سمير النصيري يعلن صدور كتابه الجديد ( الاقتصاد العراقي..تحديات الانهيار واستراتيجية النهوض ) خذني اليك … رونالدو يختار وجهة مستقبلية مفاجئة كورونا .. السلالة الهندية تصل 17 بلدا حول العالم عاجل … اللجنة العليا للصحة والسلامة تقرر ايقاف التعليم الحضوري في الجامعات والمدارس وجعله الكترونيا . مجلس الوزراء يقرر فرض حظر التجوال الشامل لمدة ١٠ ايام بلا علي … النصيري : المصارف الخاصة تمول 9000 مشروع صغير ومتوسط بمبلغ 443 مليار دينار التربية النيابية توضح آلية منح تخصيصات المحاضرين عضو لجنة العمل النيابية يشيد بجهود فريق الرصد الميداني في تأمين الإعانات للعوائل الفقيرة العمل تعلن موعد إطلاق استمارة التقديم على رواتب الرعاية التربية تُحدد الـ25 من نيسان الجاري موعداً لإجراء امتحانات التلاميذ والطلبة المؤجلين لنصف السنة رئيس مجلس النواب يستقبل ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة القبض على عصابة متخصصة بالنصب والاحتيال سندي أنتِ ومتكىء

النوافذ الإسلامية تدعم ربحية المصارف التقليدية

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

بقلم المستشار الاقتصادي والمصرفي سمير النصيري –

 يبذل البنك المركزي العراقي خلال النصف الثاني من عام ٢٠١٨ والفصل الأول ٢٠١٩ جهودا واضحة في تنفيذ أهداف  إستراتيجيته في دعم ربحية المصارف وتنشيطها وتحفيزها للعمل المصرفي الحقيقي بتقديم منتجات وخدمات مصرفية جديدة  تنسجم مع جهوده خلال السنوات الاربع الماضية وما حققته إستراتيجيته في  تطوير القطاع المصرفي بنيويا وهيكليا وتقنيا .

وبالنظر للدور الذي تلعبه الصيرفة الاسلامية في تقديم التمويل الإسلامي الاستثماري وتقديم منتجات اسلامية تساهم بإعادة الثقة للزبائن للتعامل مع القطاع المصرفي وتحقق أرباحا جيده وما أثبتته تجربة الصيرفة الاسلامية في بعض المصارف التي تم إجازتها خلال السنتين الماضية مما يشجعنا ان نقترح قيام  البنك المركزي بالسماح للمصارف التقليدية بافتتاح نوافذ اسلامية في بعض المناطق التي ينتعش فيها النشاط التمويلي والاستثماري الإسلامي لغرض قيام هذه المصارف التقليدية بالتوسع بمنتجاتها المصرفية باتجاه اضافة منتجات اسلامية وفقا للتعليمات التنفيذية التي يصدرها البنك المركزي ولابد من الاشارة هنا أنه سبق للبنك المركزي قد أصدر تعليمات استحداث النوافذ الاسلامية سابقا رقم ٦ لسنة ٢٠١١ قبل صدور قانون المصارف الاسلامية رقم ٤٣ لسنة ٢٠١٥.

 لذلك فإني أدعو البنك المركزي  إلى تشجيع المصارف التقليدية على فتح النوافذ الإسلامية في بعض فروعها وفقا لدراسات الجدوى الاقتصادية وحاجة السوق المصرفية.

 مما يوسع دائرة المستفيدين من هذه الصناعة، والخيارات المتاحة أمام عملاء الصيرفة الإسلامية، ويؤدي إلى تسارع عملية تطوير منتجات وخدمات هذه الصناعة. وهذا ما حدث بالفعل عندما بدأت المصارف التقليدية في تقديم خدمات الصيرفة الإسلامية في دول عربيه واجنبية سبقتنا في اعتماد ذلك. حيث حصلت طفرة في منتجات الصيرفة الإسلامية في العشرة سنوات الأخيرة، إضافة إلى تحسن خدمات وأسعار المصارف الإسلامية، نتيجة للمنافسة، إلا أنني أرى أنه يجب على الجهات الرقابية في البنك المركزي عند السماح للمصارف التقليدية بفتح نوافذ إسلامية أن تضع عليها ضوابط وقيود وفق ماورد بقانون المصارف الاسلامية النافذ أهمها ما يلي:

أولا: يجب على المصرف التقليدي الذي يرغب في فتح نافذة إسلامية، أو تقديم منتج إسلامي، أن يعين هيئة شرعية يكون لديها متخصصون في الشريعة لإجازة هذه المنتجات والرقابة عليها، وأن يتم التعيين من قِبَل الهيئة العامة للمصرف.

ثانيا: أن يكون لدى المصرف قسم متخصص للتدقيق والرقابة الداخلية الشرعية،  بما يتناسب وحجم العمل في المصرف.

ثالثا: أن يتم الفصل محاسبيا بين العمليات الإسلامية والتقليدية.وفقا لتعليمات يصدرها البنك المركزي.

رابعا: أن يتم التسجيل المحاسبي للعمليات الإسلامية، وفقا للمعايير المحاسبية المعتمدة في المصارف الاسلامية  وان تكون حساباتها مستقلة عن حسابات المصرف التقليدي.

خامسا: وجود سياسات وإجراءات عمل للنوافذ والمنتجات الإسلامية منفصلة عن إجراءات الصيرفة التقليدية.

سادسا: الإفصاح عن العمليات الإسلامية في التقارير المالية الربع سنوية، والسنوية، والأساليب المحاسبية المتبعة لتسجيلها، ومخاطرها، وكيفية معالجة هذه المخاطر.

مع الإشارة  لقد بلغ عدد المصارف التقليدية التي لديها نوافذ إسلامية 320 مصرفا حول العالم، وفقا لتقرير المجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية، منها 22 مصرفا في بريطانيا وحدها، وعلى رأسها مصرف «إتش إس بي سي» الذي يقدم خدمات الصيرفة الإسلامية عبر وحدته «أمانة» التي أسسها في عام 1998م، وتدير اليوم 19 مليار دولار من الأصول المالية الإسلامية حول العالم.

سمير النصيري يعلن صدور كتابه الجديد ( الاقتصاد العراقي..تحديات الانهيار واستراتيجية النهوض )
خذني اليك …
رونالدو يختار وجهة مستقبلية مفاجئة
كورونا .. السلالة الهندية تصل 17 بلدا حول العالم
عاجل … اللجنة العليا للصحة والسلامة تقرر ايقاف التعليم الحضوري في الجامعات والمدارس وجعله الكترونيا .
مجلس الوزراء يقرر فرض حظر التجوال الشامل لمدة ١٠ ايام
بلا علي …
النصيري : المصارف الخاصة تمول 9000 مشروع صغير ومتوسط بمبلغ 443 مليار دينار
التربية النيابية توضح آلية منح تخصيصات المحاضرين
عضو لجنة العمل النيابية يشيد بجهود فريق الرصد الميداني في تأمين الإعانات للعوائل الفقيرة
العمل تعلن موعد إطلاق استمارة التقديم على رواتب الرعاية
التربية تُحدد الـ25 من نيسان الجاري موعداً لإجراء امتحانات التلاميذ والطلبة المؤجلين لنصف السنة
رئيس مجلس النواب يستقبل ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة
القبض على عصابة متخصصة بالنصب والاحتيال
سندي أنتِ ومتكىء
المالية النيابية : لا حاجة لاستقطاع رواتب الموظفين وما يجري الآن هو معاقبة للمواطنين
إحباط محاولة لابتزاز فتاة في بغداد
التربية: الأحد المقبل موعد انطلاق الدوام الحضوري
هزة أرضية بقوة 5.2 درجة تضرب اليابان
حيلة ذكية تخلص طفلك من خوف النوم بمفرده!
~أقحوان ~~
العمل تطلق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين والعسكريين
مَلامـح الأَرصفـة
العبادي : يجب الحفاظ على حيادية المؤسسة الامنية والعسكرية
كوزمتيك ايفانا … عنوان التميز … للحجز أو الاستفسار ارسل رسالة للصفحة أو الاتصال على هذه الأرقام 07517967143 – 07805237520 يوجد لدينا خدمات التوصيل لكافه المحافظات .
التميمي : الأسبوع المقبل سيشهد عودة الفعاليات الثقافية في المركز الثقافي البغدادي
سجل لاعب منتخب العاب القوى رقما قياسيا عراقيا جديدا
مقاربة سينمائية على هامش الدورة (12) لأيام السينما المتوسطية
سعادة خرساء بثوب أحمر
مكافحة اجرام بغداد تعلن القبض على 27 متهما بقضايا جنائية مختلفة
الجبوري: الارهاب عندما اندحر جعل المسؤول امام تحدي جديد وهو تحقيق الاعمار والاستقرار
الجبوري: انهاء الدواعش في العراق اسقط اقنعة كل المتآمرين والخونة
البصرة : ضبط حاوية حديدية بداخلها دراجات نارية وأدوات احتياطية مخالفة للضوابط
من يكون قريب مني يلاحظ تغييرات جذرية
البياتي :لجنة التحالف الوطني التفاوضية حددت الاطار العام للحوار مع وفد الاقليم
وسام ذهبي ثان للقوس والسهم في اسيوية الشباب داخل الصالات
المرجع الصدر ( دام ظله ) : ليس هناك قدسية أكبر للام من أن تكون الجنة تحت أقدامها
الامانة تعلن إكمالها رفع الأنقاض والمخلفات من موقع تفجير الكرادة
العبادي : المقاتلون الذين انطلقوا من المحافظات لتحرير الانبار وصلاح الدين والموصل تجاوزوا الطائفية وحققوا الانتصار
وأطلقت المواقع الالكترونية رصاصة الرحمة على اللغة العربية!
تابعونا على الفيس بوك