الاندماج المصرفي احد مرتكزات النهوض بالقطاع المصرفي مجلس الوزراء يوجه مفوضية الانتخابات التعامل بشفافية واضحة ازاء الطعون بشأن نتائج الانتخابات ماي تؤكد أن المملكة المتحدة ستغادر الاتحاد الجمركي بحلول 2020 الامم المتحدة تحث الجهات السياسية على حل اية نزاعات انتخابية من خلال القنوات القانونية عبد اللطيف يرفع دعوى لدى المحكمة الإتحادية ضد المفوضية بشأن أجهزة العد والفرز الألكترونية كوبيش يؤكد ضرورة حلّ أية نزاعاتٍ انتخابيةٍ عبر القنوات القانونية المعمول بها هذه حالة الطقس للايام المقبلة مجلس المفوضين : يمكن إجراء العد والفرز اليدوي أذا كان وفق القانون والدستور المالكي ومسعود بارزاني يبحثان في إتصال هاتفي نتائج الإنتخابات بوتين يدعو إلى سحب “جميع القوات الأجنبية” من سوريا الجعفري يصل إلى إسطنبول للمشاركة في القمة الاستثنائية لمجلس التعاون الإسلامي ارتجف النعاس وسقط المساء الانواء الجوية : اجواء ممطرة في يوم التصويت العام مكتب بغداد الجديدة لتيار الإصلاح الوطني يعقد ندوة جماهيرية لدعم مرشحة المكتب الأستاذة مهدية اللامي نائب رئيس مجلس محافظة بغداد ورئيس لجنة العلاقات والاعلام في المجلس يزور اتحاد الصحفيين العراقيين وشبكة الصحافة الإلكترونية العراقية

قراءة في قصيدة (عندما يغرد الخوف) للشاعر حميد شغيدل الشمري

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

بقلم الناقد الاستاذ رباح الشمري – 

لست  مبالغا  إن قلت إن الشاعر كان يعنيني ويعنيك ويعنينا جميعا ! في هذا النص  …

فقد شد رحاله مسافرا في عمق موروثاتنا الفكرية ونزعاتنا الوجدانية عزف على أوتار خوفنا وأحزاننا فكان لحنه شجيا مواسيا تارة وواقعيا فاضحا تارة أخرى . ترددت في قراءة هذا النص كثيرا خوفا على خوفنا أن يتبدد و تسقط أسطورته . لقد  امتشق شاعرنا عدسة يراعه وغاص في أعماقنا  فأخذ يصور أحر خلجاتنا مستغرقا في دقة تصويره ومشاهده الشعرية  ذات الأبعاد الثلاثية ,  الماضي … الحاضر …المستقبل  …

مما نتج عنها خاصية ما كان لها أن تمنح للخوف لولا صدق ودقة عملية البحث التي كان من ثمارها الأولى  عنوان القصيدة أو عتبة النص وهي المشهد الأول في المسرح الشعري الذي نصبه الشمري ( عندما يغرد الخوف )  ومتى يغرد الخوف هذا التضاد  الجميل الذي أتقنه الشاعر بين الشكل والمضمون  بين مدمن أنهكه إدمانه حد الموت ومازال يتعاط تلك السيجارة اللعينة بشراهة ونهامة  تحت شعار يكفي إنها تحترق من اجلي نعم لقد صرخ الخوف في صدورنا في أحلامنا في أيامنا وفي تراتيل الأمهات وأناشيد الأطفال وفي كل شيء حولنا . أما في المشهد الثاني حلق الشاعر في فضاء الجمال هاربا من الجمال ذاته يردد ترانيم الوداع وأي وداع ذلك الذي يحمل الإنسان على الرحيل إلى حيث تنتهي الحياة . لقد وظف الشاعر أدواته على أكمل وجه حتى لامس أوهامنا بكل مسمياتها وعناوينها استوقف  لزمن ورجع بنا حيث الأزل حيث جذورنا الممتدة في  أعماق صبرنا الذي عشقتاه كثيرا من دون أن نعرف لماذا ؟  لا اعلم لماذا  وان اقرأ النص هممت لأكسر خضرمة أمي ( أم سبع عيون )  .  وهنا تذكرت نظرية القرود الخمس وهي نظرية تشرح تجربة تأصيل و تجذير الخوف  فمنذ قصة (السعلوة)  وهي من أوائل الأساطير التي رافقت طفولتنا حتى  زمن متعدد السعالوات  وهو زماننا اليوم و لكنها سعلوات لاتصل حان تكون أسطورة لأنها بائسة تتاجر بقوت أبنائها وان لم تجده ابتلعت أبنائها … لقد وفق الشاعر في إخراج مشاهده الشعرية بطريقة متناسقة متناغمة تنقلاته متقنة , تصويره العام ملائم جدا لتضاريس نصه  فكان نصا يكمل بعضه بعضه  فلسفته ونقده وتشخيصه لعلل واقعنا شفافة جدا ولكن أما آن الأوان  ان نخاف من جهلنا من غيبوبتنا الثقافية واميتنا الفكرية بدلا من خوفنا من جماليات الحياة وأوهامنا الزائفة   . عندما يغرد الخوف

………….. حميد شغيدل/// العراق

سرْ…بي

الى حيث الغيومْ

اني اخافُ

كل.ُ شىء

حتى تغاريدُ البلابل.ِ

واكتمالُ البدر ِ

في وسطِ النجومْ

اني اخافُ عليكََ

 من نفسي

وكمْ تطّّيرتُ

اذا ما مسَ هُدبكََِ رعشةٌ

اني الملمُ كل تعويذاتُ امي

اعلقها

حرزا

تنوّر  في لبابتكَََ

وصارتْ نخلتي

فننا يُزار

الخوفُ فينا مجذرٌ

منذُ التتار

منذُ الحكاياتِ الغريبةْ

يوم كنا في الدثار

وسعال.ُ والدتي

المحشرجُ في الرئاتْ

اخافُ ليلي والنهار

والشطِ والدارِ العتيقةِ

والمناره

في اي ركنٍ من كياني

احطكَ

كل كياني مستباح.ْ

على الطريق

تاللهِ

 اني ضامئ

ياموطني

افرغ عليّ

 من نهدكَ المملؤ صبرا

قطرةٌ عليْ اُّّفيق

يا موطني اني اخافُ عليكََ

من صدعِ الزلازلِ والحريق

بالرغمِ اني لمْ ارى منكَ

سوى الخوفُ المميتْ

وبيتنا الخربِ العتيق

( حواسمٌ)1

رسمت ْعلى جدرانهِ

،(سعلوة)2

1(حواسم) مصطلح محلي عراقي للساكنين تجاوزا

.2 (سعلوه )حيوان خرافي يسكن الشواطي ياكل كل شئ واسمه العربي (سعلاة)

الاندماج المصرفي احد مرتكزات النهوض بالقطاع المصرفي
مجلس الوزراء يوجه مفوضية الانتخابات التعامل بشفافية واضحة ازاء الطعون بشأن نتائج الانتخابات
ماي تؤكد أن المملكة المتحدة ستغادر الاتحاد الجمركي بحلول 2020
الامم المتحدة تحث الجهات السياسية على حل اية نزاعات انتخابية من خلال القنوات القانونية
عبد اللطيف يرفع دعوى لدى المحكمة الإتحادية ضد المفوضية بشأن أجهزة العد والفرز الألكترونية
كوبيش يؤكد ضرورة حلّ أية نزاعاتٍ انتخابيةٍ عبر القنوات القانونية المعمول بها
هذه حالة الطقس للايام المقبلة
مجلس المفوضين : يمكن إجراء العد والفرز اليدوي أذا كان وفق القانون والدستور
المالكي ومسعود بارزاني يبحثان في إتصال هاتفي نتائج الإنتخابات
بوتين يدعو إلى سحب “جميع القوات الأجنبية” من سوريا
الجعفري يصل إلى إسطنبول للمشاركة في القمة الاستثنائية لمجلس التعاون الإسلامي
ارتجف النعاس وسقط المساء
الانواء الجوية : اجواء ممطرة في يوم التصويت العام
مكتب بغداد الجديدة لتيار الإصلاح الوطني يعقد ندوة جماهيرية لدعم مرشحة المكتب الأستاذة مهدية اللامي
نائب رئيس مجلس محافظة بغداد ورئيس لجنة العلاقات والاعلام في المجلس يزور اتحاد الصحفيين العراقيين وشبكة الصحافة الإلكترونية العراقية
الخفافيش موجودة منذ 33 مليون سنة
بعد ثلاثة أيام تتضح تفاصيل لقاء القمة بين ترامب وكيم
وزير الخارجية يختتم زيارته للأردن ويلتقي أبناء الجالية العراقـية والسفراء العرب
الأستاذة مهدية اللامي تثني على نشاطات مؤسسة تربويون أثناء لقاء رئيسها الأستاذ عادل الدراجي
بيرقدار : مقتل المرشح فاروق زرزور جنائي اسبابه خلافات عائلية
أمانة بغداد تؤكد ان جميع مشاريع الماء تعمل بكامل طاقتها الانتاجية
الهجرة والمهجرين توزع (428) حصة من المساعدات الاغاثية للنازحين في خانقين
الدكتور وليد الحلي عملية تحرير الشرقاط نظيفة وفق المعايير الدولية
التقاعد الوطنية توقف العمل في قسم شهداء العمليات الارهابية في بغداد لمدة اسبوع
ولنا من الأسرار مانكتم. …
النصيري لوكالة ((أنباء البلاد اليوم الدولية)) : موازنة ٢٠١٨ يجب إقرارها بسرعة وعدم خضوعها للتجاذبات السياسية
مؤيد اللامي يشارك في ورشة اعلامية عن الحملة الانتخابية
العدل: اعداد المطلق سراحهم بقانون العفو العام بلغ (756) نزيل
أمانة مجلس الوزراء : تصريح النصراوي تضمن معلومات غير دقيقة ومجتزأة
الجبوري يزور مدينة الاعظمية ويلتقي عدد من العوائل للوقوف على متطلباتهم واحتياجاتهم الضرورية
الجعفري : العلاقات الثنائيَّة بين العراق والكويت تسير على الطريق الصحيح
وزير النفط يفتتح وحدة معالجة النفط الرطب في حقل غرب القرنة/1 بطاقة 50 الف برميل
التجارة : الاستمرار بتوزيع الصكوك الخاصة بمستحقات الفلاحين المسوقين لمحصول الحنطة لعام 2016
(واثق الخطوة….يمشي….ملكا)
المالكي : تنتظرنا مرحلة مهمة تتمثل بإعمار المدن وإعادة النازحين والمضي في إجراء الانتخابات
الحكيم يلتقي السفير المصري ويؤكد ضرورة تعميق العلاقات بين البلدين
ياااااه …….
برشلونة يبحث عن خليفة إنريكي في الدوري الإنكليزي
مانشستر يونايتد يتوق لكسر الاحتكار الاسباني للكأس السوبر
العبادي يستقبل وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون
تابعونا على الفيس بوك