المنتجات النفطية تكشف موعد توزيع البطاقة الوقودية أسطورة الحياة والموت الشفاه الكرزية جمال وأنوثة وجاذبية النقد ضمن الرؤية الانطباعية والواقعية بعيدا عن متناول الوهم دورتموند يُحدد رقما خياليا لبيع هالاند الصحة العالمية: نرفض استخدام شهادات التطعيم كشرط مسبق للسفر الدولي العوادي يوجه بتمديد ساعات العمل في دوائر البطاقة الوطنية الكاظمي وبلاسخارت يستعرضان مجمل العملية الانتخابية العكيلي يتفقد عدداً من المراكز الامتحانية للدراسة المتوسطة الدور الثاني 🌺🌺 واحة الاحلام 🌺عنوان الجمال انخفاض أسعار صرف الدولار في الأسواق المحلية هيفاء وهبي تستعرض أنوثتها وجمالها بإطلالة استثنائية وجريئة الكاظمي يثني على جهود القوات الأمنية في توفير الأمن الانتخابي مبابي يخطط لتعلم اللغة العربية الأرض على موعد مع عاصفة شمسية “ضخمة”

قراءة في نص الشاعر عبد الامير الماجدي

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

بقلم – علي السنجري –  

البنية الخطابية في سلسلة فرضيات تواجدت داخل نص الشاعر عبد الامير الماجدي والتي سمحت لنفسي ابتداء هنا باستخراج الخطوط الخطابية العريضة للحبكة المادية الوجودية للنص ..

أما التفسير الدلالي المعارض في الخطاب الغير التقليدي الادبي والتناص من الناحية الانسانيوية في فهم النهاية المشتركة للخطاب الوجودي وتوجه مسار النص الوجودي المعقول المنتظم بحياتوية النهاية كأنه يتحدث عن النوايا التقليدية لحتميتنا وها هو غير تقليدي ليس بنيت الهرب من الموت بالصوره النمطية مخاطباً الاماني بالحد الادنى بالوصول الى نهاية مغامرة لاتشبه أي نهاية مغامرة للنص في لحظية الخطاب الذي أنقذه هنا ذهنه وحدد وضع ألية النص فا أنفتح هنا الشاعر على عدة تأويلات ووظف البيان من النص باحثاً عن الوجود عن تجربة حدث محتوم حالماً يتلفظ به داخل النص وأخبارنا بالزوال عن المواجهة المأهولة للمعنى ليس لدي شك أن هناك رغبة غامضة في عالم غامض على اقل تقدير بتأويل النص لاشعورياً بذات قيم جمالية قيمه قابلة للنقد والنقاش ووضع أستفهامات عدة ليجعل من التناقضات الحياتية ممارسة تقليدية حتى مابعد النهاية الحتمية أما وضوح الاستفهامات اللاشعورية بقدر ماتكون هي رغبة داخل النص الفتنازي الصارخ الساعي الى حل الالغاز لنهاية ماهية النهاية نهاية ألانسان والوجود التي احتاجها وفق نبوءة الشاعر في تطوير مغاير للنص ومبادىء النص  هنا لم يكن سطحياً في اقحام النص بأبجديات نص عادي أطلاقاً محاولا أكتشاف النهاية وعلت الصدأ أو فريسة التفسخ العضوي حتى لاتهجم عليه ديدان الارض أخبار هنا بالزوال عن المواجهة الغير المألوفة للمعنى لنقرر ماذا يريد أن يحاول ليبتعد في حلمه اكثر ( حلم شتائي بلا شهوة  ) خطاب وجودي ونص دلالي فنتازي مادي معقول وغير تقليدي هل هنا بنى حرباً في الفهم التقليدي ؟!

بلا شك هنا مواجهه لحظية الخطاب ليخاطب بها تلك الأماني في مقدمة النص بدوره انقاذ النص بالانسانوية المتعضدة بين طيات روحه اما ( الايام التي تناولها من هلام وظل دامس ويحتكم الى الرعونة ) هذا اللاشعور في القيم الجمالية الغير غامضة كذلك يمكن التجاوب معها بشكل او اخر مع دلالات وجودية راسخة في الفهم العام للقارئ اما عن ( الوهم الذي ياكل الجسد ولاتتكسر الاهات على باب الدار ) هنا قصدت وانبريت الى تلك التناقضات الحياتية بل هي ممارسة غير تقليدية ليحاول هنا الشاعر عبد الامير الماجدي ان لايكون هارباً من النهاية الحتمية دون معنى بل صاغ امنية قد تضيع في رحاب الخطوات انه انفتاح للشاعر بدلالة النص باحثاً عن نهاية أنسانوية بحتة ليتجهه في انقاذ مايمكن انقاذه في الوجود لا هاربا ويخبرنا بالزوال في لحظة النص  المشابهة للحياة ..

………………

النص

..

كم تمنيت ان اكون حديدا

او معدن غير قابل للصدا

حتى لاادفن

ولاتتفسخ اشلائي

او أكون فريسة التفسخ العضوي

حتى لاتهجم علي ديدان الارض

حلمي شتائي بلا شهوة

ورطوبة رداء رث

خريفي يعتزم البقاء

نبض غريب

ايقاع مرتبك

ايام من هلام وظل ظلام دامس

ساحتكم لرعونتي..‏

لضياعي ‏

لوهم ياكل جسدي

تتكسر آهاتي على باب داري

وامنياتي تضيع في رحاب خطواتي

هل هذه هي النهاية؟

المنتجات النفطية تكشف موعد توزيع البطاقة الوقودية
أسطورة الحياة والموت
الشفاه الكرزية جمال وأنوثة وجاذبية
النقد ضمن الرؤية الانطباعية والواقعية بعيدا عن متناول الوهم
دورتموند يُحدد رقما خياليا لبيع هالاند
الصحة العالمية: نرفض استخدام شهادات التطعيم كشرط مسبق للسفر الدولي
العوادي يوجه بتمديد ساعات العمل في دوائر البطاقة الوطنية
الكاظمي وبلاسخارت يستعرضان مجمل العملية الانتخابية
العكيلي يتفقد عدداً من المراكز الامتحانية للدراسة المتوسطة الدور الثاني
🌺🌺 واحة الاحلام 🌺عنوان الجمال
انخفاض أسعار صرف الدولار في الأسواق المحلية
هيفاء وهبي تستعرض أنوثتها وجمالها بإطلالة استثنائية وجريئة
الكاظمي يثني على جهود القوات الأمنية في توفير الأمن الانتخابي
مبابي يخطط لتعلم اللغة العربية
الأرض على موعد مع عاصفة شمسية “ضخمة”
مكيافيللي وكتابه الأمير
إعادة العمل بإصدار البطاقة الوطنية في بغداد والمحافظات
❤️ واحــة الاحـلام ❤️
كيف أنحف في أسبوع 10 كيلو بدون رجيم ؟
المريخ يقترب من الشمس ويقطع اتصاله مع الارض
عبدالواحد : الاستفتاء هو لبارزاني و عائلته و ليس لكردستان
اتحاد القيصر للآداب والفنون يقيم أمسية دولية للشعر الشعبي
عباءته الفضية ..
الفنانة دنيا عبد العزيز تتبرأ من حساب “انستغرام”
مؤسسة تربويون للإصلاح والتنمية تقيم احتفالية بمناسبة يوم النصر المبارك
العبادي : الحرب التي يخوضها العراق ضد الارهاب وصلت لمراحلها النهائية
الحكم بالسجن على زبوني مصرفين حكوميَّين لسرقتهما المال العامِّ
وهم الغفلة ….
رئيس البرلمان يزور دولة الكويت وعدداً من الدول الاقليمية
استرح …
الجميلي : حريصون على تذليل العقبات التي تعترض النهوض بالقطاع الخاص
خلال الأيام القليلة المقبلة … إصدار قرار بشأن بدء العام الدراسي
لا تندهشوا الطيور قادرة على التفكير أيضا
لست أنت ….
الحشد الشعبي يفجر سيارة مفخخة ويقتل من فيها
وزير التعليم : فتح فروع لجامعات اجنبية رصينة في بغداد والمحافظات
الديمقراطية … سلاح ذو حدين
الانواء الجوية : اجواء ممطرة في يوم التصويت العام
مفوضية الانتخابات تفاتح مجلس الوزراء لتخصيص سلف مالية لاجراء الانتخابات
العيداني : نرفض فرض تسعيرة مرتفعة لأجور الكهرباء كونها مرهقة وتزيد من معاناة المواطنين
تابعونا على الفيس بوك