الرافدين يباشر بصرف المستحقات المالية لاصحاب المنافذ التربية تكشف آلية التنسيق مع المراكز الصحية الداخلية تكشف عن اجراءاتها لمعالجة الخروقات الامنية غاندي … صانع السلام كيا تطرح نسخا شبابية قوية وسريعة من سيارة Ceed الاقتصادية مواصفات الرجل الذي تحبه النساء.. هكذا تمتلك قلوبهن الوباء يقفز بالإحتياجات الإنسانية الى مستوى قياسي أرقام زيدان تنحدر مع ريال مدريد بشكل واضح إعادة النظر في تعيين الطلبة الثلاثة الأوائل وشمول خريجي السنوات السابقة الرافدين يعلن منح قروض 50 مليونا للموظفين للبناء والترميم الإعلامي علي أبو الريش نـبـأ مـن جـنّــة الـكـتـمـان رئيس الجمعية العراقية للتوحد يلتقي بطفل كفيف يعاني من عدم التركيز واضطرابات بالنطق رجل الأعمال ياسر حلاوة التربية: قرار بدء العام الدراسي صدر من خلية الأزمة

(نسغ الحب الممتد من (الشاكرية) وحتى (صف التوث)….يتدفق من جديد))

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

بقلم عبد المجيد المحمداوي –

  1. تاريخ مدن التكوين والنشوء/مع العلامات الاولى لبشائر تحرير الموصل..سورتني محطات الذاكره القصيه …بكثافة ذكرياتها …القريبة الى النفس والمغزى والمحبه..والمتواشجه مع عواطف وامنيات النفس التواقه ..لااستذكار كل ماهو جميل ونقي وخالد ……….ولكن…قد يتسائل سائل.وماعلاقة …ذكرياتك بفحوى عنوان موضوعها الغريب بعض الشيء لمن هو قليل الاطلاع بخارطة المدن والقرى والمحلات العراقية المندثرة قبل اوان التشكيل والنزوح والاقامة ..ك(الشاكريه) عاصمتنا نحن (الشروگیه) او بالاجرى عاصمة الجنوب العراقي في بغداد …او قرية (صف التوث) الرابضة على ضفاف نهر دجله ..والتي تقع بين ا(لگیاره) و(حمام العلیل) ضمن مدن وقری الموصل والتی یقطن حواریها وفروعها وبیوتاتها عشائر (ال جبور) المعروفه بانتمائها الاصیل .

2- العوده للجذور/انتماء وعلاقه/

هناك الكثير من الصدف التاريخية التي تفعل فعلها المأثر في العلاقات الاسرية بين العوائل العراقية من خلال علاقات الوظيفة والمهنة والعمل المشترك ومن هذه الصدف التقى العراقي ( عبدالله عبد صالح الشاهين الجبوري ) من سكنة الموصل وتحديدآ

قرية(صف التوث) التي تقع وكما اسلفت ضمن محافظة نينوى/الموصل حيث إلتقى بالعراقي ( علي طاهر رحمة العبودي المحمداوي) ، ضمن هذه الصدف التاريخية المشار لها اعلاه ، ضمن مجال عملهم كمنتسبي في ( شرطة القوة السيارة ) في بغداد والتي تغير اسمها بعد ذلك الى ( شرطة النجدة ) وتحديدآ في بغداد حيث كانت تقع هذه القوة في مدخل شارع مستشفى الطفل العربي المؤدي الى محلة الشاكرية في( كرادة مريم ) والتي هي في نفس الوقت موطن العراقي الزاير ( علي طاهر رحمة ) والذي هو …. ( والدي ) رحمه الله .والذي استوطنها على اثر نزوح الكثير من ابناء الجنوب الى بغداد للعمل والاستقرار فيها بعد ذلك ..كشبيهاتها من مناطق الصرائف (كالميزره والعاصمه في شرق محلات باب الشيخ والبتاويين والباب الشرقي الحاليه……

اما المواطن الاول فهو والد ( الجندي العراقي رقم 1 في معركة تحرير الموصل الحالية ) (الفارس البطل نجم عبد الله الجبوري )في هذه الاجواء عمقت اواصر العلاقة الاسرية بين عائلتي المواطن الاول والمواطن الثاني (عبدالله عبد صالح الجبوري ) و( علي طاهر رحمه المحمداوي ) ، هاذان المواطنان العراقيان كانا المدخل والبدأ في وحدة العراق من خلال تجاوز الحالة المذهبية والطائفية لكلا منهما.

3- الانتماء للعراق بديلآ عن الانتماء للمذهب ،ترتبت على العلاقة الاسرية المباشرة لكلا العائلتين حقوق وإمتيازات تعزيز هذه الاواصر والعلاقات من خلال كون العائلتين رغم إنتماء عائلة (علي طاهر رحمة المحمداوي) الى المذهب الشيعي وعائلة ( عبدالله عبد صالح الجبوري) الى المذهب السني ومن خلال استقرار عائلتي المرحومين المواطن المحمداوي والجبوري وارتباطهما بالسكن في دار جمعت الاسرتين في كيان عائلتي مترابط واستقرارهما في محله (الشاكريه) في كرادة مريم ضمن بيت واحد حيث عزز هذا الانتماء المشترك حالة الترابط القوي بين الاسرتين واصبحت الاسرتين ، اسرة واحدة في علاقات المأكل والملبس ومتطلبات الحياة اليومية الاخرئ. ويحدثنا تاريخ العائلتين بأن اولاد المرحوميين علي طاهر رحمة وعبد الله عبد صالح كانا اولادهما يعيشون في كنف رعاية مشتركة واحدة بالتوجيه وبالممارسات اليومية كونهم ضمن اسرة واحدة متكاملة تجمع العائلتين وفي هذه السنوات الخمسينية من القرن الماضي ولدت ( انا) من اسرة علي طاهر رحمة / وولد نجم لاسرة عبدالله الجبوري ونشأت العائلتين وترعرعت في ممارسة متطلبات حياتهم وكأنهم اسرة واحدة لافرق فيها بين مذهب وطائفة وحتى بعد مضي السنين وتقادم الاجيال والتاريخ المشترك لكلا الاسرتين وترتب على هذه العلاقة الاسرية ان اختلط المقربون للعائلتين من اعمام واخوان وابناء عم لكلا العائلتين في اطار نسيجي عائلي واخيرا فان ما حفزني لتدوين هذا التاريخ وهذه العلاقة بين عائلتي الجبوري والمحمداوي لاصالتها بقيت ممتدة ضمن عمق التاريخ ولا زال للان والان ها هو ابن قرية ( صف التوث ) ابن الموصل ( نجم عبدالله عبدصالح الجبوري )الذي نشأه وترعرع في حواري قریة صف التوث الموصلية،،واكمل مشواره في بغداد الشاكرية وبغداد الجديدة ..حيث كان احد خريجي اعدادية ابن رشد في مدخل بغداد الجديدة ومنها.الى حيث عالمه المهني الحالي وهو الاخ والربيب والحميم ضمن حدود هذه العلاقة لاخوته واصدقاءه ونشاته مع .(عبدالمجيد علي طاهر رحمة المحمداوي)وهذا الاستذكار هو جزء من تاريخ واصالة جذورنا التي نشأنا عليها كعراقيين موحدين بعيدا عن ما يگدر صفو صفاء ونقاء عراقيتنا وهذا هو الهدف.

الرافدين يباشر بصرف المستحقات المالية لاصحاب المنافذ
التربية تكشف آلية التنسيق مع المراكز الصحية
الداخلية تكشف عن اجراءاتها لمعالجة الخروقات الامنية
غاندي … صانع السلام
كيا تطرح نسخا شبابية قوية وسريعة من سيارة Ceed الاقتصادية
مواصفات الرجل الذي تحبه النساء.. هكذا تمتلك قلوبهن
الوباء يقفز بالإحتياجات الإنسانية الى مستوى قياسي
أرقام زيدان تنحدر مع ريال مدريد بشكل واضح
إعادة النظر في تعيين الطلبة الثلاثة الأوائل وشمول خريجي السنوات السابقة
الرافدين يعلن منح قروض 50 مليونا للموظفين للبناء والترميم
الإعلامي علي أبو الريش
نـبـأ مـن جـنّــة الـكـتـمـان
رئيس الجمعية العراقية للتوحد يلتقي بطفل كفيف يعاني من عدم التركيز واضطرابات بالنطق
رجل الأعمال ياسر حلاوة
التربية: قرار بدء العام الدراسي صدر من خلية الأزمة
التربية تنشر آلية الدوام للعام الدراسي 2020 – 2021 في ظل انتشار جائحة “كورونا”
إدانة زوج نانسي عجرم بالقتل والعقوبة تصل إلى 20 سنة سجن
وفاة اسطورة كرة القدم الارجنتيني دييغو مارادونا
ظلالُ هواجسِ اللا أين
رواتب الموظفين لشهر كانون الثاني مرهونة بموازنة 2021
علاوي يشكو حظر “اجتثاث البعث” لعشرات من مرشحيه للانتخابات
وزير التعليم: نعمل على استكمال مشاريع الجامعات التي حققت نسب انجاز متقدمة
النائب المحمداوي يدعو الى تكريم الضباط والمراتب وذوي الشهداء تثميناً لمواقفهم البطولية
لجنة خبراء اختيار مفوضية الانتخابات تمدد فترة التقديم الى يوم 16نيسان الجاري
حمودي : الصحفي يؤدي دور الشاهد في رد الاكاذيب
المغمور ادموند في المربع الذهبي لبطولة استراليا المفتوحة للتنس
العبادي : النصر اصبح قريبا جدا وسيتم تحرير محافظة نينوى وكامل الاراضي العراقية
الجبوري: المصارف الحكومية غير جادة بتسليف الموظفين وسنحاسب المقصرين
خطط مستقبلية لتوقيع عقود مشاركة واستثمار لتطوير منظومة الهاتف اللاسلكي
الحكم على ثلاثة موظفين في وزارة الصحة
التربية تشرك القطاع الخاص في طباعة المناهج وتوضح الية توفيرها
ريال مدريد يطعن على طرد كريستيانو رونالدو
المكياج الصارخ في الجامعة لفت انتباه أم اضطراب نفسي !
جدران ….
المعموري يطالب بتعويض المواطنين بمبالغ نقدية عن المفردات التموينية وبأثر رجعي
نقيب الصحفيين العراقيين يعلن المباشرة باجراءات التخفيض على متن الخطوط الجوية العراقية للصحفيين
وزارة الاتصالات.. تخفيض اسعار كارتات الخطوط الهاتفية اللاسلكية
العبادي : لن نصدر عفواً عن الإرهابيين والقتلة
مظاهرات حاشدة في كتالونيا تطالب بالانفصال عن إسبانيا
الجبوري يبحث مع السفير السعودي ابرز المستجدات الامنية والسياسية في العراق والمنطقة
تابعونا على الفيس بوك