عهد جديد للعراق والوطن أمانة في أعناقنا .. انتخبوا المرشحة المشرفة التربوية جميلة رضا الغانمي نقابة الصحفيين العراقيين تدعو أعضاءها الى مراجعتها لتحديث استمارة المكافآت التشجيعية صالح: المسيحيون مكوّن أصيل في البلد جابهوا تحديات العنف والإرهاب ببسالة الحلبوسي يبحث مع شكري تعزيز التعاون بين مصر والعراق سمير النصيري كفاءة اقتصادية وطنية وعطاء مميز في زمن التحديات المشرفة التربوية جميلة الغانمي تكرم عدد من مدراء المدارس المميزين كن شريكا معي في صناعة مستقبل العراق .. المرشحة التربوية الاستاذة جميلة رضا الغانمي رونالدو: هذا ما نحتاجه للفوز بالدوري والتشامبيونزليج اعتقالات في تشيلي خلال أعمال شغب في ذكرى الانقلاب أوقات فتح ومنع استيراد المنتجات الزراعية في العراق حددت بشرطين الكاظمي ورئيسي يترأسان الإجتماع الموسع بين الوفدين العراقي والإيراني انزل وشارك .. صوتك امانة .. انتخبوا مرشحتكم المشرفة التربوية جميلة رضا الغانمي اليابان تمدّد حالة الطوارئ بسبب كورونا النفط تعلن اعتماد بطاقات الدفع المسبق في محطات التعبئة قريباً عمليات بغداد تلقي القبض على ثلاثة متهمين بالدكة العشائرية

اضاءة تحليلية على نص الشاعر (( رافد عزيز القريشي)) الموسوم // تأملات موت //

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :
Share

بقلم نبيل الشرع –

الهوية اللفظية في ذهن الانسان هي صورة افقية لخيال فهمه يستنيط منها محاور التصوير العمودي لإسقاطات الحركة التعبيرية فما بين تناظر مع الواقع ومع شأنية الحدث ومابين وجدانية الاقتراب من السيمائية التي تعطي نتيجة براقة يتراوح نقش الحرف الذي اخرجه الشاعر (( رافد القريشي)) في نصه (( تأملات موت)) اذ نقرأ في هذا الوهج استشراب قوافي التعبير عن لحظات تؤطرها شهقات الطرق الموزعة على خط الانفاس

ان الحكاية عن موضوعة الوجود في معية التقلبات والامكنة والاحوال على اختلاف انماطها المتكررة بجلب استعارات غير مجهولة او صور مأخوذة تحتاج الى نفس يلطف المحاكات والمشادات مابين كر وفر فيتوفر لدى المتلقي شهية فعالة تجذبه نحو المعاني التي يريد الشاعر سكبها على الواح الكلمات

العتبة البدوية لدى الشاعر تتوقف عند رصيد حكائي غض يقول الاستاذ عباس باني المالكي : ((ان الاعتماد على الخيال التصوري في رسم الحدث النفسي داخل وخارج الشاعر , هذا ما يحرك الابعاد الاخرى الخارجية التي تحدد محورية الحوار داخل الذات )) // عباس باني المالكي كتابه (( قراءات في مسارات الرؤيا )) ص 41 //

يقول الشاعر :

وجهي شحوب بات يجهله السنا

بفمي التراب ولست أعرف من أنا

العناصر الماورائية تنهض بعدا خامسا في هذا المقطع لتحمل لنا وقوع في منهجية الادراك الذي يفهمه الشاعر فما بين الوجه // الشحوب // الجهل // السنا // يحصد النص معية القوة التعبيرية الى ان ينقل الشاعر الصورة الى الضفة الناضجة لينسخ خياله شعبة الحلول في قمة البيان فتظهرمفردات // الفم // التراب // المعرفة // الأنا // تقول للعالم كما هو مجهول متورم بالاستفهام ؟؟

يمشي بنا الشاعر مع جريان نصه فيقول :

أنا آخر الأتين عانقني الثرى

وأتى لأنفاسي طلوبا أوهنا

أمضي لحتفي والظلام يحيطني وأنين ضلعي إذ تكسر َ وانثنى

والعاتمات على محيا ناظري

بتن اللباسَ المستبد الالعنا

غادرتُ رحلي واكتفيتُ بوحدتي

نحو السكون مسيرتي كي ادفنا

وأتيتُ تثقلني خطاي لموطني

بضع من الأمتارِ ارهقها الضنى

متأبطا جسد الممات براحتي

متأزرا روحي صبورا مذعنا

التامل هوية مثيرة تبرز صفة البحث والتردد بين مجازات الحياة وحقائقها فالاتيان عند الشاعر هو الوصول الى حديقة الاجابة بكل الاحوال سينكشف له فحوى تقلبه وهو الحتف الذي لابد منه .

القبر عالم اخر يسكنه البشر بعد طي رحلة الدنيا يحمل معه ارهاصات تقلبه فيها فهو انثيالات محطاته التي عاشها لكن رؤية الشاعر في موجز ابياته تحكي عن سكينة من نوع اخر فربما يكون الجسد قبرا ايضا بسبب الوحدة بسبب الحزن بسبب التوجع من المجتمع او بسبب الاختلاف بالفكر او النشأة فيجبر الانسان على الصبر او يلبس جلباب الانحناء والبعد // يسترسل الشاعر في تحشيد الفاظه على صفحة النطق ليحملنا الى اعتناق الاحساس باشتعال من نوع اخر فيقول :

وحدي وصمتي والشغور يضمني

إذ ينتشي الكافور يثمله العنا

والسدرة العصماء يمثلُ ماؤها

بين المحاجر والمشاعر مسكنا

رحل العويل وكنت الهث جاهدا

أن التقي متحدثاً أو ألسنا

و مع الفراغ هزيم نبضي متعب

يتجرع الآهات في جب الفنى

لأظل أحلم بالصراخ وبالصدى

ويصير حلمي عند قبري مدمنا

يا روح مهلا هل مللتِ دماثتي

ورضيتِ علياءً تضمكِ موطنا

فارقتني حيث الدجى قد حاق بي وغدا خليلا مستديما مزمنا

ان اشكلة الاحساس في محور النصية أن تتمكن من طرح أشكالات حوارية مفتوحة، ناتجة عن مفارقات مرتبطة بالمفهوم المعالج. وبالتالي فإن البناء الإشكالي لا ينفصل عن معرفة البعد الخيالي ومستويات توظيفه، تداولا ولغة، وفي السياق الشعري غالبا ما يتم التعبير عن الحواريات بطريقة تعبيريةتكشف عن الكفاف المطروح، وتنبؤ عن المواقف المتاحة للعبير // فهاهنا تمكن الشاعر من سرد حواراته مع الكون بشاعرية براقة تنقل الذائقة الانصاتية الى كوامن عامرة بالوان اللذة

تمكن الشاعر (( رافد القريشي)) ان يشرح الوجود من منطقة الشكوى والتموضع التام شرحا متفوقا بآفاق متوازنه ابتعد بنا عن الحشو المفرط والصور المتكررة بل منح الذهن لوحة اندماج مسيطر وهذا جوهر وظيفة النص الشعري يقول أدغار ألن : بان القصيدة اذا كانت بالغة القصر فلن يستطاع بها نقل التجربة الشعرية الى القارئ وإثارة فكره وشعورة )) وهذا ما توفق فيه الشاعر على اتم وجه فجاء النص ملحمة منيفة تستحق ان تقرأ بامعان …

 

عهد جديد للعراق والوطن أمانة في أعناقنا .. انتخبوا المرشحة المشرفة التربوية جميلة رضا الغانمي
نقابة الصحفيين العراقيين تدعو أعضاءها الى مراجعتها لتحديث استمارة المكافآت التشجيعية
صالح: المسيحيون مكوّن أصيل في البلد جابهوا تحديات العنف والإرهاب ببسالة
الحلبوسي يبحث مع شكري تعزيز التعاون بين مصر والعراق
سمير النصيري كفاءة اقتصادية وطنية وعطاء مميز في زمن التحديات
المشرفة التربوية جميلة الغانمي تكرم عدد من مدراء المدارس المميزين
كن شريكا معي في صناعة مستقبل العراق .. المرشحة التربوية الاستاذة جميلة رضا الغانمي
رونالدو: هذا ما نحتاجه للفوز بالدوري والتشامبيونزليج
اعتقالات في تشيلي خلال أعمال شغب في ذكرى الانقلاب
أوقات فتح ومنع استيراد المنتجات الزراعية في العراق حددت بشرطين
الكاظمي ورئيسي يترأسان الإجتماع الموسع بين الوفدين العراقي والإيراني
انزل وشارك .. صوتك امانة .. انتخبوا مرشحتكم المشرفة التربوية جميلة رضا الغانمي
اليابان تمدّد حالة الطوارئ بسبب كورونا
النفط تعلن اعتماد بطاقات الدفع المسبق في محطات التعبئة قريباً
عمليات بغداد تلقي القبض على ثلاثة متهمين بالدكة العشائرية
رئيس الجمهورية: الانتخابات المقبلة قادرة على تحقيق الإصلاح
علماء يحذرون: عواصف شمسية قد تعيدنا 200 عام إلى الوراء
النفط تؤكد أهمية المضي في إنجاز مشاريع الطاقة الشمسيّة
فريق الرصد الميداني يقوم بزيارة عائلة فقيرة للوقوف على احتياجاتها
بين الحنايا …
شرطة الديوانية تلقي القبض على عدد من المتهمين والمطلوبين للقضاء
اليابان يفوز على العراق والامارات تجتاز تايلند والسعودية تتعادل مع استراليا
تجهيز الرز الهندي لوكلاء التموين والنازحين في محافظتي واسط وبابل
البدري : رئاسة البرلمان أرتكبت خطأ بإعادة الموازنة إلى الحكومة دون التصويت عليها
مـــن وَراءِ حِــجَــاب
مابين هيكلهم وزيتوننا..!
الجبوري يدعو قادة الكتل النيابية الى حسم اختيار الاعضاء الجدد لمفوضية الانتخابات
سوق العراق للأوراق المالية يتصدر الارتفاعات الاسبوعية المسجلة للبورصات العربية بنسبة4,18 %
الرقص مع الدببة
الجميلي يبحث دور المنظمات الدولية في دعم جهود العراق لاعادة الاعمار
أمانة بغداد توجه الدوائر البلدية كافة بالإستعداد المبكر لموسم الامطار المقبل
رسميا.. أنشيلوتي يعود إلى ريال مدريد
شرطة النجف : استشهاد مواطن وإصابة خمسة اخرين في احتجاجات الكهرباء بالمحافظة
اللواء 11 في الحشد ينجز مهامه غرب الانبار بتحرير 30كم باتجاه القائم
سميرالنصيري يعرض مضامين كتابه الجديد (رؤيتي للاصلاح الاقتصادي في العراق)
المسلماوي تدعو سياسي الكرد العودة إلى حضن الوطن
امانة بغداد تنفذ اعمال نصب اكثر من (5000) علامة مرورية على الشوارع الرئيسة في بغداد
آرام شيخ محمد يدين حادثة أطلاق النار على المتظاهرين في منطقة (خان سور) – سنجار
مايك ورد ….
ضغوطات على ريال مدريد للتعاقد مع ميسي
تابعونا على الفيس بوك