إعلان … شركة الفيحاء لتغليف السطوح .. اتصلوا 07713236459، 07806028975 لأهمية أحكام الحضانة .. اللجنة القانونية تناقش مقترح تعديل المادة (57) من قانون الأحوال الشخصية ياليل وجدي… الرشيد يصدر تعليمات بترويج المعاملات التقاعدية للموظفين المستلفين من المصرف التربية تقر بوجود خطأ مطبعي في أسئلة امتحان الفيزياء الرافدين: شمول منتسبي الاستخبارات ومديرية مكافحة الارهاب بالسلف الشخصية إحباط محاولة تهريب 100 ألف دولار بحوزة مسافر عراقي بمطار بغداد أوجاع على أوتار القلب اعلان … تواصل مع شركة الفيحاء لتغليف السطوح .. كادر متخصص وسرعة بالانجاز غاريث بيل يدلي بتصريحات مستفزة بعد الرحيل عن ريال مدريد العتبة العلوية تعلن عن خطتها الخاصة بزيارة الاربعين في ظل كورونا الرافدين يسترد نصف مليار دينار من المتلكئين خلال الأيام القليلة المقبلة … إصدار قرار بشأن بدء العام الدراسي شارل بودلير… (ان نفسية بودلير انما هي مظهر خارجي لصراع داخلي) إعلان .. شركة الفيحاء لتغليف السطوح .. أعمالنا تأهلنا أن نكون الأفضل

ضاقَ الخِناقُ

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share
  • الشاعر  الدكتور ابراهيم الفايز –

النَّاسُ  جَمْعانِ  أَخْيارٌ  وأَشْرارُ   

والدَهْرُ  يَوْمانِ   إقْبالٌ   وإدْبارُ   

والخَيْرُ والشَّرُّ مَخْلوقانِ مِنْ قِدَمٍ  

ضِدّانِ بينهُما في الكَوْنِ أَسْتارُ  

وحَالُنا  هذِهِ  ما  بَيْنَ  مَشْرِقِها 

وبَيْنَ  مَغْرِبِها  تَبْكي  لَهُ  الدارُ  

ضِعْناعلى هامَةِ الدُّنْيَا وَضَيَّعَنا    

حُبَ  الحَياةِ  وَسِمْسارٌ  ودولارُ  

وما بِنَا  مِنْ عِيوبٍ غَيْر فِرْقَتِنا  

وإنَّنا   دُوَلٌ   شَتَّى   وأَقطارُ  

كُنَّا  نَوارِسَها  إِذْ  حُبُّنا  دَنِفٌ  

وَإِذْ سَمانا بها شَمْسٌ وأَقْمارُ  

واليَوْمُ لا شَمْسُنا شَمْسٌ ولا قَمَرٌ  

ولا  سَماءٌ  ولا   السُمّارُ  سُمّارُ   

        —       —-         — 

مَآتِمُ الحُزْنِ  في بَغْدادَ شاهِدَةٌ 

والقُدْسُ  مَقْطوعَةُ الأكبادِ تَنْهارُ   

وهذهِ   بَلَدُ  الخرطومِ   يَقْتُلُها  

فَقْرٌ  وكَثْرَةُ   أَمْراضٍ   وَإقْتارُ  

وتلكَ مِصْرُ أَضاعوها عُروبَتَها  

وفي  الجَزائِرِ  مَذْبوحٌ  وَجَزّارُ  

وفي الخَليجِ   دُوَيْلاتٌ  مُعَطَّلَةٌ  

وَيْلٌ لها  هِيَ  للأشْرارِ  أَوْكارُ  

وحاكموكَ ذَوَي التيجانِ ياوَطَني   

أَشْباهُ  أَزْلامِ  لا يُرْجى  بِهِمْ  ثارُ 

هُمْ حاصَرونا على غَدْرٍ وهم قَتَلُوا 

مِنَّا  وَهُمْ  عَبَثًوا  فينا وَهُمْ  جاروا  

إِذْ جَيَّشوا  دُوَلاً  كُبرى  تُقاتِلُنا 

وبَيْنَنا  أَبْحُرٌ   شتّى   وَإبْحارُ 

—-        —-        —–  

سَلْ حَاكِميكَ عن الأقصى  مَعالِمُهُ 

ضاعَتْ   وأرْكانُهُ  الشَمّاءُ   تَنْهارُ 

أَيْنَ القِبابُ الّتي كانت تُزَيّنَهُ 

أَيْنَ   المنابرُ    للأيامِ   أنوارُ  

أَيْنَ المآذِنُ في الأسْحار صادِحَةٍ 

أَيْنَ   المُصَلّونَ   والمِعْراجُ   يا ثارُ 

وأَينَ  أَطْفالُنا   أَكْبادُنا  قُطِعَتْ  

في العامِرِيَّةِ إِذْ شَبَّتْ بها النارُ 

صاروا وفي ذِمَّةِ التاريخِ قَدْ رَحَلوا 

يا ليتَهُمْ  لِخَرابِ  الدَهْرِ ما صاروا 

       —-       —-          —–   

ضاقَ الخِناقُ  فَأَمَّا الذُلُّ  والعارُ  

أَوْ  ثَورةٌ  تَجْعَلُ الطاغوتَ  يَنْهارُ 

يَقودُها  فِتْيَةٌ  لا حَتْ  بَيارِقُهُمْ 

كَأَنَّهُمْ  عَلَمٌ   في   رَأْسِهِ   نارُ 

فَوَحِّدوها  سَتَأْتيكُمْ   كَتائِبُها    

كالْغَيْثِ مُنْهَمِرٌ  كالْسَيْلِ هَدّارُ  

وابْنُوا  النُفوسَ  لِتَأْتيكُمْ   نَفائِسُها 

طَوْعاً وسيروا كَما أَجْدادِكُمْ ساروا 

لَوْ  أَنَّ  ماجِدَةً   نادَتْ  لِمُعْتَصِمٍ 

لَانْسَلَّ مِن  رَحَمِ الأَجْداثِ  كَرّارُ   

أَوْ  نادَتْ  البَصْرَةُ   الفَيْحاءُ   ثائِرَةً  

أَوْ هَبَّ في الموصِلِ الحَدْباءَ إعْصارُ 

سَمِعْتَ مِنْ كَرْبلاءَ المَجْدِ نَخْوَتَهُمْ         

لَبَّيْكَ   أَرْواحُنا   تَفْديكَ  يا  جارُ   

——      —-          —- 

ضاقَ الخِناقُ  فلا أَهْلٌ  ولا جارُ  

ولا  جَليسٌ  ولا  في  الدارِ دَيّارُ 

ولا  عِراقٌ   بِهِ   تَرْسوا   سفينَتُنا 

أَمَّا الجِوارُ فهُمْ بالأَمْسِ قد جاروا 

والأَقْرَبونَ  لنا  ضاعَتْ   هَوِيَّتُهُمْ 

وما لَهُمْ في تخومِ الأَرْضِ أَخْبارُ     

فَانْهَضْ مُعافى سَليمَ القَلْبِ ياوطني 

فَكُلُّنا   لَكَ   في  الهَيْجاءِ   أَسوارُ 

هذي  فِداكَ  بنو  الأَنبارِ يا وطني   

إِنْ  سامَكَ  الدَهْرُ  والأَنْبارُ  أَنْبارُ  

أُسْدٌ اذا  زَأَروا  سَيْفٌ  وَأَنْتَ لَهُمْ 

غِمْدٌ   وَهُمْ لَكَ في الهَيْجاءِ بَتّارُ  

وَاللَهِ  لَوْ  سُلِبَتْ   شاةٌ   لَقاتَلَهُمْ   

نَخْلُ  العراقِ   وشُطْآنٌ   وَأَنْهارُ 

حتى   تَعودَ   لِمَرْعاها   مُعَزَّزَةً 

تَبّاً  لَهُمْ  ما لَهُمْ  عَهْدٌ ولا جارُ 

فَإِنْ لَوى الدَهْرُ أَيْدينا سَنَقْطَعُها 

ولا   نُبالي   أُلو   بَأْسٍ   وثُوّارُ 

إِنَّاعلى سُوحِها أَمْضى نُعانِقُها  

لها خُلِقْنا  وَإِنْ  طالَتْ  فَصُبّارُ 

لا بُدَّ مِنْ بَعْدِ طولِ العُسْرِ مَيْسَرَةٌ           

وبَعدِ طولِ  خّرابِ الدَهْرِ إعْمارُ 

 

إعلان … شركة الفيحاء لتغليف السطوح .. اتصلوا 07713236459، 07806028975
لأهمية أحكام الحضانة .. اللجنة القانونية تناقش مقترح تعديل المادة (57) من قانون الأحوال الشخصية
ياليل وجدي…
الرشيد يصدر تعليمات بترويج المعاملات التقاعدية للموظفين المستلفين من المصرف
التربية تقر بوجود خطأ مطبعي في أسئلة امتحان الفيزياء
الرافدين: شمول منتسبي الاستخبارات ومديرية مكافحة الارهاب بالسلف الشخصية
إحباط محاولة تهريب 100 ألف دولار بحوزة مسافر عراقي بمطار بغداد
أوجاع على أوتار القلب
اعلان … تواصل مع شركة الفيحاء لتغليف السطوح .. كادر متخصص وسرعة بالانجاز
غاريث بيل يدلي بتصريحات مستفزة بعد الرحيل عن ريال مدريد
العتبة العلوية تعلن عن خطتها الخاصة بزيارة الاربعين في ظل كورونا
الرافدين يسترد نصف مليار دينار من المتلكئين
خلال الأيام القليلة المقبلة … إصدار قرار بشأن بدء العام الدراسي
شارل بودلير… (ان نفسية بودلير انما هي مظهر خارجي لصراع داخلي)
إعلان .. شركة الفيحاء لتغليف السطوح .. أعمالنا تأهلنا أن نكون الأفضل
مصرف الرشيد يحذر المواطنين بشأن سلفه وقروضه
جربوا طريقة اعداد مقلوبة الباذنجان باللحم
مؤسسة السجود الثقافية تطلق حملة بتعاون مع الكوادر التعليمية في تربية أطراف شرق بغداد من المعلمين والمدرسين
شَغَف مُخْتَلَفٌ …
ملّيت الحچي ..
اندلاع حريق وسط بغداد
مكافحة اجرام بغداد : القبض على متهم لقيامه بتسليب عجلة
معصوم و المالكي يتباحثان تشكيل الكتلة الاكبر
اعلان … تواصل مع شركة الفيحاء لتغليف السطوح .. كادر متخصص وسرعة بالانجاز
التوتر يخيم على استفتاء التعديلات الدستورية بموريتانيا
معصوم يبحث مع النجيفي سبل توفير الخدمات الأساسية للنازحين والمناطق المحررة
العتبة العلوية تعلن عن خطتها الخاصة بزيارة الاربعين في ظل كورونا
الاتحاد يحدد موعد مباراة النوارس والصقور المؤجلة
الزراعة تمنع استيراد الدواجن والطيور بأنواعها من ايران
عبد المهدي يوجه بإيلاء عملية اعادة العراقيين العالقين في الخارج أهمية كبيرة
الى ابنتي …….لارا
وزارة التربية تجهز نينوى بالكتب المنهجية
الحشد الشعبي يواصل تمشيط ومعالجة اخر جيوب عناصر “داعش” في بادوش
الحالات والأمراض النادرة في حصول فقدان الوعي محاضرة علمية في كلية طب المستنصرية
الحلبوسي: البرلمان سيعمل جاهدا لتفعيل دور المجلس الأعلى للأعمار في العراق
الامن النيابية: مذكرة التفاهم بين طهران وبغداد بشان زيارة الاربعين ستتجاوز الاخطاء
الدفاع تكشف تفاصيل الضربة داخل سوريا وهدفها المقبل
المالكي : تنتظرنا مرحلة مهمة تتمثل بإعمار المدن وإعادة النازحين والمضي في إجراء الانتخابات
العبادي يبحث مع الملك سلمان بن عبدالعزيز تعزيز العلاقات بين البلدين
مصرف الرافدين وشركة كي يعززان ثقة المواطنين بهما
تابعونا على الفيس بوك