وزير العمل يوجه فريق الرصد الميداني بزيارة عائلة مواطنة بعد عرض حالتها عبر برنامج هموم اهلنا زيدان يحسم مستقبله مع ريال مدريد هيفا وهبي : الله يحمي فلسطين الحبيبة واهلها بُرتقالٌ في يافا …. يعلم الله ان النبض خُلق لك….. آتـــــــــــيــــــــــكَ أنــــــــــثــــــــــى صالح يبحث مع عباس في اتصال هاتفي تطورات الأوضاع في القدس والأراضي الفلسطينية الجامعة العربية تحذر: الاعتداءات الصهيونية قد تطال المنطقة بأسرها الرافدين يصدر قرارا جديدا بشأن قروض البناء والترميم التي تصل إلى 50 مليوناً مدير المرور العام : عدم محاسبة أصحاب المركبات بخصوص إجازات السوق وحتى إشعار آخر الصحة الفلسطينية : إرتفاع عدد شهداء قصف العدوان الصهيوني على غزة إلـى 119 بينهـم 27 طفلاً وإصابة 600 بجروح مختلفـة سمير النصيري يعلن صدور كتابه الجديد ( الاقتصاد العراقي..تحديات الانهيار واستراتيجية النهوض ) خذني اليك … رونالدو يختار وجهة مستقبلية مفاجئة كورونا .. السلالة الهندية تصل 17 بلدا حول العالم عاجل … اللجنة العليا للصحة والسلامة تقرر ايقاف التعليم الحضوري في الجامعات والمدارس وجعله الكترونيا .

النصيري : موازنة ٢٠١٩ يجب اقرارها بسرعة واشراك القطاع الخاص في تنفيذ برنامج الاصلاح الاقتصادي

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

البلاد اليوم – رئيس التحرير –

سمير النصيري المستشار الاقتصادي والمصرفي لرابطة المصارف الخاصة العراقية شخصية اقتصادية ومصرفية عراقية تتميز بعطاءها العلمي الثر وبمساهماته الثقافية ويمتلك رؤيا ثاقبة وتحليلية لواقع وتحديات الاقتصاد العراقي للسنوات السابقة ومنهجية الاصلاح المقترحة للسنوات (٢٠١٩-٢٠٢٢) . وياتي ذلك من خلال خبرته الاقتصادية العلمية والعملية في المؤسسات الاقتصادية الحكومية والمصرفية الخاصة لسنوات طويلة اضافة الى تأليفه ٦ كتب ومجلد يحمل عنوان (رؤيتي للاصلاح الاقتصادي في العراق)تبحث في موضوعة الاصلاح الاقتصادي والمصرفي اضافة الى عضويته في عدة منظمات اقتصاديه ابرزها الاتحاد ألدولي للمصرفيين العرب.مما حفزني لزيارته في رابطة المصارف الخاصة العراقية في اليوم الاخير من عام ٢٠١٨ وحصلت منه على حديث شامل عن تحديات الاقتصاد العراقي وفرص الاصلاح في عام ٢٠١٩ وافاق رؤيته المستقبلية للاقتصاد العراقي.

* ماهي تاثيرات تأخر  اقرار موازنة ٢٠١9 ؟

– ان الموازنة العامة لعام ٢٠١٩  هي موازنة الشعب العراقي والمفترض عند اعدادها من قبل الحكومة وتم توزيع تخصيصاتها كنفقات استثمارية وتشغيلية هي لخدمة الشعب العراقي وادامة حركة الحياة الاقتصادية والاجتماعية للمجتمع ، لذلك يجب ان لاتخضع للتجاذبات والمساجلات بين الكتل السياسية للبرلمان ويجب ان تتجاوز المصالح الحزبية الضيقة .فعلى مجلس النواب ان يناقش الموازنة بسرعة ويبدي ملاحظاته وتعديلاته ومناقلاته والمصادقة عليها بموعد لايتجاوز شهر كانون الثاني الحالي  لان اي تاخير في ذلك سيضر بالاقتصاد الوطني ويضر بمصالح الشعب العراقي . واتوقع في ضوء الانخفاض في اسعار النفط الى اقل من معدل سعر البيع المثبت في الموازنة سيؤدي الى وجود عجز حقيقي يتجاوز ٢٧ تريليون دينار وتوقع ان تستمر معدلات الاسعار بين (٥٠-٦٠) دولار خلال عام ٢٠١٩   وهنا يتطلب  على مجلس النواب ان يركز في مناقشاته على تفعيل برامج جديدة وفاعلة لتنويع مصادر الايرادات وتنشيط القطاع الزراعي والقطاع الصناعي والقطاع السياحي واعطاء دور اساسي لاشراك القطاع الخاص في صناعة القرارات الاقتصادية والمساهمة في التنمية واعمار المدن المحررة وتقديم الدعم الحكومي للمصارف الخاصة وتحفيزها لتقديم التمويل المصرفي للمشاريع الصغيرة والمتوسطة والاستراتيجية (مشاريع البنى التحتية).

* ماهي تحديات الاقتصاد العراقي والقطاع المصرفي واجراءات معالجتها؟

– خلال الفترة من منتصف 2014  ولغاية الوقت الحاضر عانى العراق من ازمة اقتصادية ومالية خانقة لاسباب معروفه ابرزها ان الاقتصاد العراقي ريعي ويعتمد على موارده على النفط بشكل اساسي وبسبب انخفاض اسعاره عالميا بنسبة تجاوزت 70 بالمائة   والارباك والاختلات في ادارة الاقتصاد وعدم وضوح الرؤيا والمنهج الاقتصادي. وعدم وجود صندوق سيادي في سنوات الوفرة المالية . كل ذلك ترافق مع ظروف الارهاب الداعشي  واحتلال المدن وتدميرها وسقة الموجودات النقدية والثابتة العائده الى ١٢١ فرعا للبنك المركزي والمصارف الحكومية والخاصة ونزوح ٥ ملايين مواطن من مساكنهم ومدنهم  ادى الى تحميل البلاد مشاكل اقتصادية اضافية وتكاليف مالية كبيرة انعكست على زيادة نسبة البطالة ونسبة السكان تحت خط الفقر.  مما استدعى قيام الحكومة واجهزتها ومؤسساتها  ومصارفها الحكومية والخاصة يتقدمهم البنك المركزي العراقي  بالتصدي لهذا الواقع  وتم تسجيل نقاط مضيئة  قامت بها بعض الجهات على هذا الطريق . فقد ساهم البنك المركزي العراقي من خلال سياساته النقدية من دعم خزينة الدولة بحدود 21 تريليون دينار واصداره سندات خزينة داخلية وخارجية لتمكين الحكومة من تسديد تكاليف الحرب على الارهاب ودفع رواتب الموظفين والمتقاعدين ومستحقات المقاولين والمزارعين  كما تمكنت رابطة المصارف من تنفيذ استراتيجية البنك المركزي في بناء القدرات وتنمية مهارات الموارد البشرية المصرفية حيث تم تدريب ٣٠٠٠ موظف مصرفي خلال عامي ٢٠١٧و٢٠١٨  في دورات وورش عمل متخصصة في انظمة وقواعد الامتثال وادارة المخاطر  ومكافحة غسل الاموال  وتمويل الارهاب وادارة الجودة الشاملة ومعايير المحاسبة الدولية والشمول المالي والصيرفة الاسلامية وادارة الموارد البشرية وحث ومتابعة المصارف الخاصة على المساهمة في التنمية والمبادرات المجتمعية كمبادرات الق بغداد ودعم الدراما العراقية وترميم كنيسة مريم العذراء في بغداد.

* ماهو مستقبل العلاقات الاقتصادية والمصرفية الدولية مع العراق؟

– بعد الانتصار الحاسم على الارهاب  ظهر أن هناك توجه من قبل الحكومة العراقية الانفتاح على دول العالم والدول الاقليمية والعربية وبشكل خاص الدول  الخليجية واولها تشكيل مجلس التنسيق العراقي السعودي الذي يسعى إلى تطوير العلاقات الاقتصادية والمالية بين العراق والسعودية ، مشيرا إلى أن عددا من المصارف العراقية ترغب وترحب بمساهمات للمصارف السعودية والعربية في المصارف الخاصة العراقية وفتح فروع للمصارف السعودية في العراق.وفروع للمصارف العراقية في الدول العربية وفعلا استطاع المصرف العراقي للتجارة من تحقيق ذلك.اما على المستوى الدولي فقد استطاع البنك المركزي العراقي ان يتجاوز ملاحظات مجموعة العمل المالي البالغة (٧٠٠) ملاحظة وان يتم تصفيتها وبذلك غادر منطقة الرصد والمراجعة الى منطقة المتابعة الاعتيادية والمهم هو خلق القناعة لدى المجتمع المصرفي الدولي ان المؤسسات المالية والمصرفية العراقية تلتزم بالمعايير الدولية وبشكل خاص انظمة وقواعد الامتثال ومكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب.

* ماهي الرؤى والمقترحات والفرص للاصلاح الاقتصادي والمصرفي لعام ٢٠١٩؟

– من خلال مناقشة وتحليل ودراسة الواقع الاقتصادي الذي يمر به العراق لا بد من الوقوف بالتحليل المنطقي والعلمي والاقتصادي على أبرز المحاور التي يتطلب ايجاد الحلول لها في عام ٢٠١٩ بهدف بناء المقدمات السليمة للانتقال إلى البناء السليم للاقتصاد واعطاء دور للقطاع الخاص في صناعة القرارات الاقتصاديه   ولغرض تنفيذ استراتيجية تطوير القطاع الخاص حتى عام ٢٠٣٠ يتطلب  قيام الحكومة والقطاع الخاص بكافة مجالاته المصرفية والصناعية والزراعية والخدمية المشاركة والتعاون في تطبيق استراتيجية التطوير بالاتجاهات التي تحقق الاهداف المرحلية والمتوسطة والطويلة.  وهذا يعني إشراك القطاع الخاص بدور أكبر في دارة الاقتصاد  وتشكيل مجلس السوق وان يكون هناك ممثلا للقطاع الخاص في مجلس الوزراء ويمثل القطاع الخاص في هيئات الرأي في الوزارات وفي لجان المتابعة الخاصة بمتابعة تنفيذ قرارات مجلس الوزراء.وان تكون رؤية الحكومة في الاصلاح هي تنفيذ دقيق لما ورد في البرنامج الحكومي في محور تقوية الاقتصاد واشراك الخبراء والمختصين غير لحكوميين في تنفيذ برنامج الاصلاح الاقتصادي والمالي والمصرفي الشامل.

وزير العمل يوجه فريق الرصد الميداني بزيارة عائلة مواطنة بعد عرض حالتها عبر برنامج هموم اهلنا
زيدان يحسم مستقبله مع ريال مدريد
هيفا وهبي : الله يحمي فلسطين الحبيبة واهلها
بُرتقالٌ في يافا
…. يعلم الله ان النبض خُلق لك….. آتـــــــــــيــــــــــكَ أنــــــــــثــــــــــى
صالح يبحث مع عباس في اتصال هاتفي تطورات الأوضاع في القدس والأراضي الفلسطينية
الجامعة العربية تحذر: الاعتداءات الصهيونية قد تطال المنطقة بأسرها
الرافدين يصدر قرارا جديدا بشأن قروض البناء والترميم التي تصل إلى 50 مليوناً
مدير المرور العام : عدم محاسبة أصحاب المركبات بخصوص إجازات السوق وحتى إشعار آخر
الصحة الفلسطينية : إرتفاع عدد شهداء قصف العدوان الصهيوني على غزة إلـى 119 بينهـم 27 طفلاً وإصابة 600 بجروح مختلفـة
سمير النصيري يعلن صدور كتابه الجديد ( الاقتصاد العراقي..تحديات الانهيار واستراتيجية النهوض )
خذني اليك …
رونالدو يختار وجهة مستقبلية مفاجئة
كورونا .. السلالة الهندية تصل 17 بلدا حول العالم
عاجل … اللجنة العليا للصحة والسلامة تقرر ايقاف التعليم الحضوري في الجامعات والمدارس وجعله الكترونيا .
مجلس الوزراء يقرر فرض حظر التجوال الشامل لمدة ١٠ ايام
بلا علي …
النصيري : المصارف الخاصة تمول 9000 مشروع صغير ومتوسط بمبلغ 443 مليار دينار
التربية النيابية توضح آلية منح تخصيصات المحاضرين
عضو لجنة العمل النيابية يشيد بجهود فريق الرصد الميداني في تأمين الإعانات للعوائل الفقيرة
تماثيل…
رئيس البرلمان يؤكد دعم مجلس النواب للحركة الرياضية بكل مفاصلها
العامري: قدمنا تواقيع 150 نائبا الى رئيس السن لتشكيل الكتلة الأكبر
قصيدة … رثاء …
وفد كردي شامل يعتزم زيارة بغداد لمناقشة الاستفتاء
العمل تدعو المستفيدين الذين تم ايقاف اعاناتهم الى تحديث بياناتهم
((ذاكرة الامس))
توضيح حول عمليات (قادمون يا نينوى)
محاكاة شهرزادية ،،،،
التربية : الاحد المقبل موعد مباشرة الهيئات التعليمية والتدريسية وليس بدء العام الدراسي الجديد
العبادي يلتقي حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم
انك الزوج والحبيب …
وسائل الأمان في سيارات فيات كرايسلر غير آمنة!
أول طابعة بالألوان للهواتف الذكية في الطريق إليكم
الكناني : اولويات الخطة العسكرية الحفاظ على ارواح المدنيين
المحمداوي يطالب بتنفيذ مشاريع المنافع الاجتماعية في المناطق المتضررة من عمليات المصاحبة لاستخراج النفط
شرطة النجف تتوعد بمحاسبة مطلقي العيارات النارية
ضربة جديدة لسياسة ترامب بشأن طلبات اللجوء
كوتينيو يودع بايرن ميونخ بعد تحقيق الثلاثية التاريخية وإذلال برشلونة
بارزاني يطالب أميركا وبريطانيا بـضمانات خطية لتأجيل استفتاء الانفصال
تابعونا على الفيس بوك