النصيري يدعو الى إشراك القطاع المصرفي الخاص في اللجنة العليا للإصلاح الاقتصادي والمالي في مجلس الوزراء ❤️عــروض واحــة الاحـلام ❤️ أيها الناخب العراقي .. صوتك أمانة .. إمنحه لمن تراه يستحقه ويحقق طموحك أتهجاك عمرا … ملاك بملامحٍ مشبوهة لن تتخيلوا كم تبلغ ثروة جورجينا رودريغز!! أصل كورونا مجدداً.. علماء سربوا أنواعا محدثة من الفيروس الجزائر تغلق مجالها الجوي أمام المغرب التربية تشيد بالقضاء بعد إنزال القصاص بحق قاتل المعلمة مريم في الديوانية القبض على متهمة اقدمت على خطف طفلة في بغداد صالح لعبد اللهيان: أمن وسيادة العراق عنصران لا غنى عنهما لاستقرار المنطقة معكم نصنع التغيير … المرشحة عن ائتلاف سلامة وطن الاستاذة جميلة رضا الغانمي الدائرة الخامسة تسلسل ((38)) الكشف عن آخر تطورات ثقب الأوزون تأجيل بطولة كأس الخليج طهي الأرز بشكل خاطئ قد يؤدي إلى الإصابة بالسرطان

المكياج الصارخ في الجامعة لفت انتباه أم اضطراب نفسي !

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

البلاد اليوم – وكالات –

ترى بعض الفتيات أن وضع المكياج سواء بشكل لافت أو بطريقة بسيطة هو حرية شخصية، ولا يمكن لأحد أن يتدخل فيه، وذلك لإثبات الشخصية والإحساس بالتحرر بعد الانتهاء من معاناة الثانوية العامة، والأنظمة والقوانين التي تمنع الفتاة من وضع مكياج داخل المدرسة، لذلك ما إن تنتهي الفتاة من هذه المرحلة وتدخل الجامعة حتى تبدأ في إعداد أولوياتها من جديد، وتستخدم أدوات ومساحيق التجميل بشكل مبالغ فيه لتعويض ما فاتها في فترة الثانوية، ولكي تثبت للجميع أنها وصلت إلى مرحلة كافية من النضج، ولا يمكن لأحد أن يحاسبها عمّا تفعله.

لكن الإفراط والمبالغة في استخدام المساحيق وبألوان صارخة يحولها إلى “مهرج”، وهو ما قد يعكس الكثير من السلبيات الشخصية للفتاة، ولعل من أهمها فقدان الأنثى الثقة بنفسها وبجمالها، لأن لكل مكان وزمان مكياجه الخاص والمناسب له، ولا شك في أن الجامعة لا يتناسب معها مكياج السهرات والحفلات الذي يخفي ملامح الفتاة الحقيقية، ويظهر قناعا كثيفا من الأصباغ يعرّض صاحبته لملاحقة الأنظار، وتصبح مثارا للجدل والسخرية من قبل الشباب.

وفي هذا السياق قالت نبيلة السعدي، المتخصصة في العلوم السلوكية والتواصل الاجتماعي ، إن المبالغة في وضع المكياج واستخدام مساحيق التجميل من قبل طالبات الجامعة، قد يكون دليلا على الإصابة باضطرابات في الشخصية، ومنها عدم الرضا عن ملامحهن، وعدم الثقة بالنفس، وبما تملكنه من قدرات، أو شعورهن بالكآبة والضيق، فتبدأ إحداهن في التعبير عن ذلك من خلال وضع الكثير من مساحيق التجميل، واللجوء لها كنوع من التنفيس والتعويض عن النقص الذي تشعر به، وتغيير الملامح بشكل يخفي الواقع الحقيقي لشكلها.

وأشارت السعدي إلى أن هناك بعض الحالات التي قد تصل إلى درجة من الهوس والإدمان على أدوات التجميل، وعدم قدرة الفتاة على الخروج من المنزل دون وضع جميع الأنواع على وجهها وبصورة مبالغ فيها، لافتة إلى أن هناك نوعا آخر من الطالبات اللاتي يرين أن وضع المكياج في الجامعة يعد نوعا من التغيير والانطلاق والإحساس بالأنوثة وجذب انتباه الآخرين واهتمامهم، كما أنه وسيلة للسعادة وتحقيق الرضا النفسي.

ومن جهة أخرى، كما بينت دراسة أجراها باحثون من جامعتي “بانغور” البريطانية، و”أبردين” الأسكتلندية، فإن النساء يتمتعن بجاذبية أكثر في حالة عدم وضعهن لمستحضرات التجميل بشكل مبالغ فيه، وربما اقتصار تلك المستحضرات على استخدامهن لكحل العيون، وشملت الدراسة 44 امرأة قدم لهن الباحثون أدوات مكياج كأحمر الشفاه وأحمر الخدود والمسكارا.. وطلبوا منهنّ التبرج وتصوير أنفسهنّ قبل وبعد حضور مناسبة ليلية، وحصلوا على 21 صورة لنساء تبرّجن بطريقة مختلفة ثمّ عرضوا الصور على 44 طالبا جامعيا وطلبوا منهم اختيار الصورة التي تبدو فيها المرأة أكثر جاذبية. والجامعة لا يتناسب معها مكياج السهرات والحفلات الذي يخفي ملامح الفتاة الحقيقية، ويظهر قناعا كثيفا من الأصباغ يعرض صاحبته لملاحقة الأنظار، وتصبح مثارا للجدل والسخرية من قبل الشباب وأفادت الدراسة أن جميع الطلاب فضّلوا الصور التي ظهرت فيها النساء بمكياج ناعم وخفيف وبنسبة 40 بالمئة أقل من النساء اللواتي بالغن في التبرج. وقالت إن 21 صورة من أصل الـ44 كانت متشابهة، واختيار طلاب “بانغور” للنساء الأكثر جاذبية كان بمثابة معيار لشكل المرأة الذي يفضله الرجال والنساء عامةً.

أما طالبات جامعة “بانغور” ففضلن صور النساء اللواتي يضعن قدراً أكبر من مستحضرات التجميل، وذلك على عكس الطلاب الشباب الذين قالت الدراسة إنهم أبطلوا باختيارهم فكرة أن الرجال هم من يفضلون نموذج المرأة التي تضع الكثير من مستحضرات التجميل.

واستناداً إلى اختيار الطلاب، تم التوصل إلى أن الشكل الأمثل للمرأة والذي يفضله كلّ من النساء والرجال، هو الذي تضع فيه المرأة كميات من مستحضرات تجميل أقل بنسبة 40 بالمئة من الكمية التي اعتادت وضعها.

هذا وأكدت دراسة بريطانية أن كلاّ من الرجال والنساء يجدون المرأة أجمل وأكثر جاذبية من دون مساحيق التجميل، وهي نتيجة استندت إلى ردود الفعل الإيجابية على مواقع التواصل الاجتماعي، تحت وسم معين.

 

النصيري يدعو الى إشراك القطاع المصرفي الخاص في اللجنة العليا للإصلاح الاقتصادي والمالي في مجلس الوزراء
❤️عــروض واحــة الاحـلام ❤️
أيها الناخب العراقي .. صوتك أمانة .. إمنحه لمن تراه يستحقه ويحقق طموحك
أتهجاك عمرا …
ملاك بملامحٍ مشبوهة
لن تتخيلوا كم تبلغ ثروة جورجينا رودريغز!!
أصل كورونا مجدداً.. علماء سربوا أنواعا محدثة من الفيروس
الجزائر تغلق مجالها الجوي أمام المغرب
التربية تشيد بالقضاء بعد إنزال القصاص بحق قاتل المعلمة مريم في الديوانية
القبض على متهمة اقدمت على خطف طفلة في بغداد
صالح لعبد اللهيان: أمن وسيادة العراق عنصران لا غنى عنهما لاستقرار المنطقة
معكم نصنع التغيير … المرشحة عن ائتلاف سلامة وطن الاستاذة جميلة رضا الغانمي الدائرة الخامسة تسلسل ((38))
الكشف عن آخر تطورات ثقب الأوزون
تأجيل بطولة كأس الخليج
طهي الأرز بشكل خاطئ قد يؤدي إلى الإصابة بالسرطان
العيكلي يتفقد اختبار المتقدمين للقبول في مدارس المتميزين والمتفوقين
أستراليا تكشف عن السبب الحقيقي وراء فسخ عقد الغواصات مع فرنسا
المرشحة في الانتخابات الأستاذة جميلة رضا الغانمي : عليكم اختيار ممثليكم وفق الأسس الوطنية والبرنامج الانتخابي الذي يلبي طموحاتكم
خطط لإلغاء رسائل SMS واستبدالها بتطبيقات الدردشة
صلاح للجماهير: تمنحونني قوة أكثر مما تتخيلون
الجبوري: قضية فلسطين انسانية تحتاج لمواقف مشتركة وتضامن شعبي واسع
القوات الامنية تحرر حي الثورة في ايمن الموصل بالكامل
التجارة تسلم الاسواق المركزية لشركة استثمارية عالمية
وفاة عباس الهنداوي بطل العرب وآسيا في كمال الأجسام
بيرقدار: إخماد حريق بسيط في مجلس القضاء الأعلى بلا أضرار
انتخاب العراق مستشاراً للفرع الإقليمي العربي للمجلس الدولي للأرشيف
الأمين العام يبحث مع السفير الهولندي مشكلة نقص المياه والتلوث في محافظة البصرة
القاضي فائق زيدان يبحث مع السفير الألماني أوضاع المتهمين الألمان
الغاء 75 وكالة غذائية وطحين لمخالفتهم الضوابط
الحرارة تنخفض في اليومين المقبلين الى 46 مْ
معصوم يؤكد على 

أهمية العلاقات الثنائية بين العراق واسبانيا
بيريز يوجه رسالة لكريستيانو رونالدو بعد قضية التهرب الضريبي
حركة البشائر : الرئيس الامريكي يسعى لشرعنة الاحتلال الصهيوني على ارض الجولان السورية
المهندس: تلعفر اخر قلاع داعش في الموصل والحشد بانتظار أمر الحكومة العراقية لتحريره
تربية الرصافة الثانية : نسعى لانتظام كافة شرائح ذوي الاحتياجات الخاصة في الصفوف المدرسية
خطة الليغا لاستكمال البطولة
مجلس الوزراء يقرر فرض حظر التجوال الشامل لمدة ١٠ ايام
لك…!
موسكو تتريث في تقييمها لتطور العلاقات مع واشنطن
همام حمودي: تقوية الصناعات وتوفير مناخ جاذب للأعمال هدفنا بعد تحقيق النصر العسكري
تابعونا على الفيس بوك