المنتجات النفطية تكشف موعد توزيع البطاقة الوقودية أسطورة الحياة والموت الشفاه الكرزية جمال وأنوثة وجاذبية النقد ضمن الرؤية الانطباعية والواقعية بعيدا عن متناول الوهم دورتموند يُحدد رقما خياليا لبيع هالاند الصحة العالمية: نرفض استخدام شهادات التطعيم كشرط مسبق للسفر الدولي العوادي يوجه بتمديد ساعات العمل في دوائر البطاقة الوطنية الكاظمي وبلاسخارت يستعرضان مجمل العملية الانتخابية العكيلي يتفقد عدداً من المراكز الامتحانية للدراسة المتوسطة الدور الثاني 🌺🌺 واحة الاحلام 🌺عنوان الجمال انخفاض أسعار صرف الدولار في الأسواق المحلية هيفاء وهبي تستعرض أنوثتها وجمالها بإطلالة استثنائية وجريئة الكاظمي يثني على جهود القوات الأمنية في توفير الأمن الانتخابي مبابي يخطط لتعلم اللغة العربية الأرض على موعد مع عاصفة شمسية “ضخمة”

البشير يوازن بين اندفاعه صوب واشنطن وتقارب أكبر مع موسكو

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

البلاد اليوم – وكالات –

تكتسي زيارة الرئيس السوداني عمر حسن البشير إلى روسيا أهمية كبرى ليس فقط لجهة أنها الأولى لرئيس سوداني بل أيضا لتوقيتها حيث تتزامن واستئناف المرحلة الثانية من المفاوضات بين الخرطوم وواشنطن لتطبيع كامل للعلاقات بينهما.

وأكد الكرملين على لسان مستشارة يوري أوشاكوف، أن “هذه الزيارة التاريخية ستتم الخميس المقبل بعد أن كانت مقررة مبدئيا في أغسطس الماضي”.

وكان وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، قد ذكر في وقت سابق، أن “زيارة البشير تأتي تلبية لدعوة نظيره الروسي فلاديمير بوتين، وتهدف إلى تعزيز العلاقات الثنائية على كافة المستويات”.

وأشار غندور إلى أن “المحادثات ستتناول عددا من الموضوعات بما فيها التعاون التجاري والاقتصادي والاتصالات السياسية والدعم المتبادل في مختلف المجالات”.

وتولي الخرطوم أهمية كبيرة للعلاقات مع موسكو التي استعادت دورها على الساحة الدولية وباتت رقما صعبا في المعادلة الشرق أوسطية انطلاقا من تدخلها المباشر في الأزمة السورية.

وتحرص الخرطوم على أن تبقي على زخم العلاقة قائما مع موسكو بالتوازي مع لهفتها إلى تطبيع كامل لعلاقتها مع واشنطن، وما سيفتحه ذلك من آفاق كبيرة سواء على الصعيد الاستثماري أو السياسي.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد قرر في أكتوبر الماضي رفعا كليا للعقوبات الاقتصادية المفروضة على السودان منذ نحو 20 سنة.

وهذا الرفع من شأنه أن يشجع رؤوس الأموال الكبرى على الاستثمار في السودان الذي يملك احتياطات هائلة سواء من المعادن أو من النفط والغاز الطبيعي.

وشجعت هذه الخطوة الأميركية الخرطوم على مواصلة دفع مسار الأمور نحو التحسن مع الولايات المتحدة، وإقناع الأخيرة بضرورة شطبها من لائحة “الدول الراعية للإرهاب”، وما لذلك من تداعيات إيجابية منها السماح للدول بتقديم منح ومساعدات للنظام السوداني.

ويبدو أن الولايات المتحدة لا تمانع في اتخاذ هذه الخطوة النوعية، وهو ما عبر عنه مساعد وزير الخارجية الأميركي جون ساليفان خلال زيارته الأخيرة للسودان.

ويرى مراقبون أن العديد من العوامل تضافرت لتغيير الموقف الأميركي حيال السودان، فالبشير تبنى خلال الثلاث السنوات الأخيرة مسارا مغايرا لسياساته ومنها قطعه العلاقات مع إيران التي تعتبرها الإدارة الأميركية الحالية “الشيطان الأكبر” في المنطقة، وهذا بحد ذاته إنجاز، كما قدم كنزا من المعلومات عن أفراد ومجموعات متطرفة تنشط بالأخص في القارة الأفريقية، وهذا بالتأكيد يشجع واشنطن على تطبيعها للعلاقات مع الخرطوم، فضلا عن أن الرئيس عمر البشير أبدى قدرا من المرونة في التعاطي مع الملفات الداخلية.

وبما أن الاقتصاد يعد عنصرا مؤثرا في صياغة الإدارة الأميركية الحالية لعلاقاتها، فإنها بالتأكيد ترى أنه حان الوقت فعليا لتطوير هذا الجانب مع السودان بالنظر إلى الثروات التي يكتنزها والتي تسيل لعباب كبريات الشركات الأجنبية.

وأماطت الخرطوم مؤخرا اللثام عن امتلاكها لأكبر احتياطي للنحاس في العالم يقدر بحوالي 5 ملايين طن، وتوقعت في وقت سابق أن يبلغ سقف إنتاجها من الذهب نحو 100 طن هذا العام.

ومنذ رفع العقوبات الاقتصادية بدأ رجال الأعمال الأجانب يتقاطرون بالفعل على السودان وعلى رأسهم رجال أعمال روس كانوا مترددين في السابق في الاستثمار بهذا البلد رغم العلاقات القوية على مستوى القيادة السياسية للبلدين، وذلك بسبب العقوبات الأميركية.

 

 

المنتجات النفطية تكشف موعد توزيع البطاقة الوقودية
أسطورة الحياة والموت
الشفاه الكرزية جمال وأنوثة وجاذبية
النقد ضمن الرؤية الانطباعية والواقعية بعيدا عن متناول الوهم
دورتموند يُحدد رقما خياليا لبيع هالاند
الصحة العالمية: نرفض استخدام شهادات التطعيم كشرط مسبق للسفر الدولي
العوادي يوجه بتمديد ساعات العمل في دوائر البطاقة الوطنية
الكاظمي وبلاسخارت يستعرضان مجمل العملية الانتخابية
العكيلي يتفقد عدداً من المراكز الامتحانية للدراسة المتوسطة الدور الثاني
🌺🌺 واحة الاحلام 🌺عنوان الجمال
انخفاض أسعار صرف الدولار في الأسواق المحلية
هيفاء وهبي تستعرض أنوثتها وجمالها بإطلالة استثنائية وجريئة
الكاظمي يثني على جهود القوات الأمنية في توفير الأمن الانتخابي
مبابي يخطط لتعلم اللغة العربية
الأرض على موعد مع عاصفة شمسية “ضخمة”
مكيافيللي وكتابه الأمير
إعادة العمل بإصدار البطاقة الوطنية في بغداد والمحافظات
❤️ واحــة الاحـلام ❤️
كيف أنحف في أسبوع 10 كيلو بدون رجيم ؟
المريخ يقترب من الشمس ويقطع اتصاله مع الارض
مذكّرات أنثى
مصرف الرافدين يباشر بصرف رواتب دوائر الدولة الممولة ذاتيا
تحت شعار ((نساء متميزات ضد الفساد)) … تربية الرصافة الثانية تحتفل بعيد المرأة
أأنت بخير …
الغرور لعنه الله
محاكات طير
كواجب وطني وإنساني … مؤسسة تربويون تقوم بتوزيع سلة غذائية على الفقراء والمحتاجين
أغش لو أطعنكم بالسكين!!
مجلس النواب يعقد جلسته الاعتيادي اليوم للتصويت على ثلاث مشاريع
الحلبوسي يبحث مع السفير الفرنسي الأوضاع السياسية في العراق والانتخابات المبكرة
جينيفر لورنس جاسوسة وروائية منتظرة
عنف لا يهدأ بجنوب السودان يعرقل تدفق المساعدات الإنسانية
الخزعلي : تأجيل الإنتخابات إفلاس سياسي وإنتهاك لمبادئ العمل الديمقراطي
اللجنة العليا للصحة والسلامة تقرر الاستمرار بالدراسة الكترونيا
زيت بذور الشيا مفتاح جمال بشرتك
رفع دعاوى قضائية بحق الشركات المتجاوزة على البنى التحتية للإتصالات
مكتب مكافحة المخدرات في الكوفة يلقي القبض على متاجر بالحبوب المخدرة
قروض للمهن الطبية تصل الى 100 مليون دينار
الدراجي : مجلسا المفوضين والقضاء سيحسمان مصير الإنتخابات بعد إنتهاء العد والفرز اليدوي
(الحرية)
تابعونا على الفيس بوك