هزة أرضية بقوة 5.2 درجة تضرب اليابان حيلة ذكية تخلص طفلك من خوف النوم بمفرده! زيدان أمام تحد صعب في مواجهة برشلونة الرافدين يمنح الأولوية لفئة من الموظفين للحصول على شقق بسماية إجراءات جديدة لضمان توفر المحاصيل والمنتجات بأسعار مناسبة زيدان يغيّر خططه المعتادة قبل الكلاسيكو.. وهازارد يظهر بقوة بشرى سارة من محافظ بغداد إلى المحاضرين المجانيين العكيلي يوجه الالتزام بالتعليمات الامتحانية والوقاية الصحية لتجنب الإصابة بفايروس كورونا التربية تعلن إيقاف التعليم الالكتروني واستئنافه مرتبط بقرارات لجنة الصحة صالح عند مصادقته على قانون الموازنة : ضرورة تبنّي الإصلاح المالي والاقتصادي ودعم القطاعات الاقتصادية المختلفة الأستاذ منذر الحمد : الاديب مهدي الربيعي لديه القدرة على إمساك زمام النص والسير نحو أعماق القارئ وملامسة اللاوعي فيه صناديق الاستثمار مع الدول الخليجية عاجل … مجلس الوزراء يوافق على التعاقد مع المحاضرين والاداريين المجانيين وفق الغطاء المالي المخصص اليهم بالموازنة التربية توضح بخصوص الأوامر الإدارية الخاصة بالمحاضرين الركابي : الوزارة بصدد فتح شمول جديد بالحماية الاجتماعية

النصيري يدعو الحكومة الى تفعيل الشراكة مع القطاع الخاص في موازنة 2018

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

البلاد اليوم – دريد ثامر – تصوير – محمد صباح –  

دعا المستشار الاقتصادي والمصرفي لرابطة المصارف الخاصة العراقية الأستاذ سمير النصيري ، الى “قيام الوزارات و الحكومات المحلية الى تفعيل الماده 14 من قانون موازنة 2018 والخاصة بالشراكة مع القطاع الخاص  والتي لم تفعل خلال عامي 2016 و2017. وان تكون هذه المشاركة منسجمة مع المرحلة الثانية من إستراتيجية تطوير القطاع الخاص للسنوات  2108-2020 ” .

وأضاف في حديث خص به ((وكالة انباء البلاد اليوم الدولية)) أثناء لقائها معه في مقر رابطة المصارف الخاصة العراقية ، ان “جميع المؤشرات الواردة في مسودة مشروع الموازنة لعام 2018  ، تؤكد ان الاعتماد على الإيرادات  النفطية ستكون بنسبه  86% وهي مقاربة بما تم تخصيصه لعام 2017، وهذا يعني ان  الموارد غير النفطية ستستمر تعتمد على استحصال الرسوم الكمركية والتحاسب الضريبي ولم يتحقق ما تخطط له  الحكومة  للانتقال من الاقتصاد الريعي الى الإنتاجي، وسيكون العجز بحدود 23 تريليون دينار ، وفي ضوء تحليل الإيرادات  والنفقات للسنوات (2018 – 2022) ، يتضح لدينا ان القطاع النفطي سيستمر هو القطاع القائد ، وهذا يؤكد ان القطاعات الإنتاجية الصناعة والزراعة والسياحة ، ستبقى  قاصرة في تنويع مصادر الإيرادات وتقليل نسبة الاعتماد على النفط .  ولكي يتحقق ذلك لابد ان يكون هناك دور واضح وبرنامج مرسوم لإشراك القطاع الخاص في ادارة الاقتصاد ، ويأتي ذلك من خلال إعادة بناء الهيكل المؤسسي للقطاع الخاص في الجوانب التشريعية والتحفيزية والإجرائية وبما ينسجم ويتطابق مع ما ورد بالمحور (ثالثا) من البرنامج الحكومي (تشجيع التحول للقطاع الخاص) ومراحل تنفيذ إستراتيجية تطويره للسنوات (2014-2030) التي أطلقتها الحكومة في شباط 2015 على ان تبدأ فعلاً هذه البرامج فورا بوضع آليات لإشراك القطاع الخاص الوطني في صناعة القرارات الاقتصادية وفق نظرة شاملة لتحفيز القطاعات الإنتاجية كافه ومنها بشكل أساسي في الزراعة والصناعة والتشييد (الإسكان والاعمار) والطاقة والخدمات والسياحة،و تفعيل المادة 14 من قانون الموازنة لعام 2018  والخاصة بإشراك القطاع الخاص في تنفيذ المشاريع التنموية الحكومية” .

وحث النصيري في حديثه  ، ان  “يكون هناك دور أساس للقطاع المصرفي في التمويل وان تتبنى الحكومة وممثليات القطاع الخاص برامج ومساهمات وإجراءات تنفيذية محسوبة ومدعومة ماديا وقانونيا “. 

ولغرض تحقيق ذلك اقترح ، ان “تتولى الحكومة بالدرجة الأولى تأسيس (مجلس السوق) يتشكل من ممثلين للقطاع الخاص والحكومة يتولى الإدارة والإشراف والمراجعة والتقييم للبرامج والسياسات الموضوعة لصناعة القرارات المطلوبة لتحقيق الأهداف الاقتصادية المركزية بالمشاركة والتعاون بين القطاعين الخاص والعام.

 لذلك يرى النصيري ، بأن “المرحلة والتجربة التي يعيشها العراق اقتصاديا منذ (2003-2017) تحتاج إلى وقفة تحليلية وتقييمية مخلصة من أجل بناء اقتصاده الوطني وفق نظرة إستراتيجية جديدة للانتقال إلى اقتصاد السوق وفقاً لبرنامج أعدته الحكومة وصادق عليه مجلس النواب العراقي تضمن ستة محاور أساسية ومن أبرزها المحور الاقتصادي، والذي يؤكد على ضرورة تطبيق مراحل مهمة باتجاه بناء إستراتيجية لتنمية الاقتصاد ودعم وتطوير القطاع الخاص ليأخذ دوره في المساهمة في البناء الجديد للاقتصاد وتنويع موارده للموازنة دون الاعتماد بنسبة كبيرة على النفط”.

واوضح ، “لغرض مناقشة ودراسة الواقع الاقتصادي الذي يمر به العراق لا بد من الوقوف بالتحليل المنطقي والعلمي والاقتصادي على أبرز المحاور  ويتطلب لغرض تنفيذ إستراتيجية تطوير القطاع الخاص قيام الحكومة والقطاع الخاص بكافة مجالاته المصرفية والصناعية والزراعية والخدمية المشاركة والتعاون في تطبيق إستراتيجية التطوير بالاتجاهات التي تحقق الأهداف المرحلية والمتوسطة والطويلة.وهذا يعني إشراك القطاع الخاص بدور أكبر في صناعة القرار الاقتصادي وقيادة السوق من خلال ما يأتي:

1- المساهمة في تحسين بيئة الأعمال في العراق وتوفير المناخ الاستثماري المشجع لجذب رؤوس الأموال الوطنية والأجنبية وتشجيع تحقيق الشراكات بين القطاع العام والخاص.

2- المساهمة في تهيئة بيئة تشريعية جديدة تستند في مرجعيتها إلى المادة (25) من الدستور الدائم والاستراتيجيات والقوانين الخاصة بالإصلاح الاقتصادي وتطوير القطاع الخاص بما يضمن تفعيله وقيادته للسوق مستقبلا.

3- العمل على توفير مصادر تمويل إضافية للموازنة العامة للدولة باعتماد تنمية وتنويع الموارد باتجاه رفع نسبة الموارد الأخرى غير النفط في الناتج المحلي الإجمالي .

4- العمل على تشجيع إنشاء وتطوير المشاريع الصغرى والصغيرة والمتوسطة بما يحقق التنمية الشاملة والمستدامة بما في ذلك تشكيل المؤسسات المتخصصة لهذا الغرض ، وإصدار قانون الشركات الصغيرة والمتوسطة .

5- التعاون في ضمان تنفيذ الخطط المركزية في توفير البنى التحتية لتشجيع وتطوير القطاع الخاص في الصناعة والتجارة والزراعة والسياحة والثروات المعدنية والطاقة والخدمات.

 6- تفعيل دور المصارف المتخصصة والمصارف الخاصة لتوفير القروض الميسرة للقطاع الخاص الوطني وكذلك إيجاد حلول لمشاكل الضرائب والفوائد المتراكمة التي ترتبت على أصحاب المشاريع المتوقفة .

 

هزة أرضية بقوة 5.2 درجة تضرب اليابان
حيلة ذكية تخلص طفلك من خوف النوم بمفرده!
زيدان أمام تحد صعب في مواجهة برشلونة
الرافدين يمنح الأولوية لفئة من الموظفين للحصول على شقق بسماية
إجراءات جديدة لضمان توفر المحاصيل والمنتجات بأسعار مناسبة
زيدان يغيّر خططه المعتادة قبل الكلاسيكو.. وهازارد يظهر بقوة
بشرى سارة من محافظ بغداد إلى المحاضرين المجانيين
العكيلي يوجه الالتزام بالتعليمات الامتحانية والوقاية الصحية لتجنب الإصابة بفايروس كورونا
التربية تعلن إيقاف التعليم الالكتروني واستئنافه مرتبط بقرارات لجنة الصحة
صالح عند مصادقته على قانون الموازنة : ضرورة تبنّي الإصلاح المالي والاقتصادي ودعم القطاعات الاقتصادية المختلفة
الأستاذ منذر الحمد : الاديب مهدي الربيعي لديه القدرة على إمساك زمام النص والسير نحو أعماق القارئ وملامسة اللاوعي فيه
صناديق الاستثمار مع الدول الخليجية
عاجل … مجلس الوزراء يوافق على التعاقد مع المحاضرين والاداريين المجانيين وفق الغطاء المالي المخصص اليهم بالموازنة
التربية توضح بخصوص الأوامر الإدارية الخاصة بالمحاضرين
الركابي : الوزارة بصدد فتح شمول جديد بالحماية الاجتماعية
الأستاذة فاطمة جمال : رسم لنا الاديب مهدي الربيعي صورا بشكل متقن وقصيدة تدل على تملكه أدوات اللغة والفكرة والأسلوب
تربية الرصافة الثانية تضع آلية دوام الملاكات التعليمية والتدريسية
العيكلي : الوقت مناسب لإنصاف المحاضرين ومنحهم حقهم الطبيعي
أتــــــــــيـــــــــتُ كُــــــــــحْـــــــــلَاً
الحلبوسي : أهمية الدعم الدولي للعراق في مكافحة الإرهاب
محافظة بغداد تتعهد بحلول سريعة لتعيينات التربية بهذا الشرط
العراقيون سيدخلون امريكا .. قريبا
شذى حسون تطلق “مسافات” وتبحث عن التميز
التربية توجه بمنح طلبة المراحل غير المنتهية خمس درجات
بَعْثَرْتِني فاجمعيني
رويدا عطية تنتهي من تسجيل ‘خاين’
أناي..قصيدة …
نصائح غذائية للوقاية من الإصابة بكورونا
مفوضية الانتخابات تنفي انباء تحدثت عن بيع وشراء بطاقات الناخبين
وزير الشباب والرياضة يطلع على سير العمل في ملعب العزيزية
توقيف موظفين في مكتب المفتش العام لوزارة الصحة متهمين بالرشوة
موجات الحر البحري المتزايدة تهدد الأرض
اليكم طريقة تحضير شاورما دجاج بالفرن للرجيم
قم ابا تراب
العطواني يبحث مع شركة سويسرية رصينة إنشاء مشروع لتدوير النفايات
معصوم : أهمية تعزيز مكانة العراق على المستويين العربي والدولي
أبكي عليك دماً ..
العطية ويلدز يعتزمان الانفتاح بالسياحة الدينية بين البلدين
اختبار صعب لأرسنال أمام توتنهام
العمل ومركز الهوية يوزعان سلة غذائية وكراسي للمعاقين على الاسر الفقيرة
تابعونا على الفيس بوك