العمل تعلن موعد إطلاق استمارة التقديم على رواتب الرعاية التربية تُحدد الـ25 من نيسان الجاري موعداً لإجراء امتحانات التلاميذ والطلبة المؤجلين لنصف السنة رئيس مجلس النواب يستقبل ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة القبض على عصابة متخصصة بالنصب والاحتيال سندي أنتِ ومتكىء المالية النيابية : لا حاجة لاستقطاع رواتب الموظفين وما يجري الآن هو معاقبة للمواطنين إحباط محاولة لابتزاز فتاة في بغداد التربية: الأحد المقبل موعد انطلاق الدوام الحضوري هزة أرضية بقوة 5.2 درجة تضرب اليابان حيلة ذكية تخلص طفلك من خوف النوم بمفرده! زيدان أمام تحد صعب في مواجهة برشلونة الرافدين يمنح الأولوية لفئة من الموظفين للحصول على شقق بسماية إجراءات جديدة لضمان توفر المحاصيل والمنتجات بأسعار مناسبة زيدان يغيّر خططه المعتادة قبل الكلاسيكو.. وهازارد يظهر بقوة بشرى سارة من محافظ بغداد إلى المحاضرين المجانيين

ضغط اللُغة وقوة المعنى في ملحمة ( رَمَقٌ بِحْضنِ بَرْاثِنٍ عَصّيةٍ ) للشاعر فراس جمعه العمشاني

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

بقلم  مالك جابر الحميداوي  –

عِنْدَ الصَبْاحِ  ..  تَتكْالَبُ مَوائِدُ الضَوءِ .. تَسْتقِي الشَمْسَ .. في  أَولِ وَهلِة إسْتيقاظِ .. أَزْيحُ أكْسدَةَالامْالِ المَكوّمَةِ على الوَسْائدِ .. نَهْاراتٌ مُعَبئةٌ .. بِنْعُاسِ الدُرْوبِ الغْافيَة ِ .. على نِهْايـــــــــاتِ الضْفائرِ .. أَزْفِرُ ذْاكَ اللَحنِ البْائسِ مِنْ جِثَةِ المِزْمارِ .. أَقْتَلِعُ مِنْ بَسْاتينِ العِشْقِ مَخْالبَ السَرْابِ .. أمْتَهِنُ كَسْرَ أَقْفالِ المَسْافاتِ طِفلٌ شَرْيد ٌ.. يَخْتبيءُ خَلْفَ حْافاتِ الدَكْاكِينِ  المُثقَلةِ بالْسُعْالِ .. أَسْقِطُ كَمْا القَمرِ  .. في حُضْنِ لَيلٍ كَثْيفٍ .. قَوارِبٌ شْاخَتْ .. أسْدَلتْ سَتائِرَ الاغِاثَةِ لِهْذا الْغَرَقِ الكَثْيرِ .. مَعْاصِمٌ تَتوَحْــــمُ  الالْتِفافَ إِشْتِهْاءُ جِيدهْا المٌكْتظُ بالبَيْاض ِ.. الْوكُ قُضْبانَ الزَمْانِ المٌتْخَمةَ بالصَدْأِ .. باسْنانٍ وُلِدَتْ مِنْ رَحَمِ الصَبْرِ ..  الِجدْرانٌ فْارِغَةٌ ..  الأصفاد بالية حَدَّ الخَرْقِ .. رُبَمْا سَتنْهارُ سَلاسِلُها المُسِنّة .. أَوْ رُبْما سَتْدفِنُها مَقْبَرةُ النُعْوشِ المُرَقعَةُ بالْوَحْلِ .. هُنَيهَةٌ مِنَ الحُلْم ِايُهْا الصْاري .. دَعْ الشِرْاعَ يَعْومُ فِي سْاعاتِ الغَيْمِ  .. رُبَمْا سَنصْطادُ حَقْيبَةَ الْوَقْتِ .. أّوْ رُبَمْا سَنتقِنُ السَرِقَةَ   .. وَنَنْهَبُ زُجَاجَةَ الْعِطرِ وَالدَقْائقِ وَالقُبَلِ ..مِنْ دَكَّةِ العُمْرِ الأَخْيرَةِ ما يزال التدفق الشعري المنهمر من أعالي الذائقة الشعرية الخالصة في أوج إلهامهِ الذي بات رهين المفردة التي تعتمد على الدهشة وتعتبرها السلاح الذي من خلالهِ يتم البناء  الصحيح للعملية الإبداعية التي تنم على القدرة بالتحكم بنشاطات العقل وما يفرزه من توجهات ، يطل بها من نافذة جديدة لم يتطرق لها أحد من قبل ويكون لها شأن بين جميع النصوص  المطروحة في الساحة الشعرية وما يميزها هو  الإستحداث المستمر في عملية البناء القاموسي ( للمنتج ) الذي يعتبرهُ الجانب المهم في تطوير المسارات التي رسمها أمامه وما يزيده أنفعالا هو الإصرار على إظهار الحرف بحلة جديدة تتناسب مع معطيات الزمن وتجعله مميزاً في خلق عالماً يحتويه ويؤسس له منفذاً مهما في طليعة القصيدة الحديثة .  ويمكن القول وبثقةٍ عاليةٍ أن فراس جمعة قد قفزَ قفزةً كبيرةً بدفق شعوري لا يخطر على اللغة نفسها وكيف روضها وجعل فسحة الأمل الذي يبحث عنها المتلقي في النص الحديث ، فهو أيقن أن الأفراط فالرمز يجعل القارئ في دوامة لا يمكن الخروج منها إلا وأن أكتفيت بضغط اللغة والاعتماد الكبير على قوة المعنى والتخيل المفرط هو من جعل النص يخرج بهذه الهيئة المتعددة الصور الإبداعية ،  وهو أيضا من يؤدي لبلوغ ذروة التكامل الشعري بعدما يتحكم الشاعر بالمفردة الشعرية ويضعها في مكانِها المناسب ويجعل منها أمتداداً للإدراك المعرفي عن طريق :

1- التكامل الناضج واللوج في مكنونات اللغة أكثر مما هو متعارف عليه .

2-تعدد الصور الإبداعية عن طريق مد جسور الأستقطاب الأكثر تخيل .

3-أستحداث التقنيات التي تتيح له أستخدام السردية المكثفة داخل عمله الأدبي .

4-الخروج غير المألوف أو النادر بختيار عنوانه من خارج ثنايا النص وهذا من الحدس المعرفي الذي يحسب للشاعر 

العنوان عتبة مهمة جدا بحيث أصبح يشكل الدخول الرئيسي لفهم مغزى النص وما يختبي  خلف كواليسه ، وربما أستخدم الشاعر بهذا العنوان بعضٍ من الغموض لكي يجعل المتلقي في حالة البحث المستمر عن معناه ويجعله يتفاعل عن طريق البحث في المعاجم العربية  أو عن طريق الشبكة العنكبوتية والأمر المهم في ذلك أنه يبحث ويجعل من نفسه جزء لا يتجزء من العملية الإبداعية ، وبهذا التواصل سوف يضيف المعلومات الأدبية لخزينه المعرفي ، فلــ (العمشاني ) هنا قد أغلق بوابات العيون وسد رمقها وبعدها توجه لرثاء صديقه بعصيان أحرف الرثاء التي لا تطاوعه على الكتابة التي يسعى إليها ولكن قد وفق إيما توفيق بإصال  ما يرنو له . التركيز العالي على بقاء ديمومة البوح على نسق واحد هو التأثر الكبير الذي يجتاح الشاعر والدلالات واضحة ( أَزْيحُ أكْسدَة َالامْالِ المَكوّمَةِ /  أَزْفِرُ ذْاكَ اللَحنِ البْائسِ مِنْ جِثَةِ المِزْمارِ / الْوكُ قُضْبانَ الزَمْانِ المٌتْخَمةَ بالصَدْأِ .. باسْنانٍ وُلِدَتْ مِنْ رَحَمِ الصَبْرِ / هُنَيهَةٌ مِنَ الحُلْم ِايُهْا الصْاري / ..مِنْ دَكَّةِ العُمْرِ الأَخْيرَةِ ) الصراع يحتدم في خلجات الشاعر ويبدأ بنعطاف كل مساراتهِ نحو ذلك الألم الذي يتسربل في أعماقهِ حتى بات يتدفق في أول البزوغ بقولهِ ( عِنْدَ الصَبْاحِ ) فيكاد أن يبوح بكل شي ٔلكن محاور الأبجدية لا تطاوعه للأناقة التي يتمتع بها حرفه المميز بإصال فكرته بدقة وعناية فائقة للمتلقي المنصهر مع كل حرف يأجج مشاعره ويجعله يحلق عاليا .  قوة المعنى والتصور المكثف والتخيل المفرط في أيجاد سبل للخروج بالمفردة التي ترتكز على التراكم المعرفي هي من جعلت النص ذات أبعاد معرفية كبيرة تتخذ من الغوص العميق في أستقطاب أكبر عدد ممكن من الصور المكثفة التي ترتقي بالنص إلى أبعد مكان ، وهذا الضغط المستمر أدى وبشكل متوهج أن تكون اللغة في أعلى مستوياتِها ( تَتكْالَبُ مَوائِدُ الضَوءِ /  بِنْعُاسِ  الدُرْوبِ الغْافيَة / أَقْتَلِعُ مِنْ بَسْاتينِ العِشْقِ مَخْالبَ السَرْابِ /أمْتَهِنُ كَسْرَ أَقْفالِ المَسْافاتِ / قَوارِبٌ شْاخَتْ / مَعْاصِمٌ تَتوَحْــــمُ  الالْتِفافَ إِشْتِهْاءُ جِيدهْا المٌكْتظُ بالبَيْاض / أَوْ رُبْما سَتْدفِنُها مَقْبَرةُ النُعْوشِ المُرَقعَةُ بالْوَحْلِ /رُبَمْا سَنصْطادُ حَقْيبَةَ الْوَقْت ) ونُلاحظ هذا البحث الواضح والمستمر من قبل الشاعر في تجديد مفرداته التي طورها كثيرا وجعلها تتفرد في كل شي .

العمل تعلن موعد إطلاق استمارة التقديم على رواتب الرعاية
التربية تُحدد الـ25 من نيسان الجاري موعداً لإجراء امتحانات التلاميذ والطلبة المؤجلين لنصف السنة
رئيس مجلس النواب يستقبل ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة
القبض على عصابة متخصصة بالنصب والاحتيال
سندي أنتِ ومتكىء
المالية النيابية : لا حاجة لاستقطاع رواتب الموظفين وما يجري الآن هو معاقبة للمواطنين
إحباط محاولة لابتزاز فتاة في بغداد
التربية: الأحد المقبل موعد انطلاق الدوام الحضوري
هزة أرضية بقوة 5.2 درجة تضرب اليابان
حيلة ذكية تخلص طفلك من خوف النوم بمفرده!
زيدان أمام تحد صعب في مواجهة برشلونة
الرافدين يمنح الأولوية لفئة من الموظفين للحصول على شقق بسماية
إجراءات جديدة لضمان توفر المحاصيل والمنتجات بأسعار مناسبة
زيدان يغيّر خططه المعتادة قبل الكلاسيكو.. وهازارد يظهر بقوة
بشرى سارة من محافظ بغداد إلى المحاضرين المجانيين
العكيلي يوجه الالتزام بالتعليمات الامتحانية والوقاية الصحية لتجنب الإصابة بفايروس كورونا
التربية تعلن إيقاف التعليم الالكتروني واستئنافه مرتبط بقرارات لجنة الصحة
صالح عند مصادقته على قانون الموازنة : ضرورة تبنّي الإصلاح المالي والاقتصادي ودعم القطاعات الاقتصادية المختلفة
الأستاذ منذر الحمد : الاديب مهدي الربيعي لديه القدرة على إمساك زمام النص والسير نحو أعماق القارئ وملامسة اللاوعي فيه
صناديق الاستثمار مع الدول الخليجية
انطلاق أعمال ورشة تقنيات المدافعة لمديريات التربية في كركوك والانبار وديالى
العيسى يطلق مشاريع جامعة الكوفة ويؤكد الشروع باعمار المؤسسات التعليمية
الخزعلي وحمودي يؤكدان : العراق اليوم أقوى لافشال أي محاولة تقسيم
نخب رياضية وإعلامية تعقد مؤتمرا لمناقشة ملف الوطني
لجنة الصحة والبيئة تستضيف رئيس صندوق المناطق المتضررة
موكب العتبة العلوية النسوي يقدم جهود متميزة للزائرات في مناسبة الأربعين
مقرمش … سماسرة الصحافة !
المرور العامة تكشف عن أسباب زحامات بغداد
الفياض: الحشد الشعبي هو أفضل ما أنتجته العملية السياسية في العراق
ندوة لمناقشة الاثار السلبية لتوقف المشاريع الخدمية التي تنفذها وزارة الاعمار
لوحات للبيع نوع زولية ، اسعار مناسبة ، لدينا توصيل داخل بغداد، 07710314407 07713786991
عاجل … وجه رئيس الوزراء حيدر العبادي بتعطيل الدوام الرسمي ليوم غد الخميس 10/8/2017 بسبب ارتفاع درجات الحرارة فوق معدلاتها
المكياج الصارخ في الجامعة لفت انتباه أم اضطراب نفسي !
تربية الرصافة الثانية تقوم بتعقيم المراكز الامتحانية للفرع المهني
الزيدي: حسم رئاسة لجنة الخبراء سيسرع من عملية اختيار مفوضية انتخابات جديدة
نادي سفراء الإنسانية والسلام في العراق ينظم دورة بشأن فن الاتكيت وتعايش السلمي
موقعة ‘نارية’ في سان سيرو بين ميلان ويوفنتوس
العبادي يترأس اجتماعاً للمجلس الوزاري للامن الوطني
السيسي يشدد لهجة التحذير من المساس بحصة مصر في النيل
جمال المحمداوي يجدد مطالبته في معالجة مشكلة شحة الأدوية السرطانية في البصرة
تابعونا على الفيس بوك