ثقافة وفنون
وفيها الكل يختصر

بقلم الشاعر الدكتور مهدي الحيدري – أنتِ الجمالُ وانت النور والقمرُ وأنت شمسٌ أذا ما الضوء ينتشر يامبعث الحب والأنغام تعزفني لحنا حزينا بدون الحبِ يحتضر قد حار قلبي فذي الأيام تأسرني وذاكَ هجرٌ لها للقلبِ يعتصر يامن ملكتِ فؤادي صرتِ هاجرتي ماذا مصيري هل الهجران ينتصر؟ إذ أنتِ شاغلتي نبضي َوكل دمي مانمت ليلي

كياني يذوي ..

بقلم الشاعر الدكتور مهدي سهم الربيعي – كياني يذوي .. كغصنٍ حُرِمَ من الري .. تتناوله فؤوسُ الرجالِ .. لصنعِ لوحٍ في تابوتٍ .. قد لا أكون حياً بعدَ ساعةٍ .. لأشهدَ مراسمَ التشييعِ .. الشبيهةِ .. بحفلٍ ماجن ..

وتراقصت قطرات الحبر قي قلمي

بقلم الشاعر  الدكتور مهدي الحيدري – وحقك لم ٱغمض ولم انم فأنا بدونك من سقم الى سقم يامن رجوتك ان. تاتين باسمة طال الفراق وفي اطرافي الالم لو استطع لعبرت البحر في ولهي وركضت في البيداء ..في الظلم فالقلب عندك حتى الروح في قلق ترجو وصالا ففيك الجود. بالكرم يانجمة في الافق شاغلتي ياصوت غريد

وطن …

بقلم الشاعرة زحل العزاوي – ليس كعادته كل يوم صامتا حزينا كأنه قد ضاع منه الكلام اغفوة هي أم غرق في كل إشراقة لصباح جديد للحياة والأرض اغماضة عينين تكاد تطول وأحزان تمزقه موت سريري على سرير وجع يطول ويكبر وتتناسل وطنا دافئا حبيبي نديا وطيب وحين دنوت منه انحنيت إليه اقبل الجبين واليدين وصدرا

اجـــــــــاك المــــــــوت ….

بقلم الشاعر الدكتور مهدي الحيدري – عليّ الصـــــــــــــوت ………… يالشــــــايل عراقــــك فـــوك علـــيّ الصوت اصـــــرخ يابـــطل… وانت ابن ابوك الزين راويهــــم شــــلون المــــوت علــــــيّ الصـــــــــــــوت…. صــيرلهـــم عظـــــــم سمجــــه وبـــــــزردومهـــم تعــرض …. شــــــــــــــــــــلون يفـــــــــــــوت ابـــوك البحــــــر يركــــــض للمنايــــه اركاض من يكــــدر يلاكــــــي بالبحــــــــــــــور الحــــــــــوت علــــــــــيّ الصـــــــــوت سمعتـــك وانتــــه تركــــض…………..باتجاه المــــوت داعــــــــش اغبيــــــاء الدارنه طبـــــو…….. زحف بسكوت

النادل سر مغلق …

بقلم الشاعر الدكتور مهدي سهم الربيعي – كان يقود السجن للحانة الليلة .. الليلة قنينة خمر معتقة ..وجهوزية للرغبات تشحن اليقظة نخلا يابسا أو سيرة أحدهم يجمع وجها ما .. أو رشاشا .. أو .. مجلسا للمكيدة غرفة التعذيب في اخر منفى السكوت احدهم قد يفتدي بي حماقاته التي تفضي .. الى معركة خاسرة

أنامل لهفتي …

بقلم الشاعر عبد الامير الماجدي – حينما احتضنتك تفتحت كنوزك الغافية تدغدغها أنامل لهفتي وعودي كؤوس مترعة بالحب وسائدي نهداك وشفاهك السكرى ساوقظ كل شيء فيك فتحسسي صدري عند وسادتك لأني ساكون هناك ابحث عني في عينيك

تنهيدة الاميرات …

بقلم الشاعرة حنان الوليدي – لم نلتق…لم نفترق….. …….. كشريط بالأبيض والأسود…… صبية ثرية بالأحلام………. خلف مرآتي………. بالحلوى بنت قصرا في الليل…. وفي الفجر اكلت. غرفة من القصر وامرأة على شفتيها تنهيدة الاميرات الحزينات ترنو لوجهي/لااعرفها/كأنها أنا…………….. همستْ/مر العمر دوني………… ….. . …. بكى الياسمين برذاذ الشعر……. . تعانقنا دون ذراعين…………….. كغريبين يتبادلان التحية.. ..

عناقنا الأول …

بقلم الشاعرة ريانا ريانا حسين – ك خيط صوف هارب من كومة برد اتسلل خلسة بين تفاصيل عناقنا الأول.. أرقد على لهفة الانتظار… احمل ماتبقى في جعبتي. كسرة شوق رسائل ممزقة.. حبر نضب من الحب وحزن اعتدنا على إخفاء معالمه بشيء من اللامبالاة. ل اجلس على منصة الليل.. اعد نجوم السماء.. وانا على يقين ان

أمكث بعيدا …

بقلم الشاعرة فيروز الحساني – أَ هي …حروف أسمي أم همساتي أليك بَرَأتْ من وجعك أعلم أن ظلك يأسرك ليلاً والأبواب حالكة كيف ؟ … الاُمِسكَ قبسا ولا جذوة شعاع تشرع منك تنتظر من ؟ والعتم ملاذك أم تكمل معزوفة نحيبك !! لِترغمني الرقص عليها الوجع ليس لي وليس من عاداتي الركون في باحات الظلام

الصفحة التالية «