#مكس_شاورما من #كرسبي الصحة تنفي اصدار توصيات لإيقاف الدوام الحضوري في المدارس والجامعات يا بنت قلبي القاء القبض على عصابة تتاجر بالبشر في بغداد اطلاق البطاقة الوقودية في 4 محافظات الكاظمي يوجه بإجراء تحقيق في حادث العظيم بديالى فقدان 7600 ميغاواط من إنتاج الطاقة الكهربائية في العراق أطلبة هسة وشبع نفسك # كباب – كرسبي … كباب عراقي على أصوله عبر دوائر الشك.. المرجع الصدر يلتقي وفداً من شيوخ ووجهاء محافظة واسط نقدم لكم أفضل الأطباق من مطعم كرسبي ميركل ترفض وظيفة جديدة بعد ارتفاع الإصابات بكورونا .. الصحة تلمح الى إمكانية فرض الحظر المالية تطلق تمويل رواتب الموظفين لشهر كانون الثاني الكاظمي يبحث مع الحكيم مستجدات الوضعين السياسي والأمني في البلاد

لماذا تخلط الاوراق؟ ويُستهدف البنك المركزي

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

بقلم  المستشار الاقتصادي والمصرفي الاستاذ سمير النصيري –

في الوقت الذي يتطلع شعبنا الى استكمال  الكابينة الوزارية للسيد رئيس مجلس الوزراء الدكتور عادل عبد المهدي لغرض مباشرة الحكومة بتنفيذ برنامجها الحكومي  والذي يرسم خارطة الطريق لتقديم الخدمات وتلبية الاحتياجات الاساسية للشعب  والقضاء على الفساد المالي والاداري   مما  جعل المتهمين بالفساد والذين يعرفهم الشعب جيدا والذين سرقوا اموال العراق ان يثيروا زوبعة غرق سبعة مليارات دينار في عام ٢٠١٣ في خزنة مصرف الرافدين وتم خلط الاوراق ووجهت الاتهامات للبنك المركزي ومحاولة الانتقاص من ادارته ومحافظه علي العلاق وهم في الحقيقة غير مسوؤلين عن غرق الاموال . والسبب هو لتحويل الانظار عن  الفساد والمفسدين الحقيقيين وتوجيه الانظار  الى البنك المركزي الذي حقق انجازات كبيرة على المستوى المحلي والدولي والتي اوضحها السيد المحافظ بالتفصيل الاسبوع الماضي عندما تم استضافته في مجلس النواب . والهدف الاخر هو شخصنة الموضوع وتسقيط الادارات التي لعبت دورا متميزا ومشهودا في دعم الاقتصاد الوطني وحماية النظام الاقتصادي والمصرفي  من الانهيار في احلك ظروف مر بها العراق ومواجهته للصدمتين الاقتصادية والامنية وبناء علاقات مالية ومصرفية دولية والانتقال باليات العمل المالي والنقدي من مرحلة القرن العشرين الى مرحلة القرن الواحد والعشرين . ولكي لانغمط حقوق كوادر الدولة المسوؤلين عن ادارة تطبيقات السياسة النقدية  والذين حققوا انجازات نوعية على النطاق المحلي والدولي ندرج ادناه  التطورات الادارية والفنية والتقنية التي قام بها البنك المركزي في القطاع المصرفي العراقي خلال مسوؤلية الادارة الحالية للبنك المركزي العراقي. وفقا لما يلي ؛-

التطورات في القطاع المصرفي العراقي(٢٠١٥-٢٠١٨)

أولا- الالتزام والعمل وفقاً للضوابط الصادرة من البنك المركزي العراقي بخصوص مكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب المستنبطة من توصيات مجموعة العمل المالي ( FATF ) وعلى ضوء الاسس المستقاة من قانون مكافحة غسل الاموال العراقي رقم 39 لسنة 2015.

ثانياً – الالتـزام بالتعليمات الرقابية التي تم تطويرها من قبل البنك المركزي بالتعاون مع مركز ميتاك التابع لصندوق الدولي وجعلها ترتقي الى المعايير الدولية ومتطلبات بازل III .

ثالثاً – التحول في اعداد البيانات الختامية والمرحلية الى المعايير الدولية ( IFRS ) والتي تضمن شفافية البيانات والتعامل معها من قبل جميع الاطراف المسؤولة عن الابلاغ المالي .

رابعاً- العمل على تشجيع وتحفيز عمليات الشمول المالي ومحاولة الارتفاع بنسبته في العراق من خلال اعتماد مشروع توطين الرواتب هو خطوة للحد من استعمال النقد والتوجه نمو مجتمع اللا نقد .

خامساً – العمل على تنفيذ خطط البنك المركزي بتنشيط الدورة الاقتصادية وتحقيق الاستقرار الاقتصادي وزيادة التمويل المصرفي الممنوح للمشاريع الصغيرة والمتوسطة .

سادساً – استخدام كافة الاساليب والاجراءات المطلوبة اعتمادها للتحقق من مصادر اموال مقدمي طلبات شراء العملات الاجنبية لغرض الحفاظ على العملة الاجنبية من التصرف المضر بالاقتصاد الوطني .

سابعاً – اتخاذ الاجراءات اللازمة باعتماد معايير المخاطر وتبني سياسة تحوطية لتسهم في استشعار المخاطر ومن ثم اتخاذ السبل الكفيلة لمعالجة اي خطر .

ثامناً – اعتماد الرقم المصرفي الموحد ( IBAN ) والذي يساهم في تحسين مستوى الخدمات المصرفية وخدمات المقاصة وتسوية المدفوعات محلياً ودولياً .

تاسعاً – تأسيس شركة ضمان الودائع بهدف المحافظة على تأمين ودائع الزبائن في ظروف تعرض المصارف الى انهيارات مالية مما يشكل حالة من الاطمئنان لدى الزبائن للتوجه للتعامل مع الجهاز المصرفي .

عاشراً –  الالتزام والعمل وفقاً للسياسات والاجراءات الورادة في دليل الحوكمة والذي يكرس الشفافية والافصاح وفصل الادارة عن الملكية .

 

 

 

 

#مكس_شاورما من #كرسبي
الصحة تنفي اصدار توصيات لإيقاف الدوام الحضوري في المدارس والجامعات
يا بنت قلبي
القاء القبض على عصابة تتاجر بالبشر في بغداد
اطلاق البطاقة الوقودية في 4 محافظات
الكاظمي يوجه بإجراء تحقيق في حادث العظيم بديالى
فقدان 7600 ميغاواط من إنتاج الطاقة الكهربائية في العراق
أطلبة هسة وشبع نفسك # كباب – كرسبي … كباب عراقي على أصوله
عبر دوائر الشك..
المرجع الصدر يلتقي وفداً من شيوخ ووجهاء محافظة واسط
نقدم لكم أفضل الأطباق من مطعم كرسبي
ميركل ترفض وظيفة جديدة
بعد ارتفاع الإصابات بكورونا .. الصحة تلمح الى إمكانية فرض الحظر
المالية تطلق تمويل رواتب الموظفين لشهر كانون الثاني
الكاظمي يبحث مع الحكيم مستجدات الوضعين السياسي والأمني في البلاد
التربية تصدر قرارات جديدة لطلبة الثالث والسادس الاعدادي
ميسي حضر حفل “فيفا” رغم علمه بعدم الفوز بالجائزة
اختراع ياباني يمكن من تذوق ما يعرض على التلفزوين
أطلب اول طلب عبر تطبيق طلباتي من كرسبي
“ذا روك”… يستيقظ في الرابعة فجراً لأداء التمارين ويستهلك 5 آلاف سعرة يومياً
نوايا..معلنه…خارج مساحة الصحو
الجعفري يثمن مواقف الجزائر الداعمة للشعب العراقي
رسميًا.. ميسي يحضر نهائي كأس ليبرتادوريس
دربي مدريد في توقيت مثالي لريال ورونالدو
الحشد الشعبي يسيطر على (تل صفوگ) اهم المنافذ الحدودية بين العراق وسوريا
العمل : لا اعانة لمن يتقاضى راتبا من الدولة
رؤية في الإصلاح الاقتصادي والمصرفي ما بعد داعش
البرلمان يعلن استئناف عقد جلساته في الثالث من الشهر المقبل
لأن الحزنَ ظلّي
ضوابط قبول الطلبة الحاصلين على شهادة الاعدادية المعادلة لشهادة الاعدادية العراقية من المدارس خارج العراق
مفوضية الانتخابات تفاتح البرلمان للإسراع بالمصادقة على موعد الانتخابات البرلمانية
رئيس الجمهورية يصادق على “قانون نقابة الاكاديميين العراقيين”
اختراع طابعة “ثلاثية الأبعاد” لإنتاج الجبن الطري الملمس
نصائح غذائية للوقاية من الإصابة بكورونا
تأهيل مدرسة الخلد الابتدائية في تربية الرصافة الثانية من قبل أولياء أمور التلاميذ
( بريق الحدوات )
قائد عمليات البصرة يهدد الصحفيين الذين يغطون التظاهرات بالسجن
بحضور الدكتور مهدي الحيدري … معهد التأريخ للعلماء والمؤرخين في أوزبكستان يكرم عدد من مبدعي ذي قار بشهادة الدكتوراه الفخرية
الحكيم يدعو الى تفعيل اللجنة المشتركة بين العراق وتونس
عرابة الحزن .. سرد انعكاسي
تابعونا على الفيس بوك