رئيس مجلس النواب يستقبل ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة القبض على عصابة متخصصة بالنصب والاحتيال سندي أنتِ ومتكىء المالية النيابية : لا حاجة لاستقطاع رواتب الموظفين وما يجري الآن هو معاقبة للمواطنين إحباط محاولة لابتزاز فتاة في بغداد التربية: الأحد المقبل موعد انطلاق الدوام الحضوري هزة أرضية بقوة 5.2 درجة تضرب اليابان حيلة ذكية تخلص طفلك من خوف النوم بمفرده! زيدان أمام تحد صعب في مواجهة برشلونة الرافدين يمنح الأولوية لفئة من الموظفين للحصول على شقق بسماية إجراءات جديدة لضمان توفر المحاصيل والمنتجات بأسعار مناسبة زيدان يغيّر خططه المعتادة قبل الكلاسيكو.. وهازارد يظهر بقوة بشرى سارة من محافظ بغداد إلى المحاضرين المجانيين العكيلي يوجه الالتزام بالتعليمات الامتحانية والوقاية الصحية لتجنب الإصابة بفايروس كورونا التربية تعلن إيقاف التعليم الالكتروني واستئنافه مرتبط بقرارات لجنة الصحة

الأستاذ منذر الحمد : الاديب مهدي الربيعي لديه القدرة على إمساك زمام النص والسير نحو أعماق القارئ وملامسة اللاوعي فيه

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

البلاد اليوم – بغداد –

قراءة الاستاذ منذر الحمد لنص (صراط الفضيلة ) الذي  تفضل به ضمن سهرة مؤسسة العيون الادبية في برنامجهم قصائد على طاولة النقد .

النص والقراءة

**********

 صراط الفضيلة

**********

الوالغون في إناء الرذيلة

لايملكون مرآة

لرؤية بشاعة قبحهم

فتش عنها فيهم

تجدها

أنت أدرى ..

أنت ادرى بالذي حدث

بالناحرين حلم الحقيقة

بزمان السحر ..

بالمحنة ..

السكوت لونٌ ابيضٌ لايُحتمل

ما الذي أبقيه ..

ما الذي أشهره ..

وجهي يختفي كالسرِّ

في خياناتِ الحياد

في بياضٍ أدمن خطاياهم

خطاياهم ..

أتعلمها..

أنت أدرى ..

بالأصوات المختلة

عقلا وجسداً..

خوفي ثيبٌ يوحي إلي

كل ماخلفي مرايا فُتشت

لم تقترح شكلا

غير إقحوانة

بصمتها إبهام أبي

(الحظ والبخت )

حراسه باعوه

يوم أفشوا بسره

……..

أنت أدرى

ما الذي أنتظر ..

يحدث شيء ما

أرى خارطة مقلوبة

هكذا ..

لاطائر يُسكن هول الريح

أنت أدرى ..

حاضراً أم غائبا ..لافرق

فلا حكمة في أن تسكن

غيمة سوداء مزمجرة ..

أن تسكن لغط المارقين

أو بيت باغية انهت للتو

دعوتك لعبادتها الخضراء

…………..

أنت أدرى

بالذين أحترفوا الشوطِ

لم يستفهموا سرعة العابر فجأة ؟

طلقة لكم

طلقة لي ..

للحب السائر بلا رأس

للموت العابر للمسافات

للشارع إذ يخلو

إلا من بعض نباحٍ

لحملة جثمان الحق

على أكتافهم

يدورون بحثا

عن ..

ما بين لساني ومقلتي

قبرا لدفنه

طلقة لايسمع صداها

قبل أن توصد بوابة الريح .

مهدي سهم الربيعي \\العراق \\

يستمر الجدل حول قصيدة النثر هل هي قصيدة شعرية ام نوع من الشعر الذي ارسل بلا قيود التفعيلة والايقاع واوزان الشعر المعروفة، ولكي نختصر ولا نخوض بعيدًا في بحر لا قرار له علينا ان نقول ما تحرر من قيود وشروط الشعر المعروفة هو ضمن النثر سواء كان نصا نثريًا خالصًا او متضمنا احدى او اكثر قوانين الشعر وركائزه المعروفة، ولو اردنا ان نضع خطًا واضحا بين النثر والشعر فأننا يجب ان نضع شروط اخرى لقصيدة النثر او النص النثري بعيدًا عن القوالب التفعيلة المعروفة وهذا ما حدث فعلًا حيث اشترط النقاد ان يكون النص النصري يحمل عناصر الجمال النثري ويبتعد عن إقحام الوزن او القافية على النص النثري..

هذه المقدمة استعرضها وانا اقف على نص نثري بإمتياز حمل عناصر الجمال وابتعد عن حشو النص بما لا محل له في النثر من شروط الشعر..

اكتمل النص بتجزئته الى ترانيم تتبع بعضها بتناغم نسقي رائع وتتكامل من صورة الى اخرى تدل على امكانية الشاعر في القدرة على امساك زمام النص والسير نحو اعماق القارئ وملامسة اللاوعي فيه لاستنهاض التفاعل الذاتي الخفي على خلفية مشوبة بالتداخل الصوري اللوني ونغم كأنه يأتي من خفايا بعيدة تتهادى نحو شغف القارئ وعطشه لموسيقى السماء التي تدلك على ملامح ارض وقف عليها الأنبياء والمنافقون على حد سواء وتجردنا من الواعز الإنساني الذي يعرينا من المرايا المزيفة التي لا ترينا غير سذاجتنا وزيفنا الخادع، ويدعونا الشاعر الى الذات المجردة والبحث عن الانسان في الأنسان لا من خلال معطيات وهمية وتبريرات سطحية ويردد في سمع المتجاهل والواعي (( انت ادرى)) ليشير الى وعي الانسان في كشف الحقيقة العميقة..

وتستفز الشاعر وعينا القريب بصورة رمزية ولا اعمق منها..

((السكوت لون ابيض لا يحتمل))

ليثير فينا تساؤل أعمق حول المبهم من ذاتنا التي أوكلناها لصوت اكثر ايهاما وغموضًا..

“انت أدرى”

هكذا يحيل الكاتب كل التساؤلات والإيهامات والأسرار في الذات الإنسانية لَيس لفك الرمزية والشفرة والإجابة عن التساؤل بل ليثير تساؤل اكثر عمقًا لاستنهاض الوعي العميق حول وجود ووجودية الانسان وتفاعله  وإدمانه الوجود المجهول النهايات والبدايات وما بين الذات والجسد وما بينهما..

” انت ادرى..

مالذي انتظر..

لا طائر يسكن هول الريح

لا حكمة في ان تسكن غيمة سوداء مزمجرة”

اين يقف الشاعر من القضية الكبرى في فلسفة وجوده ودينونته وصيرورته المجهولة ونهاية انغماسه الحياتي.!؟

بلا شك لن يقف موقف حياد سلبي تجاه هذا الهاجس الذي يناديه من اعماقه ويتردد صداه في ابجدية كلماته وتفاعلاته الانسانية وتفاصل همومه التي تضيع في عموميات لا قيمة لها تحت وخزة وعي تسقط في الاعماق وتثير تلاطم فكري يغرق فيه الشاعر بوعي ام بلا وعي..

“انت ادرى..

الذين احترفوا الشوط

لم يستفهموا سرعة العابر فجأة”

عن ماذا يستفهم الشاعر.!؟

هل يبحث عن اجابة.!؟

هل كانت متاهته الفلسفية اعمق من ادراكه..!؟

يجيب الشاعر في مقدمة نصه الرائع ((صراط الفضيلة)) بإثارة القارئ وإحالة الاجابة الواضحة له “انت ادرى” ليس تهربا ولا تجاهلا لرغبة القارئ في الوصول لروح النص التساؤلي العميق بل ليترك القارئ ذاته في البحث داخل نفسه عن كينوته وذاته حيث لا حقيقة غير الحقيقة ولا وهم غير الوهم حيث يعلن؛

“الشارع يخلو الا من بعض نباح

لحملة جثمان الحق”

..

هنا نعود للمقدمة التي استدللت بها وهي ان النص النثري يكتمل بالابتعاد عن القصيدة الشعرية الموزونة والانتماء الحقيقي للنثر وهذا ما فعله الشاعر مهدي الربيعي في نصه الرائع العميق الحامل لفلسفة تحتاج تأمل اكثر من تضمينها في تعليق عجول..

رئيس مجلس النواب يستقبل ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة
القبض على عصابة متخصصة بالنصب والاحتيال
سندي أنتِ ومتكىء
المالية النيابية : لا حاجة لاستقطاع رواتب الموظفين وما يجري الآن هو معاقبة للمواطنين
إحباط محاولة لابتزاز فتاة في بغداد
التربية: الأحد المقبل موعد انطلاق الدوام الحضوري
هزة أرضية بقوة 5.2 درجة تضرب اليابان
حيلة ذكية تخلص طفلك من خوف النوم بمفرده!
زيدان أمام تحد صعب في مواجهة برشلونة
الرافدين يمنح الأولوية لفئة من الموظفين للحصول على شقق بسماية
إجراءات جديدة لضمان توفر المحاصيل والمنتجات بأسعار مناسبة
زيدان يغيّر خططه المعتادة قبل الكلاسيكو.. وهازارد يظهر بقوة
بشرى سارة من محافظ بغداد إلى المحاضرين المجانيين
العكيلي يوجه الالتزام بالتعليمات الامتحانية والوقاية الصحية لتجنب الإصابة بفايروس كورونا
التربية تعلن إيقاف التعليم الالكتروني واستئنافه مرتبط بقرارات لجنة الصحة
صالح عند مصادقته على قانون الموازنة : ضرورة تبنّي الإصلاح المالي والاقتصادي ودعم القطاعات الاقتصادية المختلفة
الأستاذ منذر الحمد : الاديب مهدي الربيعي لديه القدرة على إمساك زمام النص والسير نحو أعماق القارئ وملامسة اللاوعي فيه
صناديق الاستثمار مع الدول الخليجية
عاجل … مجلس الوزراء يوافق على التعاقد مع المحاضرين والاداريين المجانيين وفق الغطاء المالي المخصص اليهم بالموازنة
التربية توضح بخصوص الأوامر الإدارية الخاصة بالمحاضرين
شرطة كربلاء تنفذ 42 مذكرة أمر قبض وتحري وتضبط أكثر من 600 دراجة نارية
أوسي : سنبذل أقصى الجهود لرفع مستوى الخدمات في المحافظة خاصة اثناء الزيارات المليونية
فينيسيوس : الحكام يأتون هنا ويتعمدون اتخاذ قرارات ضدنا.. الأمر دائما كذلك
الإنشائية تعلن مناقلة مواد إنشائية مختلفة الأنواع والأشكال ومن مناشئ عالمية
وزير الخارجية يستقبل سفير رومانيا لدى العراق
للإعلان في وكالة أنباء البلاد اليوم الدولية
جودت: انجزنا 60% من مهمة تدمير خطوط امدادات الدواعش ودفاعاتهم
أطعمة ومشروبات الحمية تزيد الوزن لا تنقصه
إلى زوجتي Suadad Mohammed الحبيبة
تحديد موعد وصول وجبتين من لقاح كورونا إلى العراق بنحو 1.7 مليون جرعة
مدير منفذ كمرك الصفرة ينفي تعرض سائق شاحنة الى التعذيب وما حصل خارج منطقته
التربية تستمر بأجراء امتحانات انصاف المتعلمين في جميع المحافظات
البشارة البشارة البشارة
الواقع الافتراضي.. هوس ينتهي بالإدمان
العبادي : المقاتلون الذين انطلقوا من المحافظات لتحرير الانبار وصلاح الدين والموصل تجاوزوا الطائفية وحققوا الانتصار
الزاملي يوجه بالاسراع بادخال قانون اصلاح النزلاء والمودعين حيز التنفيذ
أنثى تائهة …
نصيف تدعو الى متابعة ملف الأموال والأرصدة العراقية المجمدة
معصوم يؤكد ضرورة الاهتمام بشريحة المعاقين وتقديم الدعم لها
وزير الخارجية : قوة الشعب العراقي في وحدته
تابعونا على الفيس بوك