الرافدين يباشر بصرف المستحقات المالية لاصحاب المنافذ التربية تكشف آلية التنسيق مع المراكز الصحية الداخلية تكشف عن اجراءاتها لمعالجة الخروقات الامنية غاندي … صانع السلام كيا تطرح نسخا شبابية قوية وسريعة من سيارة Ceed الاقتصادية مواصفات الرجل الذي تحبه النساء.. هكذا تمتلك قلوبهن الوباء يقفز بالإحتياجات الإنسانية الى مستوى قياسي أرقام زيدان تنحدر مع ريال مدريد بشكل واضح إعادة النظر في تعيين الطلبة الثلاثة الأوائل وشمول خريجي السنوات السابقة الرافدين يعلن منح قروض 50 مليونا للموظفين للبناء والترميم الإعلامي علي أبو الريش نـبـأ مـن جـنّــة الـكـتـمـان رئيس الجمعية العراقية للتوحد يلتقي بطفل كفيف يعاني من عدم التركيز واضطرابات بالنطق رجل الأعمال ياسر حلاوة التربية: قرار بدء العام الدراسي صدر من خلية الأزمة

أكتب بالأحمر القاني

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

 للشاعرة  عفاف السمعلي الأديب –

أتساءل في غربتي

لمّا تأخّرت الأمنيات..؟؟

شفتاي تشقّقتا.

من فرط النّداء..

والإجابات أكلها

الصّقيع والعناء..

فماتت في العتمة..

دون كفن أو رجاء..

وقفت على قمة أحزاني..

أروي بدمعي

قلوبا جافية

بلهاء

فيصرخ الاستفهام منّي..!!

غاضبا وصور الكبرياء.!!!

اقرعوا الطّبول..!!

وصفّقوا حتّى الذّهول..

وتراقصوا كالمومسات

وسط الجحور

خلف ستائر البغي

والفجور

فلم يعد للنّهار حظّ

اليوم تحوّلت قصائدي

مجزرة للكلام

فاضحك ملء شدقيك

اضحك زمن الانحطاط

وبتر القيم..

اضحك فقد ضاعت

ليالي الانتظار

مع وجع الأرض

وعاد للقلب السّقم

اشرب نبيذك النّجس

علك تنسى دكّ الفرسان

علّك تنسى نحيب الحبيبة

المغتصبة أمام عينيك

أيا قراد الخيل

ترنّحوا

فاليوم افتضّت

بكارة الرّجولة

اجلدوا جسدي..

سادتي.

سيّداتي..

فالزّمن زمنكم..

وجواز السّفر

أشرتم عليه بكلّ اللّغات..

لست شمشون الجبّار..

بل امرأة

امرأة تقبل الرّغيف

القادم من عرق االجباه

وتأسف حدّ الموت..

للكلاب الجائعة

الرّابضة على ضفّتي

دجلة والفرات

تتملّل كما الرّعد

المختنق أنفاسي

أه يا صحاري الموت

الرّبيع لم يأت

والورود ماتت

خلف الأسوار..

وجنائز الصّمت

تنبئك

عن موتي

لحظة اغتصاب العرش

وهتك عذريّة المدينة

والكلّ ينتظر معجزة من السّماء..

 

بعد أن استوطن الصدأ أفكاركم

جلست دموعي تنعاني

وتعفّنت الجراح

فكيف يا قلب؟؟؟

كيف؟؟

ترتضي الجبن من هؤلاء

 كيف يا سيّدتي؟؟

تشاركين الطريق مخاضه

وأنت مازلت

تبحثين عن نصفك الآخر

في فناجين القهوة

والورق وضرب الرّمل ونزق العرّافين

كيف أنقذك وأنت تزغردين لجيش الاحتلال؟؟

وترتدين ثوب العبوديّة

فتتجمّلين وتتعطّرين

وتنتظرين دورك كلّ مساء

أمام حجرة كزانوفا العربيّ..

أه يا سيّدتي

يقتلني السّؤال؟؟

فأين أنت من نضالات النّساء؟؟

من حكمة علّيسة

وشموخ الخنساء

فاضت على وجه الأرض

دروبي

فقضمت أصابعي

ولعنتك ولعنت نفسي

فانتقي لك طريقا

لا ترتاده الشّمس

لكنّني لغير طريقك سأمضي

 يقولون جسد المرأة أروع ما يكون..

وجنّة على الأرض لا تزول..

صلّي إذن صلاة الاستسقاء

ولتمطري أيّتها السّماء نساء

كي يهبّ العرب

ببنادقهم وقنّاصاتهم

إلى وليمة الصّيد الجماعيّة

هذا اللّيل يمضي وسديم الزّمان..

لكنّ الوداع كان بدائيّا

أيا حنّبعل

امنحني صلابتك

كي أثقب الخارطة

وأطرد الصراصير منها

أريد أن أحطّم رأسي!!!!

علّي أرتاح..

علّي أنسى عنترة وصهيل خيله وصليل سيفه

علّي أنسى أنفة المتنبّي

ورفعة المعرّي

علّقت قلبي في ساحة التّعذيب

فنهشه التّاريخ الأصمّ

أيا صلاح الدّين..

تمهّل..

هل شاهدت ما آلت إليه القنوات؟؟؟؟

مزاد علنيّ

باعوا طارق الأندلسيّ

باعوا عقبة القيروانيّ

باعوك تحت اسم الأمن الدوليّ

باعوك بكأس شمبانيا

ونهود أجنبيّة رخيصة

كبّلوا خالدا..

وافتكّوا سيفه المسلول

سرقوا مهد عيسى

وعرّوا مريم في البثّ المباشر

فاطمة الزّهراء تبحث عن عليّ

والحسن والحسين

فصفعوها

ونحّوا وشاحها

وسلبوا من أحضانها نسخة القرآن الأصليّه

أحمل وجعي

على مرّ السّنين

وجرحي لم تشفه الضّمائد

والتّعاويذ

والأعشاب الطبيّة

ها هي اللاّءات تتعبّد

فيا أيّها الشّريف العفيف

حطّم بقايا عجزك

ووقّع معاهدة التّحدّي

وقّع معاهدة التّحدّي!!!!

واحرق ذكورتك

إن كانت تشكّل نقطة ضعفك..

وتحرّر

تحرّر

امتزجت الفصول

وتاهت رائحة

الإكليل والصّنوبر والزّعتر

ارمي أعراف القبيلة

فوّهة بركانك اتّقدت

والخيول الأصلية

تنتظر عواء المدائن

وطلقة على رماد الموقد

الموت واحد

والرّبّ واحد

اليوم نكتب التّاريخ

بالأحمر القاني

اليوم نعلن التّمرّد على الأبجديّة

فارو الأرض

من دمك كي تتطهّر

سنابل القمح وغابات الزّيتون

وأشجار الكروم

ومواكب الآمال

السّعيدة

تفتح أكمام الزّهور

وتلك الدّروب البعيدة

آتية لا محالة

 

الرافدين يباشر بصرف المستحقات المالية لاصحاب المنافذ
التربية تكشف آلية التنسيق مع المراكز الصحية
الداخلية تكشف عن اجراءاتها لمعالجة الخروقات الامنية
غاندي … صانع السلام
كيا تطرح نسخا شبابية قوية وسريعة من سيارة Ceed الاقتصادية
مواصفات الرجل الذي تحبه النساء.. هكذا تمتلك قلوبهن
الوباء يقفز بالإحتياجات الإنسانية الى مستوى قياسي
أرقام زيدان تنحدر مع ريال مدريد بشكل واضح
إعادة النظر في تعيين الطلبة الثلاثة الأوائل وشمول خريجي السنوات السابقة
الرافدين يعلن منح قروض 50 مليونا للموظفين للبناء والترميم
الإعلامي علي أبو الريش
نـبـأ مـن جـنّــة الـكـتـمـان
رئيس الجمعية العراقية للتوحد يلتقي بطفل كفيف يعاني من عدم التركيز واضطرابات بالنطق
رجل الأعمال ياسر حلاوة
التربية: قرار بدء العام الدراسي صدر من خلية الأزمة
التربية تنشر آلية الدوام للعام الدراسي 2020 – 2021 في ظل انتشار جائحة “كورونا”
إدانة زوج نانسي عجرم بالقتل والعقوبة تصل إلى 20 سنة سجن
وفاة اسطورة كرة القدم الارجنتيني دييغو مارادونا
ظلالُ هواجسِ اللا أين
رواتب الموظفين لشهر كانون الثاني مرهونة بموازنة 2021
التربية تُصدر ضوابط التسريع للعام الدراسي 2018 _ 2019
المديرية العامة لتربية بغداد الرصافة الثانية تباشر بتسليم الكتب لكافة المراحل
التربية : تشكيل اربعة لجان اضافية لتسجيل مباشرات الهيئات التربوية في المناطق المحررة
فيسبوك تغير إعدادات الخصوصية على واتساب
الاديب يؤكد على اهمية دور الجامعات في المجتمع لنبذ التطرف
نحن أمة لاتقرأ …
المضي قدما في إنتاج أجزاء جديدة من ‘أفاتار’
الرافدين : التقديم على قروض البناء والترميم يكون عبر فروعه
مناشدة ومقترح …
نصائح رائعة للتوفير عند التسوق في ‘السوبرماركت‘
انقرض الديناصور فخرج الإنسان إلى النور
الجبوري يبحث مع السفير السعودي ابرز المستجدات الامنية والسياسية في العراق والمنطقة
الجعفري : دول العالم لم تتردد في الوقوف إلى جانب الشعب العراقي
تأجيل إفتتاح معرض بغداد الدولي للكتاب الى هذا الموعد
335 دقيقة تثبت معاناة ريال مدريد بعد رونالدو
وزير التربية يوجه بتشكيل لجنة تحقيقية في حادثة الاعتداء على تلميذ بمدرسة اهلية
عمليات ضبط في صحة الأنبار تفضي إلى استرجاع 6 مليارات دينار
غودزيلا يعود إلى الشاشة طيّبا وصديقا للبشر
مجلس الوزراء يصوت على استبعاد المستفيدين غير المستحقين من شبكة الحماية الاجتماعية
القيسي يدعو الجهات المختصة إلى إيقاف استيراد المنتجات الزراعية بطرق غير رسمية
تابعونا على الفيس بوك