفق نظرة شاملة لتحفيز القطاعات الإنتاجية كافه ومنها بشكل أساسي في الزراعة والصناعة والتشييد (الإسكان والاعمار) والطاقة والخدمات والسياحة،و تفعيل المادة 14 من قانون الموازنة لعام 2018  والخاصة بإشراك القطاع الخاص في تنفيذ المشاريع التنموية الحكومية” .

وحث النصيري في حديثه  ، ان  “يكون هناك دور أساس للقطاع المصرفي في التمويل وان تتبنى الحكومة وممثليات القطاع الخاص برامج ومساهمات وإجراءات تنفيذية محسوبة ومدعومة ماديا وقانونيا “. 

ولغرض تحقيق ذلك اقترح ، ان “تتولى الحكومة بالدرجة الأولى تأسيس (مجلس السوق) يتشكل من ممثلين للقطاع الخاص والحكومة يتولى الإدارة والإشراف والمراجعة والتقييم للبرامج والسياسات الموضوعة لصناعة القرارات المطلوبة لتحقيق الأهداف الاقتصادية المركزية بالمشاركة والتعاون بين القطاعين الخاص والعام.

 لذلك يرى النصيري ، بأن “المرحلة والتجربة التي يعيشها العراق اقتصاديا منذ (2003-2017) تحتاج إلى وقفة تحليلية وتقييمية مخلصة من أجل بناء اقتصاده الوطني وفق نظرة إستراتيجية جديدة للانتقال إلى اقتصاد السوق وفقاً لبرنامج أعدته الحكومة وصادق عليه مجلس النواب العراقي تضمن ستة محاور أساسية ومن أبرزها المحور الاقتصادي، والذي يؤكد على ضرورة تطبيق مراحل مهمة باتجاه بناء إستراتيجية لتنمية الاقتصاد ودعم وتطوير القطاع الخاص ليأخذ دوره في المساهمة في البناء الجديد للاقتصاد وتنويع موارده للموازنة دون الاعتماد بنسبة كبيرة على النفط”.

واوضح ، “لغرض مناقشة ودراسة الواقع الاقتصادي الذي يمر به العراق لا بد من الوقوف بالتحليل المنطقي والعلمي والاقتصادي على أبرز المحاور  ويتطلب لغرض تنفيذ إستراتيجية تطوير القطاع الخاص قيام الحكومة والقطاع الخاص بكافة مجالاته المصرفية والصناعية والزراعية والخدمية المشاركة والتعاون في تطبيق إستراتيجية التطوير بالاتجاهات التي تحقق الأهداف المرحلية والمتوسطة والطويلة.وهذا يعني إشراك القطاع الخاص بدور أكبر في صناعة القرار الاقتصادي وقيادة السوق من خلال ما يأتي:

1- المساهمة في تحسين بيئة الأعمال في العراق وتوفير المناخ الاستثماري المشجع لجذب رؤوس الأموال الوطنية والأجنبية وتشجيع تحقيق الشراكات بين القطاع العام والخاص.

2- المساهمة في تهيئة بيئة تشريعية جديدة تستند في مرجعيتها إلى المادة (25) من الدستور الدائم والاستراتيجيات والقوانين الخاصة بالإصلاح الاقتصادي وتطوير القطاع الخاص بما يضمن تفعيله وقيادته للسوق مستقبلا.

3- العمل على توفير مصادر تمويل إضافية للموازنة العامة للدولة باعتماد تنمية وتنويع الموارد باتجاه رفع نسبة الموارد الأخرى غير النفط في الناتج المحلي الإجمالي .

4- العمل على تشجيع إنشاء وتطوير المشاريع الصغرى والصغيرة والمتوسطة بما يحقق التنمية الشاملة والمستدامة بما في ذلك تشكيل المؤسسات المتخصصة لهذا الغرض ، وإصدار قانون الشركات الصغيرة والمتوسطة .

5- التعاون في ضمان تنفيذ الخطط المركزية في توفير البنى التحتية لتشجيع وتطوير القطاع الخاص في الصناعة والتجارة والزراعة والسياحة والثروات المعدنية والطاقة والخدمات.

 6- تفعيل دور المصارف المتخصصة والمصارف الخاصة لتوفير القروض الميسرة للقطاع الخاص الوطني وكذلك إيجاد حلول لمشاكل الضرائب والفوائد المتراكمة التي ترتبت على أصحاب المشاريع المتوقفة .

 

يدا بيد نبني عراق أفضل … انتخبوا المرشحة الاستاذة جميلة رضا الغانمي
ميسي يفكر في شراء ” القصر الوردي “
النفط تنفي رفع أسعار النفط الأسود المجهز الى معامل الطابوق
التعليم:غداً الجامعات العراقية تباشر دراساتها العليا
اندومي بالدجاج والفول السوداني
لماذا يتجمّل القمر باللون الأحمر أحيانا؟
للبراعم كتبت…… ☆ براعم الحياة ☆
الأغنام تطرد رونالدو من قصره
استثمار – خدمات – اعمار – شعارات أفعال وليست أقوال للمرشحة للانتخابات الاستاذة جميلة رضا الغانمي
مكافحة اجرام بغداد تلقي القبض على متهمين بسرقة دور سكنية
الصين تعلن تلقيح أكثر من مليار مواطن ضد كورونا
الرافدين يحدّد الفئات المشمولة بقروض الـ50 مليوناً
المرشحة الأستاذة جميلة الغانمي تحضر ندوة عن دور المرأة في الانتخابات
عهد جديد للعراق والوطن أمانة في أعناقنا .. انتخبوا المرشحة المشرفة التربوية جميلة رضا الغانمي
نقابة الصحفيين العراقيين تدعو أعضاءها الى مراجعتها لتحديث استمارة المكافآت التشجيعية
صالح: المسيحيون مكوّن أصيل في البلد جابهوا تحديات العنف والإرهاب ببسالة
الحلبوسي يبحث مع شكري تعزيز التعاون بين مصر والعراق
سمير النصيري كفاءة اقتصادية وطنية وعطاء مميز في زمن التحديات
المشرفة التربوية جميلة الغانمي تكرم عدد من مدراء المدارس المميزين
كن شريكا معي في صناعة مستقبل العراق .. المرشحة التربوية الاستاذة جميلة رضا الغانمي
عبد المهدي يؤكد عزم الحكومة على تسريع وانجاز العمل في جميع المشاريع الاقتصادية
الزراعة تكشف أسباب نفوق الاسماك في نهر الفرات شمالي بابل
وزير الصحة : نحتاج ملياري دولار لسد النقص في الدواء
توقعات هيئة الأنواء الجوية لطقس يوم السبت
تجنب صداقة الأهل على فيسبوك يخلص الأبناء من المراقبة
كيف تكونون شخصيات مؤثرة ؟ اليكم الطرق
ماكرون يؤكد للعبادي استمرار دعم فرنسا للعراق في حربه ضد الارهاب
الأولمبي يغير وجهته الى الدوحة ولاعبين جدد بمفكرة شهد
الدكتور أياد علاوي يبارك تحرير مدينة الشرقاط
حين يفلس السرابيون في بلوغ لغة الماء!!؟
قُبلةٌ للنصر
جاليليو … مخترع قانون الحركة والتلسكوب ونظرياته في الفيزياء والفلك
ظهور أكبر وأسطع بدر منذ سبعة عقود
القضاء: توقيف 64 متهماً بـ”الدكة العشائرية” وعقوبتها قد تصل للإعدام
الطفل الاجتماعي يتمتع بشخصية قيادية دون السعي إلى الشهرة
إغفال وجبة الإفطار يحرم الطلاب من التفوق
الجبوري : انشاء عدد من المشاريع لاحياء القطاع الزراعي في المناطق المحررة
معصوم يبحث مع النجيفي مستجدات الوضع السياسي والأمني في البلاد
عاجل … اللجنة العليا للصحة والسلامة تقرر ايقاف التعليم الحضوري في الجامعات والمدارس وجعله الكترونيا .
معصوم : ضرورة ركون الجميع إلى لغة الحوار
تابعونا على الفيس بوك